اختتام اعمال ندوة العولمة.. الاتجاهات والانعكاسات

أختتمت ندوة ( العولمة .. الاتجاهات والانعكاسات والتجاوبات) اعمالها بعد ظهر امس والتى عقدت تحت رعاية سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان رئيس ديوان صاحب السمو ولى عهد ابوظبى. وأعرب الشيخ سعيد بن سيف آل نهيان مدير ادارة البحوث والدراسات بديوان سمو ولى العهد فى ختام الندوة عن شكره للمشاركين فى الندوة التى نظمت بالتعاون مع برنامج الشرق الاوسط بالمعهد الملكى للشئون الدولية فى لندن. وطرحت خلال الندوة التى استمرت يومىن ثمانية بحوث الاول تحت عنوان ( النظرية والممارسة للعولمة.. دليل الاستخدام) قدمه الدكتور ريتشارد هيجوت المستشار الاول لتحليل السياسات فى المعهد الملكى للشئون الدولية والثانى وعنوانه (الاعلام فى الحرب والطوارىء عن الامر بالفعل ) قدمه بك جاويج كبير المعلقين بهيئة الاداعة البريطانية, والثالث وعنوانه ( الدوله والامة والسيادة) وقدمه طوبى دودج الزميل المشارك فى برنامج الشرق الاوسط وقدم رابع بحوث الندوة الدكتورعبد الخالق عبدالله أستاذ العلوم السياسية بجامعة الامارات تحت عنوان (الانعكاسات السياسية للعولمة فى منطقة الخليج العربى) بينما قدم البحث الخامس بعنوان (موقع الخليج العربى من الاتجاهات الاقتصادية للعولمة) قدمه يوشيكى ميكى هاتاناكا مدير برنامج شئون الطاقة والشرق الاوسط فى المركز العالمى للتطوير باليابان. ودار البحث السادس حول ( الاثار الاقتصادية للعولمة على اعضاء مجلس التعاون لدول الخليج العربية) قدمه الدكتور على توفيق الصادق الخبير الاقتصادى ومدير المعهد الاقتصادى بصندوق النقد العربى فى ابوظبى. اما البحث السابع فقد حمل عنوان ( القضايا العالمية وفرص التجاوب.. الشعوب والشركات والحضارات) وقدمه الدكتور روجر رينيو مستشار بشركة شل العالمية. وقدم اخر بحوث الندوة عبدالملك يوسف الحمر المستشار بديوان الرئاسة حول الانعكاسات الثقافية للعولمة فى منطقة الخليج العربى. ـ وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات