خليفة بن زايد ومحمد بن راشد يشهدان تخريج دورتي المرشحين الطيارين بكلية خليفة بالعين, ولي عهد أبوظبي: نشكر الله بأن منّ على رئيس الدولة بنعمة الشفاء والعافية, ما حققته قواتنا المسلحة جاء تتويجاً لجهود مضنية صاغها زايد

اكد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولي عهد ابوظبى نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة ان ما حققته قواتنا المسلحة من درجة عالية على طريق التطوير والتحديث وما تميزت به من كفاءة كبيرة فى استيعاب التكنولوجيا العسكرية المتقدمة والقدرة على استخدامها لم يكن امرا سهلا او هينا, ولم يكن وليد ظروف طارئة او استثنائية بل جاء تتويجا لجهود مضنية وثمرة لاستراتيجية التطوير المتكاملة التى صاغها وتابع مراحلها بعناية ودقة صاحب السمو الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة القائد الاعلى للقوات المسلحة حفظه الله. وقال سموه ان هذه الاستراتيجية اخذت فى اعتبارها الظروف والمتغيرات الاقليمية والدولية والموقع الاستراتيجى الهام والخصائص الحضارية والاجتماعية والقيم الروحية للبلاد الى جانب السعى للحاق بركب التقدم العالمى والاخذ بأحدث اساليب العصر فى المجال العسكرى تخطيطا وتنظيما وتدريبا وممارسة. جاء ذلك فى تصريح ادلى به سموه عقب الاحتفال الذى اقامته القوات المسلحة بمناسبة تخريج دورتى المرشحين الطيارين الرابعة والعشرين والخامسة والعشرين بكلية خليفة بن زايد الجوية بالعين. واشار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان الى ان ما تشهده المنطقة من تطورات فى سياق التحولات العالمية تفرض علينا ضرورة الاستمرار بكل جدية فى بناء وتطوير قوتنا الذاتية واحداث نقلة نوعية فى مجال التزود بالاسلحة والمعدات وفى مجال التدريب والتنظيم والاعداد لكوادرنا الوطنية والوصول بها الى درجة عالية من الكفاءة والجاهزية وبحيث تكون هذه القوات على اهبة الاستعداد دائما للدفاع عن امن الوطن وصون انجازاته ومكتسباته والاسهام بفاعلية فى تحقيق الاستقرار بالمنطقة والعالم. وعبر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان عن سعادته لرؤية اجيال متعاقبة من ابناء الامارات وهم يشاركون فى تحمل مسئولية العمل الوطنى فى مختلف المجالات. وقال انه يشعر بالاعتزاز والفخر لما اثبته ابناؤنا بالقوات المسلحة من قدرات فائقة فى استيعاب واستخدام التكنولوجيا العسكرية بالغة التعقيد. وحث سموه ابناءه الجنود والضباط على الاستمرار فى تحصيل المزيد من العلوم العسكرية والمداومة على التدريبات المتقدمة لان التفوق الحقيقى للجيوش لا يعتمد على ما تملكه من اسلحة ومعدات وتقنيات بل فى القدرة على التفوق والابداع فى استيعاب هذه الاسلحة والاستخدام الامثل لها. وقال سموه اننا ونحن نحتفل اليوم بتدفق دماء جديدة فى شرايين قواتنا المسلحة نتوجه بالشكر الى المولى عز وجل لما من به من نعمة الشفاء والعافية على صاحب السمو الوالد الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان رئيس الدولة القائد الاعلى للقوات المسلحة حفظه الله ورعاه. وقال سموه اننا فى دولة الامارات لا ندخر جهدا او مالا فى سبيل توفير اقصى درجات الرعاية والعناية لابنائنا بالقوات المسلحة باعتبار ان الانسان هو الاستثمار الامثل للوطن. واوضح سموه اننا فى دولة الامارات استطعنا تحقيق التكامل والمزج بين الاستراتيجية العسكرية وبين التنمية الشاملة بحيث لا ينمو احد طرفى هذه المعادلة على حساب الاخر كما استطعنا المضى قدما فى نفس الوقت فى سياسة تنويع مصادر الدخل ونقل التكنولوجيا المتقدمة. واكد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان ان قواتنا المسلحة تجنى اليوم ثمار تخطيطها السليم وتطوير قدراتها وخبراتها الميدانية والتدريبية بحيث اصبحت تتبوأ المكانة التى تستحقها بين مثيلاتها فى المنطقة وقال ان التاريخ سوف يقف طويلا امام الجهود العظيمة التى بذلها صاحب السمو رئيس الدولة القائد الاعلى للقوات المسلحة واخوانه اصحاب السمو اعضاء المجلس الاعلى للاتحاد حكام الامارات من اجل الوصول بقواتنا المسلحة الى هذه المكانة المتميزة. وشدد سموه على ان دولة الامارات بقيادتها الحكيمة وشعبها الابى ستظل فى مقدمة الدول التى تبنى جسور المحبة والتعاون والتآلف بين مختلف شعوب العالم وستظل على الدوام وفية لمبادئها التى تحترم حقوق حسن الجوار وعدم التدخل فى الشئون الداخلية للاخرين والدعوة المستمرة لحل المشكلات بالطرق السلمية ونبذ العنف والارهاب وذلك انطلاقا من رؤيتها السلمية لمختلف القضايا الاقليمية والدولية. وجدد سموه بهذه المناسبة التأكيد على حرص دولة الامارات العربية المتحدة ورغبتها الصادقة وسعيها المستمر من اجل ايجاد حل سلمى لمشكلة الجزر الاماراتية الثلاث (طنب الكبرى وطنب الصغرى وابوموسى) التى تحتلها ايران مشيرا سموه الى ان حل هذه المشكلة سوف يوفر ظروفا ملائمة لقيام تعاون خلاق بين دول المنطقة فى كافة المجالات الامر الذى سيكون من شأنه توفير الامن والاستقرار والرخاء لشعوبها وتمكين المنطقة من مواجهة تحديات عصر العولمة والتجارة الحرة والتكتلات الاقتصادية العالمية. واشار سموه الى ان القمة العربية التى عقدت بالقاهرة مؤخرا كانت خطوة على طريق تفعيل العمل العربى المشترك ومواجهة التحديات التى تحيط بالامة العربية. ودعا سموه بهذا الصدد الى تحقيق مزيد من الخطوات الايجابية التى تلبى طموحات وتطلعات شعوبنا العربية والتى تمكننا من مواجهة كافة التحديات كما شدد سموه على استمرار دولة الامارات العربية المتحدة فى مساعيها الحثيثة من اجل لم الشمل العربى وتجاوز الخلافات والانطلاق بمجلس التعاون لدول الخليج العربية الى مراحل متقدمة من العمل المثمر فى مختلف المجالات. واكد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان حرص دولة الامارات على توثيق عرى التقارب والتلاقى مع الدول الاسلامية والعمل مع المجموعات الدولية ومنظمة الامم المتحدة من اجل اقرار السلام والامن فى العالم. وجدد سموه التأكيد على وقوف دولة الامارات العربية المتحدة قيادة وحكومة وشعبا الى جانب الشعب الفلسطينى الشقيق فى نضاله العادل من اجل استعادة حقوقه المشروعة واقامة دولته المستقلة على ترابه الوطنى وعاصمتها القدس الشريف. وحيا سموه انتفاضة الاقصى المباركة وصمود اطفال الحجارة فى وجه الالة العسكرية العدوانية الغاشمة وفى وجه المحاولات الاسرائيلية المستمرة لتدنيس المسجد الاقصى والاماكن المقدسة فى القدس الشريف. كما اكد سموه على استمرار دولة الامارات فى تقديم الدعم والمساندة للشعب الفلسطينى ولاسر الشهداء الذين جادوا بارواحهم دفاعا عن تراب الوطن ومقدساته. وقال سموه ان السلام العادل والشامل فى منطقة الشرق الاوسط لن يتحقق الا بانسحاب اسرائيل من الاراضى الفلسطينية المحتلة والجولان السورى ومن بقية الاراضى اللبنانية المحتلة وتخلى اسرائيل عن اساليبها وممارساتها العدوانية. وتوجه سموه بالحديث للخريجين قائلا (لقد اسعدنى الاحتفال بتخريج دفعة جديدة من نسور الجو وقد لمست مدى الجهد المشكور الذى يبذل لاعداد وتأهيل وصنع الرجال فى هذه المؤسسة العسكرية التى قطعت خطوات واثقة الى الامام والتى