قبائل المعيني والعبدولي والحوسني يوقعون رسالة الوفاء

صورة

وقعت قبيلة المعيني ممثلة في الشيخ صالح بن عبدالله المعيني رئيس القبيلة رسالة الوفاء لصاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة.. جاء فيها (الى ملتقى المعروف والطهر والخير.. الى من اجتمعت الأمج في شخصه فاعتلت به اعلى درجات التميز والرفعة والعظمة والسؤدد.. الى من حقق من التقدم وبناء الانسان الصحيح وخلق الحضارة الراقية الجامعة في مدة قصيرة عجز عن خلق مثلها أمم في قرون متمادية. ومن هذه النقطة فانه لا عجب ان تتوجه قلوب قبيلتنا (قبيلة المعيني) قلوب رجالها ونسائها وصغارها وكبارها ضراعة ولهفة الى الله ان يديم ظل قائدها وزعيم العرب والمسلمين اجمع. كما وقعت قبيلة العبدولي رسالة وفاء لصاحب السمو الشيخ زايد رئيس الدولة حفظه الله. وسطر معرف القبيلة عبدالله عبدالرحمن العبدولي الرسالة وقال فيها: (نتقدم بخالص الشكر والامتنان العميق لصاحب السمو رئيس الدولة لجهوده المخلصة لما قدمه لهذا البلد العظيم من انجازات أمنت لكل مواطن ومقيم سبل الراحة والأمان) . كما سجلت قبيلة الحوسني رسالة وفاء لسمو الشيخ زايد رئيس الدولة حفظه الله وجهوا فيها شكرهم وتقديرهم لكل ما انجزه سموه لشعب الامارات وقال معرف قبيلة الحوسني احمد ابراهيم جاسم الحوسني: (بأسمى معاني الفخر والاعتزاز, يتشرف معرف قبيلة (الحوسني) بالاصالة عن نفسه وبالنيابة عن ابناء وبنات القبيلة فردا فردا, صغارا وكبارا, أن يؤكدوا, وفاءهم الدائم وولاءهم المتوارث بين أجيال القبيلة جيلا بعد جيل, لصاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة, حفظه الله ورعاه بصحة العقل والبدن وسلامة النهج ووعي الضمير. وايمانا أكيدا, ويقينا لا شك فيه, بأن كل فرد من افراد هذه القبيلة, مهما حاول ان يعبر بالقول أو بالعمل, عن تقديره لزايد العز والرخاء, فان كل اساليب التعبير ستخون قائلها وفاعلها, وسيجد كل منا نفسه عاجزا عن ملاحقة كلمات الثناء, ودفق مشاعر الحب والاخلاص التي نكنها جميعا لزايد الحب, المحب لوطنه وشعبه, المعطاء لهما بلا حدود. وان سيلا مندفعا من العواطف المتوهجة يجتاح قلوب أبناء قبيلتنا وهم يستعرضون منجزات زايد الانجازات ومحقق المعجزات) .

تعليقات

تعليقات