قطع مميزة تعكس عمق الحضارة وعراقة التقاليد تشكيلة رائعة من اللوحات العالمية بواحة السجاد

يوفر مهرجان دبي للتسوق 2000 لزائريه فرصة نادرة للاطلاع على مجموعة واسعة من روائع الابداعات في عالم السجاد اليدوي القديم والحديث والخاصة بمناطق معينة وذلك ضمن واحة السجاد التي تعد من اماكن الجذب الرئيسية في المهرجان . وتضم واحة السجاد المقامة على مساحة 8800 متر مربع مقابل مركز ديرة سيتي سنتر مقارنة مع 4400 في العام الماضي, نحو 100 الف سجادة بقيمة مليار ونصف المليار درهم عدا عن السجادة الاثرية التي تبلغ قيمتها 5 ملايين دولار امريكي. واصبحت واحة السجاد التي تنظمها دائرة موانىء وجمارك دبي, احدى كبريات الفعاليات خلال المهرجان منذ انطلاقته ولا تقتصر متعتها على ما تعرضه من القطع الفريدة وحسب, بل انها توفر للزائرين فرصة لاختيار ما يناسبهم من روائع السجاد بأسعار جذابة. وقد زاد عدد زوار واحة السجاد خلال مهرجان العام الماضي على 100.000 الف شخص اشتروا عددا كبيرا من قطع السجاد من مختلف الاشكال والانواع قدرت قيمتها بنحو 54 مليون درهم. ومن المتوقع ان يتردد هذا العام عدد اكبر من الزوار على واحة السجاد التي ستوفر لهم بالاضافة الى مجموعات السجاد المتنوعة برنامجا رائعا من الاحداث والفعاليات المصاحبة خلال ايام المهرجان التي ستستمر لغاية الحادي والثلاثين من شهر مارس الجاري. وقال محمد المنصوري مدير العلاقات العامة في دائرة موانىء وجمارك دبي عضو اللجنة المنظمة لمهرجان دبي للتسوق ورئيس واحة السجاد (لا يعتبر السجاد مجرد سلعة تجارية وحسب, بل عملا فنيا ابداعيا يعكس عمق الحضارة وعراقة التقاليد لشعوب المنطقة) . واضاف المنصوري: (على الرغم من كون واحة السجاد معرضا تجاريا إلا انها تركز على الجوانب الحضارية عبر سلسلة من الفعاليات والانشطة الثقافية المرافقة) . وتضم الفعاليات المرافقة معرضا للسجاد اليدوي المحلي حيث تقوم نساء من الامارات بعروض حية امام الزوار فتغزل الصوف وتحيك السجاد والحصر, ومرسما حرا للاطفال وسوقا للمشغولات اليدوية وقرية الاطفال ومسابقات للمدارس في مجال المسرح تحت عنوان الام تماشيا مع شعار المهرجان وعرضا لبعض من اندر قطع السجاد في العالم. وتقام ايضا ضمن واحة السجاد, التي تفتح ابوابها من العاشرة صباحا حتى العاشرة ليلا طوال ايام المهرجان سحوبات يومية على سجادة بقيمة 2000 درهم وسحوبات اسبوعية على سجادة بقيمة 10.000 درهم وسيارة بيجو. وتوفر واحة السجاد التي تنظم للسنة الخامسة خلال مهرجان دبي للتسوق تسهيلات مختلفة للتجار تتضمن اعفاء من الرسوم الجمركية وذلك تشجيعا للتجار على جلب تشكيلات اكبر من السجاد وعرضها بأسعار اكثر جاذبية للمشترين. وتوقع المنصوري ان يزور واحة السجاد هذا العام عدد اكبر نسبيا من الزوار والمشترين نظرا لعرض التجار قطعا مميزة من ايران وافغانستان وتركيا وكشمير وغيرها من الدول المصنعة لأفخم انواع السجاد.

تعليقات

تعليقات