استطاعت رغم عمرها الفتى ان تحقق نجاحا باهرا فى اداء دورها كبوتقة حقيقية لاعداد النسور المقاتلين الذين هم على استعداد دائما لتلبية نداء الوطن والامة). ووجه سموه فى ختام تصريحه الشكر والتقدير الى هيئة التدريب بالكلية الجوية كما توجه سموه بالتهنئة الى الخريجين ودعاهم لان يكونوا مثالا للايمان بالله والولاء للوطن والقائد والوعى التام برسالة القوات المسلحة والادراك لمسئوليات الغد وذلك بالعمل الجاد والعطاء المستمر الذى يواكب متطلبات العصر. وكان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان ولي عهد أبوظبى نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة والفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم ولي عهد دبى وزير الدفاع قد شهدا صباح امس حفل تخريج دورتى المرشحين الطيارين الرابعة والعشرين والخامسة والعشرين والذى أقامته كلية خليفة بن زايد الجوية بمدينة العين. وقد وصل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان الى مقر الاحتفال فى تمام الساعة العاشرة والنصف صباحا حيث كان فى استقباله الفريق الركن طيار سمو الشيخ محمد بن زايد ال نهيان رئيس أركان القوات المسلحة والعميد الركن طيار خالد مبارك البوعينين قائد القوات الجوية والدفاع الجوى والعقيد الركن طيار على خادم المنصورى قائد كلية خليفة بن زايد الجوية. وشهد الحفل سمو الشيخ سلطان بن زايد ال نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء ومحمد خليفة بن حبتور رئيس المجلس الوطنى الاتحادى وسمو الشيخ حمدان بن زايد ال نهيان وزير الدولة للشئون الخارجية وسمو الشيخ طحنون بن محمد ال نهيان ممثل حاكم أبوظبي فى المنطقة الشرقية نائب رئيس المجلس التنفيذى واللواء سمو الشيخ سيف بن زايد ال نهيان وكيل وزارة الداخلية والعميد الركن سمو الشيخ نهيان بن زايد ال نهيان نائب قائد الحرس الاميرى وسمو الشيخ أحمد بن زايد ال نهيان وكيل وزارة المالية والصناعة رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد للاعمال الخيرية والانسانية وسمو الشيخ فلاح بن زايد آل نهيان وسمو الشيخ ذياب بن زايد ال نهيان مدير ديوان الرئاسة وسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة ال نهيان رئيس ديوان صاحب السمو ولى عهد أبوظبى وسمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان ومعالى الشيخ محمد بن بطى ال حامد ممثل حاكم ابوظبي فى المنطقة الغربية رئيس دائرة البلدية وتخطيط المدن. كما شهد الحفل عدد من أصحاب السمو الشيوخ والمعالى الوزراء وكبار المسئولين بالدولة من مدنيين وعسكريين وسفراء كل من دولة قطر ودولة البحرين وسلطنة عمان واليمن لدى الدولة وأولياء أمور الخريجين والمدعوين. ولدى وصول صاحب السمو الشيخ خليفه بن زايد ال نهيان ولى عهد أبوظبى نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة بدأت الموسيقى بعزف السلام الوطنى لدولة الامارات ثم قام سموه بعد ذلك بتفتيش طابور العرض. ثم تلا أحد طلبة الكلية ايات من الذكر الحكيم ثم قام الخريجون بعد ذلك باستعراض السير البطىء والسير العادى ثم تقدموا 14 خطوة للامام حيث أدوا القسم. وقد القى قائد كلية خليفه بن زايد الجوية كلمة أكد فيها أن صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان رئيس الدولة وقائد النهضة بانه رجل المواقف الصعبة والتحديات وانه رجل العصر والزمان فهو حقا رجل بأمة مشيرا الى تميز سموه بالصدق والصراحة, فهو صادق مع أمته وشعبه والعالم أجمع وهو صريح واضح فى أقواله وأفكاره وأعماله وتميز بالامانة فقد حمل مسئولية القيادة فى أهم مراحل تاريخنا الحديث ورسخ مفاهيم الاخلاص والارتقاء فى عالم تشوبه التناقضات والانهيارات وتميز بالتفانى والعمل الدؤوب بين قادة الامم كما تميز بالاستقامة والثبات على المبدأ وجعل ذلك شعارا لشعبه الابى. وأشار الى أن قيادتنا الحكيمة اثبتت قدرتها وبعد نظرها من خلال عقد الصفقات الدفاعية والقتالية المتكاملة التى تضع قواتنا الجوية والدفاع الجوى فى المستقبل القريب فى مصاف الدول المتقدمة فى هذا المجال فقد عملت على رفع قدراتها بتزويدها بأحدث أنواع الطائرات والنظم المتكاملة والتقنيات المتطورة. وقال ان كلية خليفه بن زايد الجوية التى أرست دعائمها قيادتنا الحكيمة وأوليتموها من عنايتكم ورعايتكم الكريمة ماجعلها مفخرة للوطن تعمل بكل طاقتها على رفع قدراتها التدريبية واستحداث البرامج المتطورة واستيعاب أحدث النظم والتقنيات لمواكبة هذا التقدم. وأوضح ان الانجازات التى حققتها الكلية منذ نشأتها والتى نشاهد اليوم نموذجا منها فى هذا الفوج الجديد من الصقور الجريئة المتأهبة للدفاع عن الوطن انما هى استجابة للشعار الذى أطلقه صاحب السمو الوالد الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان حفظه الله ورعاه حيث قال (ان بناء الانسان واعداده وتنميته يعتبر البنية الاولى فى تشييد الحضارة الانسانية). وأضاف انه استجابة لهذا النداء قامت وزارة التعليم العالى والبحث العلمى وعلى رأسها معالى الشيخ نهيان بن مبارك ال نهيان وزير التعليم العالى والبحث العلمى ببذل الجهود المشكورة متمثلة فى اسهامات جامعة الامارات للحصول على الاعتراف بكلية خليفه بن زايد الجوية كمؤسسة تعليمية فى مجال التعليم العالى. وفى الختام تقدم قائد الكلية بخالص الشكر والامتنان لصاحب السمو الشيخ خليفه بن زايد ال نهيان لحسن رعايته وحرصه المستمر على تقديم كل وسائل العون والتشجيع. وتفضل صاحب السمو الشيخ خليفه بن زايد ال نهيان بعد ذلك يرافقه قائد الكلية بتقليد أجنحة الطيران للخريجين وتوزيع الجوائز على المتفوقين منهم. ثم قام سرب من الطائرات بتشكيل اسم (زايد) فى السماء وتشكيل أرضى من الخريجين لاسم (زايد) بعدها قام الخريجون باستئذان صاحب السمو الشيخ خليفه بالانصراف بعد مرورهم أمام المنصة ثم قامت مجموعة من اسراب الطائرات مختلفة الانواع من عمودية وتدريب ومقاتلة بالمرور أمام المنصة بعد ذلك تم تسليم العلم من دفعة الخريجين الى الدفعة التى تليها. بعد ذلك اختتم الحفل بالسلام الوطنى لدولة الامارات العربية المتحدة والتقطت الصور التذكارية مع صاحب السمو الشيخ خليفه والخريجين ثم غادر سموه مقر الكلية بمثل ما استقبل به من حفاوة وتكريم. والجدير بالذكر أن الكلية تضم أيضا عددا من أبناء الدول الشقيقة من مرشحى الطيارين فى الدورتين من سلطنة عمان وقطر والبحرين واليمن. وقد تلقى الخريجون دروسا فى مختلف العلوم العسكرية لاعدادهم على اسلوب الحياة العسكرية ثم بدأوا دراسة بعض المواد العلمية والنظرية مثل اللغة الانجليزية والرياضيات والفيزياء فى المرحلة الاولى حيث يرتقى مستوى المرشح الى حد يمكنه من استيعاب العلوم الاكاديمية وعلوم الطيران, وبعد الانتهاء ينتقل الخريجون الى التدريب العملى للطيران مع الاستمرار فى التدريب والطيران. وبعد الانتهاء من دراسة منهاج الكلية الذى يستغرق نحو 37 شهرا يصبح المرشح مؤهلا للتخرج برتبة ملازم ثانى طيار ثم يتم فرزهم للالتحاق بدورات تدريبية خاصة تؤهلهم للانضمام الى التشكيلات المختلفة فى القوات الجوية والدفاع الجوى. ــ وام تغطية: محمود عبدالكريم

طباعة Email
تعليقات

تعليقات