ألفان(2000)درهم مكافأة لمن يرشد عن محلات بيع التنبول

في بادرة جديدة اعلنت بلدية دبي مؤخرا عن تخصيص مكافأة مالية قدرها 2000 درهم لكل من يرشد أو يدلي بمعلومات موثقة عن وجود محل أو مكان يتم فيه تحضير أو تخزين أو تداول أو بيع مادة (البان) أو أي من مشتقاتها, وذلك ضمن خطة البلدية للقضاء على السلوكيات والعادات السيئة المضرة بالصحة العامة وسلامة البيئة سعيا للحفاظ على النظافة والمظهر العام لمدينة دبي . صرح بذلك المهندس حمدان الشاعر مدير ادارة البيئة ببلدية دبي, وقال ان العديد من الاوامر والقرارات صدرت للقضاء على هذه الظاهرة غير الحضارية ولكن مازالت مادة (البان) موجودة وتستخدم من قبل بعض الاشخاص المعتادين عليها على الرغم من اجراءات الحظر التي اتخذت تجاه عملية استيرادها. واكد ان مادة (البان) ذات آثار ضارة بالصحة العامة والبيئة, ومن هذا المنطلق كان التوجه نحو القضاء عليها ومنع بيعها وتداولها, واوضح الشاعر ان مادة (البان) عبارة عن ورق التنبول بكافة انواعها المتعارف عليها وتتكون من عدة مركبات طبيعية وكيميائية ذات آثار ضارة بالصحة العامة والبيئة. واشار إلى ان البيئة والصحة العامة تعد من الاولويات التي وضعتها البلدية ضمن خططها البناءة لتطوير مدينة دبي وتوفير كافة الخدمات الرئيسية بها واستطاعت من خلال هذه السياسة البناءة ان تحقق مستوى عاليا من النظافة حيث تعمل جميع اقسام وشعب ادارتي الصحة العامة والبيئة المختلفة جاهدة لحماية وادارة كافة المجالات المرتبطة بالبيئة فيما يختص بالهواء والتربة والمياه والنفايات والمجاري والقطاع الصناعي لتحقيق التنمية المستدامة للارتقاء بمدينة دبي لتكون المكان الامثل للاقامة والاسترخاء والتسوق. وناشد المهندس حمدان الشاعر افراد الجمهور التعاون مع البلدية في مساعيها الحثيثة للقضاء على هذه الظاهرة, واكد اهمية المشاركة الجماهيرية في خدمة الصحة باعتبار ان الحفاظ على البيئة والصحة العامة يعد مسؤولية مشتركة للافراد والدوائر المختلفة عامة كانت أو خاصة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات