اكتمال عناصر قوة الواجب الاماراتية ، وصول طائرات اباتشي وافراد سريتي الطائرات والعمليات الخاصة الى كوسوفو

غادرت مساء امس الاول مجموعة من طيارى وفنيي القوات الجوية والدفاع الجوى ضمن (قوة الواجب /2 صقر الامارات) للمشاركة فى قوات حفظ السلام المتواجده حاليا فى اقليم كوسوفو . وصرح النقيب طيار الشيخ احمد بن طحنون بن محمد آل نهيان بأن مشاركته واخوانه من ضباط وافراد القوات الجوية والدفاع الجوى فى هذه المهمة انما هو واجب تجاه دولتنا الغاليه وتنفيذا للتوجيهات السامية لصاحب السمو رئيس الدولة القائد الاعلى للقوات المسلحة بضرورة مساندة ودعم الاشقاء والاصدقاء فى المحن التى يمرون بها دعما للحق وتكريسا للسلام فى مختلف بقاع العالم. واضاف ان تجربة مشاركة قواتنا المسلحة بمختلف فروعها وتشكيلاتها فى عملية اليد البيضاء وفى قوات حفظ السلام اكسبتنا خبرات للعمل فى مختلف البيئات الجغرافية والجوية بالاضافة الى ممارسة اساليب وتكتيكات جديده من خلال العمل مع صنوف القوات الاخرى التى تتواجد اثناء تلك العمليات. وكان فى وداع المجموعة مدير العمليات فى القوات الجوية والدفاع الجوي. وقد وصلت الى مطار سكوبيا بجمهورية مقدونيا فى ساعة متأخرة من ليلة امس الاول الاربعاء بقية طائرات اباتشى التابعة لقوة الواجب (2) صقر الامارات وذلك للانضمام الى قوة الامارت التى تقوم بحفظ السلام فى اقليم كوسوفو فى اطار القوات الدولية (الكفور) . وكانت طائرة شحن عملاقة من نوع انتينوف نقلت مساء امس الاول من ابوظبى طائرات الاباتشى بالاضافة الى بعض السيارات القتالية والشاحنات والذخائر وخزانات الوقود الخاصة بالطائرات كما وصل على نفس الطائرة افراد سرية العمليات الخاصة التابعة لجيش الامارات والمكلفة ايضا بالعمل فى اقليم كوسوفو ضمن الاطار الدولى. وبوصول طائرات الاباتشى وسرية العمليات الخاصة اكتملت عناصر قوة الواجب 2 صقر الامارات التى وصلت طلائعها الى سكوبيا قبل اسبوع. وكان العميد الركن علي محمد الكعبى ضابط الارتباط ونائب قائد اللواء الفرنسى لشؤون قوة الامارات فى استقبال الطائرات وجميع افراد السرية كما كان فى الاستقبال كذلك عدد من ضباط القوة الاماراتية وبعض قادة القوات الامريكية العاملة كوسوفو. وفى تصريح لوكالة انباء الامارات قال الرائد طيار سالم سعيد السبوسى قائد سرية طائرات الاباتشى ان المهمة المحددة للسرية هى العمل فى نطاق منطقة الكفور لدعم القوات الدولية فى الحفاظ على الامن والاستقرار من خلال القيام بالطلعات اللازمة والتدخل عند اللزوم مشيرا الى ان اطقم الطائرات يتمتعون بالكفاءة العالية والانضباط العام وهم على استعداد لتنفيذ المهام الموكلة اليهم فى مختلف القطاعات التابعة للقوات الدولية (الكفور) . واضاف ان طائرات الاباتشى هى المروحية القتالية الاكثر تطورا على مستوى العالم وتتمتع بالقدرة على المناورة والعمل فى مختلف الظروف ليلا ونهارا مشيرا الى ان لدى القوات الامريكية العاملة فى اقليم كوسوفو ثمانى طائرات من نفس النوع وتعمل بمنتهى الكفاءة والقدرة. من جهته قال الكولونيل الامريكى كومبس ان مشاركة الامارات بطائرات الاباتشى فى نطاق مهمة القوات الدولية تعتبر هامة وتاريخية وتثير الاعجاب الشديد لدى المختصين الاجانب نظرا لما تتمتع به هذه الطائرات من قدرات قتالية عالية. واضاف ان مشاركة الامارات بطائرات الاباتشى فى منطقة عمليات قوات الكفور تؤكد المستوى العملياتى العالى الذى وصل اليه طيارو دولة الامارات مشيرا الى انه لمس ذلك اثناء التدريبات المشتركة واعرب عن اعتقاده بأن هؤلاء الطيارين سيقومون باداء المهام الموكلة اليهم خير قيام. من جهة اخرى تحددت مهمة سرية العمليات الخاصة فى العمل ضمن القوات الدولية (الكفور) فى القطاع الامريكى بهدف حفظ السلام واستقراره فى الاقليم ومن المقرر ان تعمل هذه السرية فى المواقع الصعبة هناك وفى الظروف المناخية التى تناسب طبيعة عملها. ـ وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات