نسبة نجاح الحملة في العين95بالمائة:90الف جرعة تحصين ضد الحصبة والشلل خلال يومين

بلغ عدد الجرعات التحصينية ضد مرضى شلل الاطفال والحصبة في اليوم الثاني للحملة الوطنية للتحصين امس الاول نحو 51 الف جرعة حصل عليها الاطفال المستهدفون بجميع مناطق الدولة, لترتفع بذلك عدد الجرعات خلال اليوم الاول والثاني للحملة الى ما يزيد على 90 الفا . وصرح الدكتور محمود فكري وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الطب الوقائي بأن هذا الرقم يؤكد ان الحملة تشهد اقبالا بسبب الجهود الكبيرة التي بذلتها الوزارة على صعيد تعريف الرأي العام بأهمية الحملة لتعزيز المكتسبات الصحية التي حققتها الدولة والحفاظ على الصحة العامة خلال السنوات المقبلة. وقال ان عدد الجرعات التحصينية ضدد الشلل وصلت في اليوم الثاني الى 27 الفا فيما بلغ عدد الجرعات ضد الحصبة 24 الفا, مشيرا الى ان مقارنة هذين الرقمين باليوم الاول للحملة الذي سجل 20 الف تطعيم ضد الشلل و 18 الفا ضد الحملة, تؤكد ان الايام المقبلة ستشهد مزيدا من الاقبال. واظهر تقرير احصائي حول مؤشرات اليوم الثاني للحملة ان عدد الجرعات ضد الشلل في أبوظبي بلغ 7881 جرعة وفي المنطقة الغربية 1405 جرعات وفي العين 3746, وفي دبي 3865 وفي الشارقة 4563 وفي عجمان 1188 وفي ام القيوين 680, وفي رأس الخيمة 2382 وفي الفجيرة 1410 جرعات. كما بلغ عدد الجرعات التحصينية ضد الحصبة في أبوظبي 7573 وفي المنطقة الغربية 1295 وفي العين 3410 وفي دبي 2827 وفي الشارقة 3965 وفي عجمان 1066 وفي ام القيوين 555 وفي رأس الخيمة 2178 وفي الفجيرة 1295. ومن ناحية اخرى قام الدكتور محمود فكري بزيارة منطقة العين الطبية امس والتقى جورج ماتيوس مدير المنطقة ومديري الادارات ورؤساء الاقسام بها حيث تم بحث وتقييم الحملة الوطنية للتطعيم ضد الحصبة وشلل الاطفال في مرحلتها السابقة والجاري تنفيذها ومناقشة الخطوات العريضة لبرامج العمل في اطار هذه الحملة في ضوء التوجهات الجديدة لمنظمة الصحة العالمية. وقام وكيل الوزارة المساعد عقب الاجتماع بجولة ميدانية بالادارات الصحية المختلفة بالمنطقة شملت ادارة الطب الوقائي والصحة المدرسية وعددا من مراكز الامومة والطفولة والرعاية الصحية الاولية. وأعرب الدكتور فكري في كلمة قصيرة القاها في بداية الاجتماع عن شكره وتقديره للمسؤولين بمنطقة العين الطبية وعلى رأسهم سالم الدرمكي الوكيل المساعد للمنطقة على المساندة والدعم الذي تقدمه المنطقة لمشروعات وبرامج الطب الوقائي العلاجية مما كان له بالغ الاثر في انجاح الحملات الوطنية السابقة والحالية.. واستعرض الخطوط العريضة لهذه البرامج والمشروعات الحالية والمستقبلية مؤكدا على ضرورة تضافر الجهود من اجل الوصول بها الى الاهداف المنشودة. وأوضح في تصريح صحفي ان المرحلة الاولى من الحملة الوطنية الحالية غطت مانسبته 91% من الاطفال المستهدفين البالغ عددهم 200 الف طفل على مستوى الدولة بينما حققت منطقة العين الدولة بينما حققت منطقة العين الطبية نسبة 95% من اصل 30 الف طفل تستهدفهم الحملة على مستوى المنطقة. وأرجع الدكتور فكري ارتفاع نسبة نجاح الحملة في مرحلتها الاولى بالعين الى حملات التوعية المكثفة التي نفذتها ادارة المنطقة للتعريف بأهمية التجاوب مع الحملة خاصة المسيرة التوعوية التي نظمتهاح المنطقة بالشوارع الرئيسية بالمدينة عشية تنفيذ الحملة.

تعليقات

تعليقات