قرينة حاكم الشارقة تشهد فعاليات اليوم المفتوح بكليات التقنية للبنات

شهدت الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي قرينة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الاعلى حاكم الشارقة امس فعاليات اليوم المفتوح الذي نظمته كلية التقنية العليا للطالبات بالشارقة وألقت كلمة قالت فيها: من هذا المكان العامر بآفاق الفكر, وفصول المعرفة, وتطلعات جيل من فتيات الوطن الى حياة تتسم بالحضارة والاستقرار والسلام, يسعدني ان اعبر عن سعادتي بوقوفي امام هذا المنبر الذي يتجلى فيه طلب العلم من خلالكن في ابهى صوره, واكثر معانيه جمالا وجدية. فما أوجد هذا الموقع على خريطة العمل الحضاري في امارة الشارقة, الا لرفعة شأن الانسان الاماراتي, ولمنحه فرصة يستثمر فيها جهوده وفكره نحو بناء ذاته, وتثقيف نفسه, وخدمة مجتمعه وامته, والمشاركة المدروسة والممنهجة في وضع اسس حضارة بلاده وتطورها. واضافت: لاشك في ان الحضارات الانسانية تقوم على اكتاف الاجيال, وكل جيل يضيف جديده ومعطيات الزمن الذي يعيش فيه, لتبقى متألقة مستمرة على مر الدهور, وذلك يعني ان الحضارة ان بترت من قاعدتها التاريخية المكتوبة بمداد الاوائل فانها ستخلو من اصالتها, وسيكون بناؤها مهددا بعدم الاستمرارية نحو التطور, لذلك يحسن بنا ألا ننسى الاصول التي نهضت عليها القامات الفكرية والعلمية والثقافية وكل قامة تدخل في نسيج التحضر والرقي, وهذا ما يؤكده دائما صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة من خلال دعواته المتكررة للتمسك بالقيم الاصيلة في بناء مشروعاتنا المعاصرة والتي اهمها الانسان. وقالت: ما ادق التعبير في شعار الاسبوع الثقافي الذي تنظمه طالبات كلية التقنية العليا بالشارقة حيث تتجلى فيه ثلاثة ابعاد زمنية, لكل منها حضوره وضرورته في اثراء لغة العمل من اجل الحضارة المستندة على ثنائية الاصالة والمعاصرة. تلك الابعاد الثلاثة هي: الماضي والحاضر والمستقبل. ويأتي العلم الذي نهضت من اجله المدينة الجامعية بالشارقة وجامعات الامارات قاطبة ليكون الاداة الفاعلة في اكتشاف كنوز الماضي, وفهم الحاضر واستيعاب آلياته بما يسمح بمواجهة تحدياته, واستشراف المستقبل الآتي بمشيئة الله تعالى بصياغة متقدمة للتنمية. لذلك كانت الرعاية الكريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الاعلى حاكم الشارقة الذي آمن بضرورة العلم والثقافة في حياة الشعب فكرس جهده لجعل هذه المدينة غرسا ناضجا بالاهداف الكبيرة ايمانا بدعوة الله سبحانه وتعالى في اول آية نزلت على رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم. واضافت سموها قائلة: انني من هنا ادعوكن يافتيات الجامعة وطالبات العلم الى استثمار فرص التعليم المتاحة في الدولة باكتساب المعرفة والاطلاع على اشكال التطور العلمي في جميع المجالات, فنحن في زمن التغيرات السريعة التي تتطلب ان نكون على استعداد تام لمواجهتها. ولا يأخذكن البحث العلمي والتفوق فيه بعيدا عن مقومات استمراره في الاتجاه الصحيح والمتمثلة باتباع القيم السليمة ومنهج الدين الحنيف بجعل العلم في خدمة الانسان والوطن والامة كلها, فهكذا تمضي خصائص الشخصية الانسانية الى الرقي والتحضر الذي نأمل ان تتصف بها كل فتياتنا. ارجو الله تعالى ان يوفقكن ويسدد خطاكن لما فيه السلامة لكن ولمجتمعكن المتطلع دائما الى انجازاته عبر ما تبذله مختلف الاجيال لما يعد مفخرة له وللأمة العربية والاسلامية كلها. كما القت أمل خالد القاسمي, مسئولة علاقات مجتمع بالكلية, كلمة الدكتور فريد اوهان مدير كليات التقنية العليا بالشارقة والتي قدم فيها الشكر للشيخة جواهر بنت محمد القاسمي على رعايتها لليوم وتشريفها له بالحضور واشار ايضا للمستوى التعليمي الرفيع للطالبات في الكلية والمكانة التي تحتلها الكلية وسط المؤسسات التعليمية في الدولة وتلبيتها لمتطلبات سوق العمل بتخريجها فئة عاملة على درجة كبيرة من الكفاءة. والقت الطالبة شروق الزعابي من مجلس الطالبات كلمة باسم طالبات الكلية وجهت فيها الشكر للشيخة جواهر على رعايتها لانشطة الطالبات في الكلية وتشريفها للكلية بحضور فعاليات اليوم المفتوح, والتقدير لها على اهتمامها ورعايتها الدائمة لفتاة الامارات عامة وفتاة الشارقة خاصة ودعمها المتواصل لها لدفعها للامام وتسهيل امورها على طريق التفوق والتقدم. وقدمت الطالبات هدية للشيخة جواهر بنت محمد القاسمي عبارة عن لوحة تشكيلية من تصميم الطالبة موزه عبيد المعمري من قسم الفنون التشكيلية والتخطيطية بالكلية. وقامت الشيخة جواهر بزيارة المعروضات ورافقتها ضيفات اليوم المفتوح من الامهات والاخوات والصديقات والاطفال. وتضمن اليوم فعاليات متعددة منها تصفيات مباراة للخطابة بين الطالبات رعاها واشرف عليها المجلس الثقافي البريطاني, وقراءات شعرية للطالبات, وصحيفة للطالبات تم عرضها للبيع, كما قدمت مسرحية عن الحياة في الكلية قدمتها الطالبات بالكلية, واستقبلت الكلية في اليوم المفتوح ضيوفا من مختلف فئات المجتمع النسائي كطالبات المؤسسات التعليمية العليا بالمدينة الجامعية وطالبات من المدارس الثانوية وامهات وصديقات واخوات الطالبات بالكلية. وتقام اليوم الاحد فعاليات اليوم المفتوح لكلية التقنية العليا للطلبة بالشارقة والذي يتضمن المعرض المهني الاول تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي ورئيس مجمع كليات التقنية العليا, وبحضور معالي مطر حميد الطاير وزير العمل والشئون الاجتماعية. كتب مغازي البدراوي

تعليقات

تعليقات