سلطان القاسمي تبرع بمليون دولار لانشائه ، انجاز المخططات النهائية لمعهد الصم بدمشق

توقع الدكتور زهير العوا رئيس اتحاد العرب للجمعيات العاملة فى رعاية الصم ان يبدأ العمل الفعلى في انشاء معهد الصم فى دمشق فى غضون عامين على الاكثر وذلك بعد ان تم انجاز مخططاته النهائية بالتنسيق الكامل مع الشيخة جميلة بنت محمد القاسمى مدير مدينة الشارقة للخدمات الانسانية. وكان حفل رفع الستار عن اللوحة التذكارية لمكرمة صاحب السموالشيخ الدكتورسلطان بن محمد القاسمى عضو المجلس الاعلى حاكم الشارقة ومساهمته بمبلغ مليون دولار لانشاء معهد الصم قد جرى تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء السورى الدكتورمحمد مصطفى ميرو فى العاصمة السورية فى الحادى عشر من يناير الماضى حيث تبرع صاحب السمو حاكم الشارقة بمبلغ مليون دولار للمعهد بعد أفتتاحه لفعاليات المؤتمرالثامن للاتحاد العربى للهيئات العاملة فى رعاية الصم الذى استضافته مدينة الشارقة للخدمات الانسانية فى الفترة من 28 الى 30 نوفمبر 1999 م استجابة من سموه للحاجة المتنامية الى مثل هذا المعهد لاعداد الكوادر المتخصصه فى تعليم وتدريب معلمى الصم وذوى الاعاقات الاخرى. وصرح العوا لوكالة انباء الامارات بأن المشروع الذى تبلغ تكلفته 4 ملايين دولار ويقام على مساحة 6000 متر مربع قد تم انجاز مخططاته النهائية قبل ثلاثة اسابيع مضيفا ان اجراءات الملكية الخاصة قد انتهت وسيصارالى تحويل مبلغ المليون دولار التى تبرع بها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمى عضو المجلس الاعلى حاكم الشارقة خلال ايام. واوضح الدكتور العوا ان المعهد الذى يتألف من ستة طوابق مساحتها الاجمالية 10 الاف متر مربع سيعمل على تقديم الخبرة للمتعاملين مع الصم فى العالم العربى واعداد الاطر العربية فى التربية الخاصة للصم والاعاقات الاخرى من معلمين وفنيين ومتخصصين بالتقنيات والتدريب على صنع الادوات الخاصة. والجدير بالذكر ان الاحصاءات الاخيرة تشير الى ان عدد المعوقين فى الوطن العربى يزيدون على 15 مليون بين صم ومكفوفين ومعاقين جسديا وعقليا فى الوقت الذى يبلغ فيه عدد الصم حوالى 2 مليون ثلثهم من الاطفال. كما اوضح العوا انه بالتشاور مع الشيخة جميلة فان المعهد يعمل على تأسيس مراكز لزرع القوقعة وهى عملية تجرى للاصم عبر زرع جهاز فى الاذن واعادة تأهيله ليصبح فاعلا فى المجتمع. ووجه الدكتور العوا الشكر الى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمى على مكرمته الكبيرة لانجاز المشروع الذى اعتبره مفخرة كبيرة للعالم العربى. - وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات