ثلاث دراسات حول الأنيميا والثلاسيميا والوعي البيئي، الصحة المدرسية تجري كشوفات على ستة آلاف طالب

عقد اطباء الصحة المدرسية, امس اجتماعا بأبوظبي برئاسة الدكتور عبد الغفار محمد عبدالغفور, مدير ادارتي الصحة المدرسية, والرعاية الصحية الاولية, لبحث خطط الصحة المدرسية للعام الجاري, في جوانبها العلاجية والوقائية والتثقيفية.وتقرر توقيع الكشف الطبي على ستة آلاف طالب بالمنطقة , وتمديد مظلة الخدمات الطبية لتشمل منطقة بني ياس بشكل اكثر تركيزا مع تشكيل لجنة موسعة للجودة تراقب العمل للارتقاء به, والاعداد لاقامة ندوة تحت عنوان: المدرسة الصحية خلال الفترة من 23 الى 26 يناير المقبل بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية. وقال الدكتور عبد الغفار ان ادارة الصحة المدرسية ستنفذ ثلاث دراسات حول تقييم الحالة الصحية لطلبة المدارس الابتدائية والاعدادية بدولة الامارات, وحول اسباب انتشار الانيميا والثلاسيميا بين طلبة الاول الثانوي, وكذلك حول قياس مدى الوعي البيئي لدى طلبة المرحلة الاعدادية. واضاف ان الدراسات تأتي استكمالا لبرامج الدراسات السنوية التي تنفذها الصحة المدرسية بهدف رصد معطيات الواقع الصحي للطلاب, ووضع الخطط المستقبلية على أسس سليمة. كما ناقش المشاركون في الاجتماع خطوات تنفيذ برنامج الفحص الطبي الشامل لطلاب وطالبات الصف الاول الابتدائي والكشف الدوري الشامل لطلاب الرابع الابتدائي والاول الاعدادي فضلا عن برنامج الفحص الدوري الشامل لطلاب المناطق النائية والفحوصات المخبرية للبول والدم ومراجعة واستكمال السجلات الصحية للطلاب. واضاف انه فيما يتعلق باجراءات مراقبة الامراض المعدية, بحث المشاركون في الاجتماع تعزيز برامج الاكتشاف المبكر للمصابين بأمراض معدية ومراقبة اجراءات العزل والتبليغ الفوري مشيرا الى ان الصحة المدرسية ستركز خلال العام المقبل على مراقبة خزانات المياه والتأكد من سلامة البيئة المدرسية. وحول الخدمات العلاجية قال الدكتور حسن عبد المنعم, مدير ادارة الصحة المدرسية بأبوظبي, انه تقرر التوسع في تقديم خدمات الاسنان العلاجية الترميمية والجراحية وعلاج اللثة والجذور والاهتمام بتوسيع الدوام ليشمل الفترة المسائية بعيادات مراكز الرعاية الصحية الاولية. واضاف ان برنامج التعليم الطبي المستمر ستعتمد على اقامة لقاء علمي شهريا وحلقة علمية موسعة خلال اجازة نصف العام الدراسي فضلا عن اشراك عدد من الاطباء العاملين بالصحة المدرسية في ندوات علمية محلية ودولية لتعزيز وعهيم بالتطورات الصحية الجديدة. د. عبدالغفار عبدالغفور

طباعة Email
تعليقات

تعليقات