مشروعات جديدة لزيادة الكميات المتاحة للاستهلاك: ارتفاع انتاج دبي من مياه الشرب الى 33.3 مليار جالون

أكد سعيد محمد الطاير مدير عام هيئة كهرباء ومياه دبي ان المياه تأخذ حيزا كبيرا من اهتمام الهيئة باعتبارها عنصر الحياة الرئيسي واساس كل حضارة وتقدم, اضافة الى انها مادة غذائية قبل ان تكون مادة صناعية او وسيطة , ولهذا تأخذ الهيئة بعين الاعتبار النوعية والجودة في مياه الشرب وتوفيرها لكافة المستهلكين اينما وجدوا بالكميات المناسبة والنوعية الجيدة المطابقة للمواصفات الصحية لمياه الشرب. واشار الى ان كمية المياه التي تم ضخها في شبكات مياه دبي خلال العام الماضي بلغت 33.335 مليار جالون مقارنة بانتاج عام 1996 الذي بلغ 32 مليار جالون . ونظرا للنمو المستمر في الطلب على المياه فقد قامت الهيئة بتنفيذ العديد من المشاريع التي تساهم في زيادة كميات المياه المتاحة للاستهلاك عن طريق انشاء وحدات تحلية مياه جديدة او برفع قدرة شبكات نقل وتوزيع المياه لتلبي احتياجات المستهلكين سواء كانت تلك الشبكات للتوسع الرأسي او الافقي على امتداد المناطق الجديدة التي ادخلت حيز الكتلة العمرانية للبلاد. وحدات تحلية واضاف الطاير ان الهيئة بدأت في العام الحالي بتنفيذ مشروع انشاء وحدات تحلية مياه جديدة بقدرة انتاجية اجمالية تصل الى 27.5 مليون جالون مياه يوميا ويتكون المشروع من ثلاث وحدات تحلية, الاولى بقدرة انتاجية تبلغ 7.5 مليون جالون يوميا وسيتم تركيبها بالمحطة (G) بجبل علي, اما الوحدتان الاخريان فهما المرحلة الاولى بمحطة توليد الكهرباء وتحلية المياه الجديدة بجبل علي (المحطة K) وقدرة كل واحدة منهما 10 ملايين جالون مياه يوميا, حيث ستدخل الوحدة الاولى بالمحطة (G) الى الخدمة قبل حلول صيف عام 2000 اضافة الى الوحدتين الاخريين بالمحطة (K) واللتين ستدخلان الى الخدمة قبل نهاية عام 2000 لتصل القدرة الانتاجية الكلية للهيئة من مياه التحلية بعد دخول الوحدات الثلاث الى الخدمة الى حوالي 143.5 مليون جالون مياه يوميا. القدرة التخزينية وقال مدير عام هيئة كهرباء ومياه دبي ان القدرة التخزينية الحالية من المياه بالهيئة تبلغ 112 مليون جالون مؤكدا ان الهيئة تخطط لرفع قدرتها التخزينية تبعا لنمو معدل الاستهلاك السنوي من المياه. وسيتم بناء خزان مياه اضافي بالمجمع التخزيني الحالي للهيئة بمنطقة مشرف وذلك بسعة 60 مليون جالون لتصل القدرة التخزينية الانتاجية للهيئة بعد استكمال هذا المشروع الى 172 مليون جالون مياه يوميا, بالاضافة الى مشروع تطوير محطات ضخ المياه بمنطقة القوز لتصل الى الضعف في نهاية العام المقبل اي بمعدل 120 مليون جالون مياه يوميا. واضاف ان الهيئة تعتزم تنفيذ مشروع تطويري هام في مجال نقل المياه يشمل عدة خطوط نقل مياه رئيسية تم طرحها في مناقصات عامة حيث تم ترسية بعضها وتشمل خط نقل مياه قطر 1200 مم من محطات التحلية بجبل علي الى التقاطع رقم (1) بشارع الشيخ زايد وعلى امتداد الشارع نفسه بطول حوالي 21 كيلومترا بغرض رفع قدرة نقل المياه الى المناطق الواقعة غرب شارع الشيخ زايد مابين محطات جبل علي ومناطق بر دبي لتلبية الطلب المتزايد على المياه بتلك المناطق نتيجة النمو العمراني الهائل والمشاريع الكبيرة التي سيتم تنفيذها ضمن خطة النهضة العمرانية الشاملة بالبلاد. كما تم طرح مناقصة مشروع خط نقل مياه رئيسي بقطر 1200 مم ايضا وبطول حوالي 13 كيلومترا يربط بين منطقة مشرف والمنطقة الصناعية بالقصيص بغرض رفع قدرة التدفق المائي الى مناطق الراشدية والقصيص الصناعية والمناطق الاخرى على امتداد الخط والتي تشهد ايضا طفرة عمرانية كبيرة. هذا, بالاضافة الى مشروع انشاء خط انابيب رئيسية قطر 600 مم من تقاطع السعيدية الى شارع الميناء مع وصلة بطرفي نفق الشندقة, حيث تم استلام عروض المناقصين ويجري حاليا تقييمها تمهيدا لترسية المشروع على المناقص الفائز قبل نهاية العام الجاري. شبكات التوزيع واكد انه تم تمديد ماطوله 38.2 كيلو مترا من شبكات توزيع المياه وذلك خلال الربع الثالث من العام الجاري ليصل اجمالي ماتم تمديده من تلك الشبكات هذا لعام الى 145.2 كيلو مترا من اجمالي مشروع تطوير شبكات توزيع المياه بالمناطق المختلفة بدبي بطول اجمالي قدره 184 كيلو مترا. وفي مجال رفع كفاءة اداء شبكات المياه اشار الطاير الى انه تجري حاليا عملية مراجعة التصميم النهائي لمشروع نظم المراقبة والتحكم بشبكة مياه دبي عن بعد (سكادا) ليتم طرحه في مناقصة عامة قريبا. كتب خالد بن هويدي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات