العروض المغرية والحملات الترويجية تضع التسوق في المرتبة الاولى بالمهرجان

سجل مهرجان دبي للتسوق 2000 زيادة ملحوظة في اعداد المتسوقين في المراكز والاسواق التي تقدم افضل العروض من خلال الحملات الترويجية المتنوعة والوسائل الترفيهية المخصصة لكافة افراد العائلة. وتتوافد حشود المتسوقين على مراكز التسوق, اذ خصص المهرجان لتقديم افضل العروض للمتسوقين الذين ينتظرون فترة الحسومات والعروضات المغرية بفارغ الصبر, وبالتالي افضل الصفقات للتجار واصحاب المحال التجارية. ودخلت المحال التجارية ومراكز التسوق مهرجان دبي للتسوق 2000 بأفضل العروض والديكورات والنشاطات الترفيهية لاضافة نوع من الاثارة على اكبر مهرجان عائلي للتسوق في العالم. وتعليقا على الامر, قال جيم بدور مدير عام ديرة سيتي سنتر: اثبتت الحملة الترويجية التي اطلقناها نجاحا كبيرا في استقطاب العديد من الزوار, خصوصا وانها ترتبط بشكل مباشر بمفهوم التسوق, وذلك التزاما منا بتطوير هذا المفهوم, ولاحظنا ان النتائج كانت ايجابية للغاية ونالت اعجاب الزوار ودفعتهم للتسوق بشكل اكبر. واضاف بدور: ان اعداد الزوار تزداد يوما بعد يوم, وهي تجاوزت اعداد العام الماضي, ولاحظنا ان المتسوقين يمثلون مختلف شرائح المجتمع, وبالتالي تشهد العطل الاسبوعية تضاعف اعداد الزوار من مختلف الجنسيات العربية والاوروبية والاسيوية. وتستفيد شركة فيزا من ازدياد اعداد الزوار خصوصا وان معظمهم يفضل الدفع بواسطة بطاقات الائتمان عوضا عن استعمال اوراق النقد. وتعليقا على الامر, قال بيتر سكريفن, مدير عام فيزا للشرق الاوسط: منذ انطلاق مهرجان دبي للتسوق وتكريس مفهوم التسوق في دبي اصبحت الكشوفات التي تصلنا خلال فترة المهرجان وفترة الاعياد تظهر زيادة كبيرة في حجم الانفاق. واشار مرهف كيشي, مدير عام مركز حمر عين ان المركز استقبل اكثر من 30 الف زائر خلال فترة الاعياد. وقال كيشي: انها ارقام خيالية بالنسبة لنا, نعتقد ان المركز حقق نجاحا ملفتا خلال مهرجان هذا العام, وان كافة المحال التجارية تقدم الحسومات والعروض المغرية للمتسوقين. واكد كيشي ان المركز نجح في استقطاب الزوار من خلال الديكورات الملفتة للنظر بالاضافة إلى البث المباشر اليومي من ردهات المركز وعروض ماما جوز الترفيهية اليومية, وبالتالي موقع المركز القريب من فندق ماريوت والعديد من الشوارع المخصصة لفعاليات المهرجان. بدوره قال فريد واتس, مدير عام مركز لامسي: شهدت فترة العيد زيادة بنسبة 25% في اعداد الزوار, الامر الذي ادى إلى مضاعفة حجم المبيعات مقارنة مع العام الماضي ولاحظنا ايضا زيادة في اعداد السواح القادمين للتسوق, نحن سعداء جدا بالنجاح الذي يحققه المهرجان. هذا ويستقبل لامسي بلازا زواره باكثر من 10 آلاف بالون ومسرح للعروض ورجل آلي يتحدث مع الزوار بالاضافة إلى العديد من النشاطات الترفيهية الخاصة بالاطفال. وقالت ناقطة باسم مركز وافي: شهدت فترة العيد زيادة ملحوظة بعدد الزوار من مختلف بلدان العالم ونحن على ثقة ان الاسبوعين الاخيرين من المهرجان سيشهدان عددا اكبر من الزوار. وبالاضافة إلى المتسوقين تشهد مراكز التسوق حشدا من الزوار الطامحين للاستفادة من مختلف الخدمات والعروض التي تقدمها هذه المراكز خاصة مع قرب انتهاء شهر التسوق في 31 مارس الجاري, إذ يعمد اصحاب المحال التجارية والتجار إلى اعطاء افضل الاسعار وتقديم افضل العروض الترويجية.

تعليقات

تعليقات