إدارة تعليم الكبار تصدر كتيبا بمناسبة اليوم العالمي لمحو الامية

أصدرت ادارة تعليم الكبار بوزارة التربية والتعليم والشباب كتيبا بمناسبة اليوم العالمي لمحو الامية والذي يحمل عنوان(نحو غد مشرق).ويتضمن الكتاب كلمة لمعالي الدكتور علي عبدالعزيز الشرهان وزير التربية والتعليم والشباب بمناسبة اليوم العالمي لمحو الامية الذي اكد فيها ان دولة الامارت اعطت موضوع محو الامية وتعليم الكبار اهتماما كبيرا لادراكها مدى خطورة الابن وآثارها السلبية على الفرد والمجتمع فجندت كل الامكانات المتاحة , مشيرا إلى ان مراكز تعليم الكبار ومحو الامية انتشرت في ارجاء الوطن حتى بلغ عددها في العام الدراسي الماضي 122 مركزا وعدد الدارسين 17739 دارسا. واضاف وزير التربية ان الدولة اتاحت الفرصة للجميع صغارا وكبارا للاستمرار في التعلم للتمكن من التفاعل مع معطيات هذا العصر مشيرا إلى اهمية مرحلتي محو الامية التأسيسية والتكميلية اللتين تعادلان المرحلة الابتدائية بالتعليم العام, فهاتان المرحلتان تشكلان اهم المراحل في المسيرة التعليمية للانسان. وتناول محمد عبدالرحيم مدير ادارة تعليم الكبار الحديث في كلمة له ايضا استعرض فيها المسيرة التاريخية لامتنا في اشرافها والتي كانت بمثابة منهجا في مسيرة التعليم الكبرى, مشيرا إلى العقول المفكرة التي ابدعت في اساليبها وطرائق تعليمها في مناهج تعليمية مبنية على اسس علمية. واستعرض كتيب (نحو غد مشرق) نشاطات محو الامية وتعليم الكبار وقائمة الابحاث الخاصة بالمراكز كما تناول عدة قضايا وموضوعات تربوية. كما عرض الكتاب وعدد صفحاته 99 صفحة احصاءات محو الامية وتعليم الكبار من اعداد الدارسين الذين مازالوا بمراحلهم التعليمية والذين انهوا مرحلة محو الامية والثانوية وكذلك اعداد الفصول الدراسية والهيئة التعليمية والادارية والتطور الحادث في خلال عشر سنوات مضت.

تعليقات

تعليقات