بمشاركة 50 غواصا متطوعا، بلدية دبي تنتهي من تنظيف منطقة الجداف

انتهت بلدية دبي الاحد الماضي بالتنسيق والتعاون مع جداف دبي من تنظيم حملة تنظيف منطقة جداف دبي بمشاركة50 غواصا متطوعا في ختام برنامج احتفال البلدية بمناسبة(نظفوا العالم)التي جرت في الفترة من17الى19من سبتمبر الجاري.وصرح المهندس حسين لوتاه مساعد مدير عام بلدية دبي لشؤون البيئة والصحة العامة بان الغواصين قاموا خلال الحملة بتنفيذ عدة غطسات على فترات متباينة من الساعة الثامنة صباحا ولغاية الساعة الثانية عشرة , تم خلالها ازالة العديد من النفايات والمخلفات من قاع مياه جداف دبي بمساعدة زورقين من نادي دبي الدولي للرياضات البحرية. واضاف انه تم تكريم الغواصين المشاركين في الحملة فور انتهاء اعمال التنظيف من قبل جداف دبي تقديرا لمشاركتهم في هذه المناسبة وما بذلوه من جهد في تنظيف الجداف. واشار بمناسبة ختام فعاليات (نظفوا العالم) ان البلدية تقوم بجهود جبارة في مجال الحفاظ على البيئة والنظافة العامة بامارة دبي من خلال ادارتي الصحة والبيئة سعيا نحو الارتقاء بمفهوم البيئة الصحية من خلال رفع معدلات النظافة وتقليل النفايات باستخدام كافة الوسائل والامكانيات المتاحة. واوضح ان البلدية قامت خلال النصف الاول من العام الحالي ضمن اطار جهودها الصحية بجمع 400 الف و326 طنا من النفايات الصلبة ومليون و410 آلاف و224 طنا من نفايات المباني و35 الفا و658 طنا من النفايات الزراعية, بالاضافة الى 19 مليونا و321 الفا و750 جالونا من المياه العادمة. واضاف ان ادارة البيئة قامت خلال الفترة نفسها بجمع كميات مختلفة من النفايات بغرض اعادة تدويرها شملت 311 برميلا من مخلفات زيوت السيارات و803 براميل من مخلفات زيوت الطبخ و26 الفا و109 اطنان من الاوراق والكرتون و38 طنا من مخلفات العلب المعدنية و124 طنا من مخلفات العلب البلاستيكية و854 طنا من مخلفات الحديد و55 طنا من مخلفات الزجاج بالاضافة الى 3 آلاف و414 طنا من المخلفات العضوية واكد مساعد مدير عام بلدية دبي لشؤون البيئة والصحة العامة ان ادارة البيئة تقوم ضمن نطاق عملها بالرقابة على شواطىء الامارة وخور دبي والممزر وميناء الحمرية عن طريق اخذ عينات دورية للمياه والتربة من هذه المواقع لقياس التغيرات الفصلية ومدى مطابقتها للمعايير المحددة باجراء التحاليل الكيميائية والبيولوجية والفيزيائية عليها ويتم اخذ عينات اخرى من رمال شواطىء الحدائق العامة والاماكن العامة كالفنادق والاندية لاجراء التحاليل البكتيرية, كما تقوم البلدية بجهود اخرى لحماية البيئة البحرية من خلال تنظيف الممرات المائية في خور دبي وميناء الحمرية من النفايات الطافية بشكل يومي بواسطة قوارب متخصصة في هذا المجال بالاضافة الى رقابة المنشآت الساحلية ذات التأثير المباشر او غير المباشر على البيئة البحرية ودراسة وتقييم التأثير البيئي لمشروعات البلدية ورصد بقع الزيت بالتنسيق مع الجهات المعنية لمكافحتها واتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة ضد الجهة المتسببة في التلوث والتنسيق مع الاجهزة المعنية من اجل حماية الثروات البحرية من اساءة الاستغلال. خلال تنظيف منطقة جداف دبي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات