مؤتمر الامارات التاسع لطب وجراحة العيون يختتم اليوم: مناقشة أمراض القرنية والشبكية واستخدام الليزر في العلاج

تختتم مساء اليوم بقاعة المؤتمرات والمعارض الجديدة بدائرة الصحة والخدمات الطبية بدبي فعاليات المؤتمر الأول للرابطة العربية ومؤتمر الامارات التاسع لطب وجراحة العيون الذي نظمته الدائرة بالتعاون مع شعبة العيون بجمعية الامارات الطبية خلال الفترة من 19 ــ 22 نوفمبر الجاري . وتضمنت فعاليات اليوم الثالث للمؤتمر العديد من الندوات والمحاضرات وورش العمل حول أمراض القرنية وأمراض الحول والشبكية واستخدامات الليزر في علاج مشاكل الابصار وطرق العلاج الحديثة بواسطة الليزر أو التدخل الجراحي. وترأس الجلسة العلمية الأولى ليوم أمس الدكتور سيد النووي استاذ طب وجراحة العيون من مصر, كما ألقى محاضرة عن القرنية المخروطية والطرق الحديثة للتشخيص والعلاج والآلات الحديثة المستخدمة للكشف المبكر عن مثل هذه الحالات. كما ألقى الدكتور كولين كيركنس من جلاسكو بالمملكة المتحدة محاضرة حول الامراض الوراثية التي تصيب قرنية العين وطرق التفرقة بينها وامكانية اجراء بعض الجراحات مثل ترقيع القرنية. وتناول الدكتور عادل موسوي استشاري جراحة العيون بمستشفى الجزيرة بأبوظبي أنواع الابر الجراحية المختلفة التي تستخدم في عمليات المياه البيضاء ووظيفة كل واحدة منها. وألقيت العديد من المحاضرات حول الشبكية والمجالات المختلفة للتشخيص والعلاج, حيث تحدث الدكتور احمد المصري استاذ طب وجراحة العيون بجامعة الاسكندرية عن قوة الابصار المختلفة ونتائجها في الحالات التي تصيب بؤرة الشبكية للمرضى الذين يعانون من مرض السكر وامكانية علاجها بواسطة الليزر. وبين الدكتور علاء الزواوي استاذ طب وجراحة العيون بجامعة الاسكندرية انه من أحدث العمليات التي تمت مناقشتها هي زراعة العدسات من خلال فتحة صغيرة لا يتعدى طولها ثلاثة ملليمترات وهي عدسة لينة قابلة للانثناء حتى تسهل عملية ادخالها في الفتحة. وأوضح ان لهذه الجراحة العديد من الفوائد, حيث يتمكن المريض من استعادة الابصار بعد اجراء العملية بساعات قليلة وبقوة ابصار عالية جدا. وحول تأثير السكر على العين, أكد الدكتور علاء الزواوي ان مرض السكر من أخطر الأمراض التي تؤثر على العين والابصار, مشيرا الى ان تأثير هذا المرض يصل بشكل أساسي الى الشبكية ويكون ذلك بعد مرور حوالي من 5 ــ 7 سنوات على حدود المرض. ووجه النصيحة لمرضى السكري بالكشف على قاع العين بصورة دورية وذلك لاكتشاف المرض مبكرا. وتحدث الدكتور ديفيد ميسلر من الولايات المتحدة الامريكية عن الطرق الحديثة لتشخيص الالتهابات الحادة لقرنية العين والطرق الحديثة لعلاجها, كما تحدث الدكتور جميل قسيم من الاردن عن أمراض القرنية في الاردن. كما تم تنظيم ندوة مفتوحة أدارها الدكتور أنور السجواني عن اصابة شبكية العين بالارتشاحات السكرية التي تصيب مرضى السكر وطرق التشخيص المختلفة وأحدث الطرق للعلاج بالليزر أو الطرق الجراحية, اضافة الى دراسة عمل حول طريقة ازالة المياه البيضاء بواسطة فتحة صغيرة وباستخدام الموجات فوق الصوتية. ومن جهة أخرى تم أمس بمستشفى راشد الكشف على عدد من الحالات المستعصية من قبل الأطباء الزائرين بالتنسيق مع قسم العيون بدائرة الصحة والخدمات الطبية بدبي. كتب بسام فهمي

تعليقات

تعليقات