النمل الابيض في ندوة ببلدية دبي

تقيم بلدية دبي في تمام الساعة الخامسة والنصف من مساء يوم غد السبت الموافق25سبتمبر في قاعة المدينة بالمبنى الرئيسي بالبلدية ندوة بعنوان(النمل الابيض وتأثيره على المباني التاريخية).وصرح المهندس رشاد محمد بوخش رئيس قسم المباني التاريخية ببلدية دبي ان الندوة تهدف الى توضيح مدى خطورة النمل الابيض وتأثيره على المباني التاريخية من خلال طرح الموضوع للمناقشة وتبادل الاراء مع الجهات المعنية بالبلدية والجهات الاخرى ذات العلاقة والاهتمام الحكومية منها والخاصة. واضاف نطمح في هذه الندوة ان نسلط الضوء على مختلف المعوقات التي واجهت قسم المباني التاريخية في سبيل مواجهة النمل الابيض بجانب التطرق الى احدث الطرق لمقاومة هذه الافة ووضع الحلول الكفيلة بالحد من اضرار الحشرة على المباني التاريخية. واوضح رئيس قسم المباني التاريخية في بلدية دبي ان النمل الابيض او ما يعرف محليا (بالرمة) انه يعيش ضمن مستعمرات تمتد الى مئات الامتار في باطن الارض وهو دائم البحث عن الاماكن الرطبة لحماية بنيته الضعيفة من التعرض الى الجفاف او اشعة الشمس وبالتالي فان تحركاته تقتصر عبر انفاق يجرى بناؤها على هيئة انابيب داخل الخشب قليل المقاومة ليتغذى على مادة السيليلوز الموجودة داخله, مشيرا الى ان المباني الاثرية تعد اكثر الاماكن ملاءمة لظروف معيشة النمل الابيض, وذلك لما يتوافر فيها من اخشاب قليلة المقاومة واظلام ورطوبة توفرها اجهزة التكييف. وقال ان (ندوة النمل الابيض وتأثيره على المباني التاريخية) ستشمل كلمة البلدية يلقيها احد المسؤولين بالدائرة تليه كلمة جون بلفور رئيس قسم مكافحة الحشرات بالبلدية حول واقع مشكلة النمل الابيض في الامارات بين الماضي والحاضر, ثم كلمة الدكتور وليد كعكة الاستاذ في كلية الزراعة بجامعة الامارات حول مشكلة النمل الابيض. كما سيقوم ممثلو احدى الشركات المتخصصة في مجال مكافحة الحشرات والمؤسسة العربية الهندسية الزراعية بتقديم عرض لمنتجاتهم الخاصة بمكافحة النمل الابيض. وستشمل الندوة في نهايتها مناقشة عامة بين الحاضرين فيما يختص بالنمل الابيض ومنتجاتها وطرق مكافحتها. المهندس رشاد بوخش

طباعة Email
تعليقات

تعليقات