تحت رعاية سيف بن زايد: تخريج 14طيارا من معهد طيران الشرطة بالشارقة

تحت رعاية اللواء سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وكيل وزارة الداخلية تحتفل قيادة طيران الشرطة بالشارقة التابعة لوزارة الداخلية غدا الاربعاء بتخريج الدفعة التاسعة من مرشحى الطيران بمعهد طيران الشرطة والبالغ عددهم 14 مرشحا . وذكر الرائد على محمد الهديدى مدير معهد طيران الشرطة فى مؤتمر صحفى أن المرشحين تلقوا دراستهم النظرية والعملية وتدريبهم العسكرى وفق أحدث الاساليب وعلى أحدث الطائرات خلال فترة الدراسة التى استغرقت ثلاث سنوات وتعتبر هذه الدفعة هى الثانية التى يحصل فيها الخريجون على دبلوم العلوم الشرطية. واضاف أن الخريجين الاربعة عشر حققوا نتائج طيبة فى الدراسات النظرية والطيران وحصل تسعة أفراد منهم على درجة امتياز فى الدراسات النظرية وأربعة منهم على درجة جيد جدا وواحد على درجة جيد كما حصل واحد على درجة امتياز فى الطيران وثلاثة على درجة جيد جدا . واشارالى سعى المعهد للحصول على ترخيص مدنى (طيران تجاري) من احدى هيئات الطيران المدنى وخاصة من وزارة المواصلات بالدولة. واوضح أن الدفعة الجديدة العاشرة تضم ثمانية مرشحين أنهوا فصلين دراسيين فى كلية الشرطة فى أبوظبى وهم حاليا فى المرحلة الاخيرة من دراسة اللغة الانجليزية بكلية شرطة دبى وبعدها سينضمون الى معهد الطيران بعد تخريج الدفعة التاسعة. وقال الرائد الهديدي في المؤتمر الصحفي الذي حضره النقيب عيسى هلال مدير العلاقات العامة, ان هذا الانجاز الرائع, ما هو الا ثمرة من ثمار توجيهات قائد المسيرة صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة, واصراره الدائم على الارتقاء بابناء الوطن وقدراتهم والانتقال بانسان الامارات الى مشارف العصر الحديث. واضاف ان المنتسبين درسوا نفس المنهج العلمي والنظري الذي درسه الخريجون السابقون وحصلوا على تراخيص مدنية مما يعني ان المنتسبين الحاليين مستوفين للشروط ولكن المسألة هي اكمال اجراءات. واوضح ان الاول في الطيران العملي والمجموع العام هو مرشح طيار سعيد سيف الشهياري والثاني محمد سالم الحمودي والثالث ناصر سعيد العيساني. أما الاول في الدراسات النظرية فهو المرشح طيار طارق جمعه العوضي والثاني محمد سالم الحمود, والثالث محمد حميد آل علي,وبقية المرشحين هم احمد راشد الملا, ومحمد عبيد حمادة ومحمد راشد وسليمان احمد الشراري واحمد محمد الخيال وطارق جمعة محمد وحمد عبيد الدهماني, ومروان راشد الخضر وسيف علي سيف لوتاه وجاسم محمد العنتلي. كتب صلاح عمر الشيخ

تعليقات

تعليقات