ندوة ببلدية دبي تستعرض عناصر نجاح المؤسسة في أعمالها

عقدت ندوة تدريبية في قاعة المدينة ببلدية دبي بعنوان(المؤسسات دائمة النمو)وحاضر فيها الدكتور رايمند كينارد الحاصل على الدكتوراه في الثقافة التنظيمية, ويعمل حاليا كمستشار اداري كبير في شركة(تيم ورك)البريطانية, وقد حضر الندوة مساعدو المدير العام ومدراء الادارات ورؤساء الاقسام بالبلدية . وتحدث الدكتور المحاضر رايمند كينارد حول المؤسسة المتعلمة وقال انها مؤسسة توفر الظروف اللازمة لجميع اعضائها وتقوم بتطوير ادارتها وفعاليتها بشكل دائم.. موضحا ان التطور والتغيير هما من اهم العناصر التي تساعد المؤسسة ان تنجح في مهمتها واعمالها, بالاضافة الى حرص المدير على الالمام بالتطورات واكتساب المواهب الجديدة وقال ان المؤسسة المتعلمة مطالبة بان تحدد اهدافها الاستراتيجية والتشغيلية في المقدمة, وضرورة الاتصال والتنسيق الفعال بين الافراد لمساعدتهم على ايجاد رؤية مشتركة عن امكانياتهم ككل. وقد حدد المحاضر العناصر التي تساعد المؤسسة على نجاح ادارة ادائها وهي تحديد الهدف بوضوح واتخاذ العمليات الفعالة التي تنطبق مع الشركة ووحدة العمل, وعلى المدراء السعي بانفسهم لتحقيق اهداف الشركة, وتوفير التدريب المناسب لكل الموظفين في جميع ميادينهم المختلفة. وركز المحاضر على دور المرونة وقال انها مطلوبة لتطوير العمل في جميع الادارات وطالب المؤسسة بأن تطور نظامها لتقييم اداء موظفيها في سياق تحقيق الاهداف التنظيمية وعليها ان تقلل من استخدام (ثقافة اللوم) وتسمح لموظفيها ان يتعلموا من اخطائهم وان يطلبوا المساعدة حين يحتاجون اليها. كما شرح المحاضر مفهوم المؤسسة المتعلمة, وقال انها تخلق الظروف التي تساعد جميع الموظفين ان يتعلموا من اخطائهم ويطوروا مواهبهم وامكانياتهم. كما تقوم بتمديد هذه الثقافة التعليمية الى زبائنها ومورديها, وتطبق استراتيجية تنمية الموارد البشرية كسياسة عمل مهمة, وتحرص على مواصلة التطور والتقدم دائما.

تعليقات

تعليقات