جاء في اطار خطط التدريب.. اجتماع بين ادارة تنمية الموارد البشرية والمجلس الثقافي البريطاني

عقد أمس اجتماع مشترك بين ادارة تنمية الموارد البشرية بوزارة التربية والتعليم والشباب والمجلس الثقافي البريطاني, حضره عن ادارة الموارد البشرية سيف ابراهيم النعيمي رئيس التدريب, وعن المجلس الثقافي البريطاني دوجلاس هندرسون مدير التدريب, وحضر اللقاء أيضا الدكتور محمد سعيد شطناوي الباحث في ادارة تنمية الموارد البشرية وأحمد عويس موجه أول اللغة الانجليزية بالوزارة. جاء هذا الاجتماع لمتابعة برنامج التطوير المهني لمعلمات اللغة الانجليزية بالمرحلة الابتدائية والذي ينفذه المجلس الثقافي البريطاني في الفترة من بداية يناير 2001 وحتى يونيو من العام نفسه. ويقول سيف ابراهيم النعيمي رئيس قسم التدريب بادارة تنمية الموارد البشرية انه تمت مناقشة عدة نقاط مهمة حول هذا البرنامج المستمر والبناء الذي يتم في اطار التعاون بين الوزارة والمجلس البريطاني للارتقاء بمستوى تدريس اللغة الانجليزية في مدارسنا, ومنها: 1. الملاحظات والصعوبات التي برزت لدى تنفيذ الجزء الاول من برنامج التطوير المهني للمعلمات حيث لم تستطع معلمات اللغة الانجليزية في منطقة العين التعليمية حضور برنامج التدريب على التقنيات الحديثة, وقد تم الاتفاق على أنه سيتم تدريبهن على الانترنت والتقنيات الحديثة يوم 20 فبراير الجاري في مدرسة العين النموذجية. 2. مناقشة استعدادات المجلس الثقافي البريطاني لتنفيذ المراحل التالية في برنامج التطوير المهني لمعلمات اللغة الانجليزية, حيث نوقشت الامور المتعلقة بذلك والموضوعات التي ستقدم في هذه المرحلة والتأكيد على توفر عناصر الخبرة والابتكار فيها, وان يقوم المجلس الثقافي باعداد ورقة عمل حول البحث الاجرائي وتوزيعه على المعلمات للافادة منها في قيام المعلمات باعداد بعض البحوث الاجرائية, والتأكيد على حضور المعلمات سلسلة من فعاليات برنامج التطوير المهني في مجال تدريس اللغة الانجليزية بما فيها تيسول أرابيا. 3. برنامج تدريب المدربين لموجهي المواد الدراسية والذي سينفذه المجلس الثقافي بتمويل من احد البنوك وسيتم تحديده في شهر مايو المقبل على ان يتم تزويد الادارة بمادة التدريب. 4. برنامج تدريب مديري المدارس الفنية لتعزيز كفاياتهم في اللغة الانجليزية للتعامل مع معطيات الواقع العملي في مدارسهم وكذلك زيادة قدرتهم على متابعة البرامج والمشاريع التي تنفذ باللغة الانجليزية في مدارسهم وقد تم في هذا الجانب الاتفاق على ان يقوم المجلس الثقافي البريطاني بتقديم مقترحاته حول كيفية تنفيذ هذا البرنامج. كتب فتحي عبدالكريم:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات