بلدية دبي تدرس إقامة مكتبتين، في المنخول والمزهر مزودتين بالانترنت

صرح محمد جاسم العريدي رئيس قسم المكتبات العامة ببلدية دبي ان البلدية تقوم بدراسة اقامة مكتبتين جديدتين في منطقة المنخول ببر دبي ومنطقة المزهر في ديرة في اطار حرصها على تطوير الخدمات التي تقدمها للجمهور وتشجيع المجتمع لكسب العلم والمعلومات من خلال مختلف الوسائل بما فيها الكتب وشبكة الانترنت والاقراص المدمجة (سي.دي) وأشرطة الفيديو . وقال ان البلدية تحدد المنطقة التي تتطلب مكتبة بعد القيام بدراسة لمدى احتياج المنطقة لخدمات المكتبة. وعن خدمة الانترنت الجديدة التي وفرتها البلدية في المكتبة الرئيسية بالراس, اشار رئيس قسم المكتبات العامة الى ان القسم خصص عشرة أجهزة كمبيوتر لمستخدمي شبكة الانترنت فيها وللجمهور ان يستخدمها بدفع رسم رمزي بواقع خمسة دراهم للساعة الواحدة. وأضاف: يظن بعض الناس ان خدمات المكتبات ستوفر للمواطنين والعرب فقط, وهذا غير صحيح, اذ الحقيقة ان لدينا عددا كبيرا من الكتب والاقراص (سي.دي) والمجلات وأفلام الفيديو والكتب المرجعية باللغتين العربية والانجليزية, ويقدم القسم معظم خدماته مجانا ومهمتنا خدمة الجمهور وهذا يعني كل الجنسيات دون استثناء. وقال العريدي: ان طلبات العضوية للاشتراك بالمكتبة متوفرة بجميع المكتبات بالراس ويبلغ رسم الاشتراك 150 درهما (تدفع مرة واحدة فقط) ويمكن للمشتركين ان يستأجروا الكتب والاقراص والفيديو من المكتبة الرئيسية أو المكتبات الفرعية في هور العنز وأم سقيم والراشدية والصفا وحتا. وعن الخطط الجديدة للمكتبات, قال العريدي: إن القسم سيعمل على تركيب جهاز (سيرفر) سي.دي, جديد في المكتبة الرئيسية بسعة 28 قرصا سي.دي مما يسمح لأعضاء المكتبات استعمال قرص سي.دي واحد من المكتبات الخمس المنتشرة في انحاء الامارة, لأن جميع هذه المكتبات بينها شبكة ربط بالكمبيوتر, ويتميز نظام بحث المكتبة بسهولة ايجاد المواد المطلوبة من قاعة المعلومات التابعة لها سواء بواسطة الكمبيوتر. وهناك خطة ايضا لتركيب (سيرفر) جديد ذي قوة عالية حيث تمكن هذه الخدمة مستخدمي الانترنت من الوصول الى شبكة الانترنت. وذكر العريدي ان المكتبات شهدت فعاليات عدة خلال فترة الصيف خاصة مكتبة حتا التي جذبت ما بين 80 الى 120 طفلا يوميا لفعاليات مختلفة نظمها قسم المكتبات خلال الصيف وضمن مفاجآت صيف دبي 99. وناشد رئيس قسم المكتبات العامة مدراء المدارس في الامارة ان يشجعوا الطلاب باستخدام المكتبات حتى يتمكنوا من تطوير نطاق علمهم وصقل قدراتهم في مختلف المجالات. الجدير بالذكر ان عدد الزوار لمختلف المكتبات في العام الماضي بلغ 191923 منهم 92005 مواطنين و59225 زائرا من جنسية عربية و40693 من جنسيات اخرى. وجذبت المكتبة الرئيسية اكبر عدد من الزوار في العام الماضي حيث زار المكتبة 54280 شخصا خلال هذه الفترة. محمد جاسم العريدي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات