صندوق الزواج يجري ابحاثا حول العنوسة والطلاق والتدخين

تجري مؤسسة صندوق الزواج ابحاثا ودراسات هامة حول المشاكل الاسرية والقضايا بالدولة . وحددت المؤسسة ثلاث قضايا اجتماعية واسرية لاجراء البحوث عليها ورفع نتائجها وتوصياتها الى الجهات المعنية بالدولة لاتخاذ مايلزم بشأنها خلال المرحلة المقبلة. وهذه القضايا هي العنوسة واسباب تأخر سن الزواج والطلاق اسبابه وآثاره وحجم الظاهرة, وانتشار ظاهرة التدخين بين اوساط الطلبة والاحداث صغار السن. ويقوم باجراء هذه الابحاث كوادر من الباحثات المواطنات تم اخضاعهن لدورة تدريبية انتهت مؤخرا نظمتها المؤسسة بالتنسيق مع الاتحاد النسائي وجمعية الهلال الاحمر حول طرق واساليب البحث العلمي الاجتماعي. واوضح الدكتور حسن اسماعيل عبيد مستشار الشؤون الاجتماعية بصندوق الزواج المشرف العلمي على تدريب الباحثات واجراء البحوث والدراسات الميدانية العلمية بالصندوق, ان من اهم النتائج الايجابية للدورة التدريبية هي نجاحها في رفع درجة الوعي والحس الاجتماعي لدى المستهدفات من الدورة حيث تم ترجمة هذا التوجه بقيامهن بالاعمال البحثية واجراء الدراسات العلمية حول الظواهر الاجتماعية الهامة التي قررت مؤسسة صندوق الزواج اجراءها وتنظيمها. واكد ان الدورة ساعدت المتدربات على صقل قدراتهن وخبراتهم وادى ذلك الى رفع كفاءتهن وقدراتهن العلمية والبحثية وتمكينهن من القيام باعمال الابحاث التي كلفتهن بها المؤسسة. ومن جهة اخرى ذكر الدكتور حسن ان نتائج ابحاث ودراسة ظواهر العنوسة والطلاق والتدخين لدى الاحداث ستساعد في وضع خطط اجتماعية واستراتيجيات بعيدة المدى لعلاج هذه المشاكل, وتطوير الخدمات الاجتماعية والاسرية التي يقدمها الصندوق. ابوظبي ــ سمير الزعفراني

تعليقات

تعليقات