بلدية الشارقة تفوز بجائزة المشاركة المتميزة في معرض البيئة 2001

فازت بلدية الشارقة بجائزة المشاركة المتميزة في معرض البيئة 2001 الذي اختتم اعماله في ابوظبي يوم الخميس الماضي وذلك ضمن 10 اجنحة فازت بهذه الجائزة من بين اكثر من 300 جهة عالمية شاركت، في معرض ومؤتمر البيئة 2001 الذي افتتحه وزير الاعلام والثقافة سمو الشيخ عبدالله بن زايد نيابة عن صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة الاسبوع الماضي. صرح بذلك ابراهيم احمد بن طاهر رئيس قسم العلاقات العامة والاعلام ببلدية الشارقة وقال ان عبدالله الشويخ ممثل البلدية في المعرض تسلم الجائزة من محمد العمراني مسئول التسويق في المؤسسة العامة للمعارض نيابة عن اللواء سلطان عبيد السويدي المدير العام للمؤسسة العامة للمعارض. وكان سمو الشيخ عبدالله بن زايد قد اثنى بصفة خاصة على مجسم محطة الصرف الصحي المعروض اثناء جولته بالمعرض والذي يمثل ما انجزته بلدية الشارقة من شبكة هائلة للصرف الصحي في الامارة, كما تسلم سموه درع بلدية الشارقة كهدية بهذه المناسبة. وشاركت بلدية الشارقة بجناح متميز في هذه الظاهرة الدولية للبيئة التي اقيمت على ارض الامارات اثر فوزها بالجائزة الفضية في مسابقة الوعي البيئي التي نظمتها منظمة المدن العربية واعلنت نتائجها مؤخرا, ومثل بلدية الشارقة في معرض ومؤتمر البيئة 2001 الاقسام المعنية بالبيئة وهي حماية البيئة والنفايات الصلبة والزراعة ومصنع السماد والصرف الصحي حيث اشرف قسم العلاقات العامة والاعلام على تصميم مواد الجناح ووحدات العرض وشاركت البلدية ببوسترات وملصقات تعريفية عن اهم الانجازات والخدمات التي تقدمها البلدية اضافة الى صور توضيحية لاعمال وانشطة كل قسم بالاضافة الى مجسم لمحطة الصرف الصحي في الشارقة. وعرض قسم حماية البيئة اجهزة قياس التلوث السمعي والبصري والذوقي والشمي من ضجيج وضوضاء ونفايات صلبة وسائلة وأبخرة سامة اضافة الى قياس وتعيين عوامل بيئة العمل الفيزيائية مثل الحرارة والاضاءة والاشعاع وظروف العمل الكيماوية والبيولوجية وتقييم مستويات هذه العوامل ومقارنتها بالمقاييس الدولية والتشريعات المتضمنة لها والتعرف الى نوع الصناعة التي تسبب وجود مخاطر في بيئة العمل. كما شارك قسم النفايات الصلبة بعرض نماذج من بعض الاجهزة والمواد المستخدمة في القضاء على القوارض والحشرات الضارة والتي تشكل خطورة على الصحة العامة. وشارك قسم الزراعة بعرض نماذج مختارة من افضل الزهور ونباتات الزينة التي تنتجها مشاتل البلدية وقد قامت بوضعها في اروقة وصالات المعرض لتزيينه كما شارك مصنع السماد بعرض بوسترات وملصقات تبين مراحل تطوره وزيادة انتاجه وكمية النفايات التي يقوم باعادة تدويرها لانتاج السماد. ومن ناحية اخرى قام قسم حماية البيئة التابع لبلدية الشارقة بالتفتيش على 123 موقعا تخضع للتفتيش البيئي في امارة الشارقة في شهر يناير الماضي. جاء ذلك في التقرير الشهري للقسم وقال عبدالعزيز الشامسي رئيس قسم حماية البىئة ببلدية الشارقة ان المواقع التي يتم تفتيشها شهريا تتنوع بين المصانع والورش والكراجات ومحلات الذهب وغيرها من الاماكن التي يحتمل ان تقوم بتلويث البيئة. واضاف ان قسم حماية البيئة قام بالتفتيش الدوري على 18 مصنعا, في حين اصدر 3 رخص لمصانع جديدة ووجه 8 انذارات لمصانع لم تلتزم بقوانين البلدية الخاصة بحماية البيئة, كما قام بقياسات بيئية لـ 16 مصنعا وكشف رئيس قسم حماية البيئة ببلدية الشارقة عن وجود حالتين من التلوث البيئي اثناء التفتيش على المصانع والورش والكراجات في امارة الشارقة. وأوضح الشامسي ان مفتشي القسم يباشرون الزيارات الرقابية والتفتيشية على المواقع المهنية المختلفة في المصانع والورش والكراجات ومحلات الذهب لمراجعة سلامة الاداء وفقا للاشتراطات البيئية والمهنية والصحية وتقديم الارشادات الضرورية لمعالجة النواقص وتحسين ظروف العمل المهنية والصحية وتغطي هذه الانشطة مدينة الشارقة وفروع كلباء ودبا وخورفكان والذيد. واضاف الشامسي ان جملة ما تم التفتيش عليه من محلات الذهب هو 33 محلا وقد قمنا بتغيير موقعين منها واصدرنا تراخيص جديدة لخمسة عشر محلا جديدا وقام القسم بالتفتيش الدوري على 6 مواقع قديمة في حين تلقينا 6 شكاوى من مواقع اخرى يجري الآن التحقيق بشأنها لبيان طبيعة الاجراءات التي ستتخذ في حال ثبوت المخالفة. وقال ان قسم حماية البيئة بالبلدية يقوم بتقديم الارشادات اللازمة لتحسين الاداء والانضباط المهني في مواقع العمل وعمل مراجعات كاملة للاوضاع السكنية والمعيشية للعمال والزام اصحاب العمل باجراء اصلاحات لتحسين وزيادة الانتاج. وقال الشامسي ان جملة ما تم التفتيش عليه من الورش والكراجات خلال الشهر الماضي بلغ 53 ورشة وكراجا وقد قام القسم بانذار 4 مواقع منها نظرا لاكتشاف حالتين من التلوث البيئي بينها نتيجة عدم الالتزام بالاشتراطات الصحية وقواعد النظافة وحماية البيئة في حين قام القسم بالتفتيش الدوري على 12 موقعا قديما و30 موقعا جديدا ومراجعة موقعين وتغيير موقع واحد. واضاف الشامسي ان القسم يواصل برنامجه لمسح الصحة المهنية والسلامة في المنطقة الصناعية للوقوف على ظروف العمل الصناعية بالتعاون مع الهيئة الاتحادية للبيئة ووزارة الصحة كما يشارك دائرة التنمية الاقتصادية في التصديقات على المنشآت الصناعية والمستودعات الجديدة. وقال الشامسي ان قسم حماية البيئة وبالتعاون مع وزارة الصحة والهيئة الاتحادية للبيئة اجرى مسحا لاكثر من مئة مصنع بالمناطق الصناعية بالشارقة للوقوف على ظروف الصحة المهنية والسلامة فيها وشمل المسح العمليات الصناعية والتعرضات المهنية وتقييم سلامة الامكنة وادوات الوقاية الشخصية وفريق السلامة وخدمات الصحة المهنية والاصحاح البيئي وقياس العوامل البيئية في تلك المصانع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات