افتتاح ورشة عمل بدبي حول اخلاقيات مهنة الطب

افتتحت بمستشفى الأمل بدبي صباح امس ورشة عمل حول برنامج اخلاقيات المهن الطبية والرعاية الصحية التي تنظمها وزارة الصحة على مدى يومين بهدف ترسيخ وتشجيع العاملين في المجال الصحي على الالتزام بمبادىء اخلاقيات مهنة الطب وذلك انطلاقا من الحرص على توفير افضل الخدمات الصحية للمواطنين والمقيمين على ارض الدولة. واكد الدكتور باسل عبدالجبار رئيس شعبة المسؤولين الطبية بوزارة الصحة ان المشاركين بورشة العمل استعرضوا الخطوط والتوجهات العامة لبرنامج اخلاقيات مهنة الطب والتي تتضمن مبادرة بعيدة المدى حتى تعطي ثمارها من خلال ترسيخ المبادىء وحث العاملين في المؤسسات الصحية على الالتزام بها وتطبيقها من تلقاء انفسهم, حيث قال انه من المتوقع الانتهاء من تنفيذ هذه المبادرة المستمرة خلال خمس سنوات. وقال ان البرنامج الوزاري المقترح يتضمن اربعة محاور اساسية هي اخلاقيات العمل في المؤسسات الصحية والاخلاقيات المهنية الطبية واخلاقيات البحث الطبي واخلاقيات المحافظة على البيئة. وأوضح ان البرنامج يشتمل على تدريب وتأهيل الكادر الوزاري وصياغة نماذج لبرنامج الاخلاقيات المهنية في مؤسسات القطاع الخاص. وشارك في ورشة العمل التي افتتحتها صالحة ذيبان مديرة مستشفى الامل 45 موظفا من العاملين في المستشفيات والمناطق الطبية كما شارك بالورشة الدكتور فرانك نافران من مركز اخلاقيات المهنة في واشنطن واليكس زلمي مدير مركز الخليج للابداع في اخلاقيات المهنة والعمل في ابوظبي. وسيتم تدريب المشاركين في ورشة العمل بهدف تأهيلهم ليكونوا قادرين على تدريب جميع العاملين في المؤسسات الصحية التابعة لوزارة الصحة على كيفية تطبيق برنامج ومبادىء اخلاقيات المهن الطبية. كتب بسام فهمي

طباعة Email