توقيع اتفاقية تعاون بلدي بين مدينتي دبي وجنيف ، وفد من بلدية دبي يزور سويسرا قريبا لمتابعة تجربة الحكومة الالكترونية

وقعت مدينتا دبي وجنيف اتفاقية للتعاون في مجالات العمل البلدي تهدف الى تعزيز اواصر الصداقة والتعاون بين المدينتين ودعم الدور الريادي الذي تقوم به المدينتان في شتى المجالات. وقام بتوقيع الاتفاقية عن دبي قاسم سلطان مدير عام بلدية دبي وعن الجانب السويسري بيير موللر عمدة جنيف في الاتحاد السويسري وحضر حفل التوقيع الذي تم في بلدية دبي الدكتور فرانسوا باراس السفير السويسري واندريه بيسانغ رئيس مجلس الاعمال السويسري في دبي ومساعدو مدير عام بلدية دبي والمسئولون بالبلدية. وتتناول الاتفاقية مجالات التعاون وتبادل المعلومات حول المواضيع ذات الاهتمام المشترك والمتعلقة بالعمل البلدي وتقوم كل مدينة بتوفير الفرص المواتية للاخرى في مجال العمل البلدي وذلك بتبادل الدعوات الرسمية والزيارات الودية والعملية برئاسة المسئولين للاطلاع على تجارب وخبرات المدينتين على ارض الواقع. وحسب الاتفاقية تلتزم كلتا المدينتان بالعمل على القيام بفاعلية ونشاط فيما يتعلق بالتبادل والتعاون البناء في المجالات المتنوعة والعمل بدرجة كبيرة على تشجيع الفعاليات والانشطة للمدينتين معا ويتم اعتبار بلدية دبي في مدينة دبي و بلدية جنيف في مدينة جنيف هما الجهتان الاداريتان اللتين تتوليان شئون التعاون الودي وتقوية أواصر الصداقة والتعاون في كل مدينة على التوالي. وأكد قاسم سلطان مدير عام بلدية دبي عقب توقيع الاتفاقية على أهمية الاتفاقية الموقعة بين المدينتين والتي تغطي المجالات التقنية والبلدية خاصة التكنولوجيا والانترنت وتطبيقات الحكومة الالكترونية وتقضي بتبادل المعلومات المتعلقة بتلك المجالات. واضاف بأن الاتفاقية ستعمل على تفعيل الخبرات وتعزيزها بين المدينتين حيث تم تبادل الاراء حول جهود البلدية نحو تطبيق مشروع الحكومة الالكترونية وما تم التوصل اليه حتى الآن. واشار الى ان الاتفاقية تمهد لمزيد من التعاون بين البلدية والمدينة السويسرية وعقد اتفاقية التوأمة في المستقبل اسوة بالمدن العالمية الاخرى التي ترتبط بالبلدية باتفاقيات توأمة وستسفر هذه الاتفاقية في القريب العاجل عن فوائد للطرفين موضحا ان البلدية تنظر بأهمية الى هذه الاتفاقية التي وقعت مع احدى اعرق المدن الاوروبية وبالرغم من ان للبلدية اتفاقية توأمة مع اسطنبول الا ان مدينة جنيف تمثل العمق بين مدن اوروبا وتحظى بشهرة عالمية خاصة في مجالات تكنولوجيا المعلومات. وذكر ان وفدا من بلدية دبي من المتوقع ان يقوم بزيارة الى سويسرا في فترة لاحقة تعزيزا لهذه الاتفاقية وتفعيلا لبنودها للاطلاع على تجربة جنيف في مجال تطبيق الحكومة الالكترونية في الحكم المحلي مشيرا الى اعجاب الوفد السويسري بالنهضة التي تشهدها امارة دبي وخطط البلدية في انجاز المشاريع المختلفة. ومن جهته قال بيير موللر عمدة مدينة جنيف ان مدينتي جنيف ودبي تشتركان في عدة امور بينهما وهناك زيارات سياحية عديدة لسكان دبي والامارات لمدينة جنيف سنويا. واضاف ان اتفاقية التعاون بين جنيف ودبي ستساعد على تطوير فرص الاستثمارات والاعمال التجارية في هاتين المدينتين خاصة في مجالات تكنولوجيا المعلومات مثل الانترنت والتجارة الالكترونية ومجال التنمية الحضرية وفي عدة مجالات اخرى. وذكر ان المدينتين تتمتعان بعلاقة طيبة ومتميزة بينهما وستساعد هذه الاتفاقية على تعزيز هذه العلاقة وتحقيق التعاون الكامل في مختلف مجالات العمل البلدي مشيرا الى ان هذا النوع من التعاون ضروري جدا حيث تواجه مدن العالم العديد من المشاكل المصاحبة بنمو سريع في التخضير. وقال ان من المجالات التي من الممكن ان تحقق التعاون بين مدينتي جنيف ودبي مجال الانترنت والتجارة الالكترونية والسياحة مشيرا الى انه تم اكتمال شبكة الانترنت في مدينة جنيف. وذكر عمدة مدينة جنيف انه قدم اقتراحا لبلدية دبي بأن تفتح البلدية ومدينة جنيف معا موقعا خاصا في شبكة الانترنت وذلك لتسهيل الحصول على المعلومات الخاصة بالمدينتين للسياح والزائرين وكل الاشخاص المهتمين بها. الجدير بالذكر, ان وفد مدينة جنيف وجه دعوة رسمية لبلدية دبي لزيارة مدينة جنيف وقد اعرب مدير عام البلدية عن استعداد الدائرة لزيارة المدينة والاتصال المتواصل بين المدينتين لتحقيق التعاون المثمر في مجالات العمل البلدي. وكان الوفد السويسري التقى كبار الموظفين في بلدية دبي في جلسة تعارف وتم خلال الجلسة عرض فيلم حول مدينة دبي واطلع الوفد على المشاريع التي تنفذها البلدية. وزار الوفد السويسري كذلك معرض المشاريع التابع لبلدية دبي ووقف عن قرب من خلال المجسمات المعروضة على المشاريع التي تنفذ في دبي والتي تم الانتهاء من تنفيذها وقد ابدى اعجابه بما شاهده. كما زار الوفد منطقة جبل علي الحرة وبرج العرب للاطلاع على المعالم الاقتصادية والسياحية في امارة دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات