المجلس الوطني يؤكد التزام الامارات بحقوق الانسان

أكد المجلس الوطنى الاتحادى التزام دولة الامارات العربية المتحدة بما تضمنته مقررات مؤتمر جنيف حول القانون الانسانى العالمى عام 1949 والبروتوكولين الاضافيين الصادرين فى عام 1977 من مبادىء وأحكام وما تحتويه من معان أنسانية نبيلة غايتها حماية حياة وكرامة الانسان . وأشار المجلس فى كلمة القاها امس علي راشد حمدان الغسيه عضوالمجلس امام اللجنة الخاصة بالقضايا البرلمانية والقانونية وحقوق الانسان المنبثقة عن المؤتمر البرلمانى الدولى المنعقد حاليا فى برلين حول دورالبرلمانيين فى تأكيد الالتزام بالقانون الانسانى الدولى الى ان دستور دولة الامارات العربية المتحدة تضمن مجموعة من القواعد الدستورية حول حقوق الانسان اتسمت بمجموعة من الخصائص أولها انها مستمدة من الشريعة الاسلامية الغراء والتى تهدف الى صيانة كرامة كل شخص وثانيها تتصف بالمساواة وعدم التفريق بين الناس وثالثها انها حقوق غير قابلة للتحويل وغير قابلة للتجزء أو الانقسام ولذلك فقد أقرت دولة الامارات مقررات مؤتمر جنيف 1949 وبروتوكولات 1977 الاضافية . وأوضح ان دولة الامارات ترجمت التزامها الثابت بهذه القوانين من خلال مشاركتها فى العديد من المشاركات الدولية بهدف المحافظة على السلام والامن الدوليين كمشاركتها فى قوات حفظ السلام فى الصومال وما قام به جيش الامارات فى عمليات الاعمار فى كوسوفو ومناطق اخرى من العالم والدور الذى قام به الهلال الاحمر لدولة الامارات اضافة الى عدد من العمليات الانسانية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات