وصول أربعة آلاف طن الى مصنع المرفأ: زيادة انتاج التمور خلال الموسم الزراعي الحالي

شهد الموسم الزراعى الحالى لانتاج التمور فى أبوظبى تطورا كبيرا عن المواسم السابقة نتيجة لاهتمام المسؤولين والمشرفين في بلدية أبوظبى برعاية أشجار النخيل والاكثار من زراعتها . وبلغت كمية انتاج التمور من المزارع في المنطقة الغربية وليوا والمرفأ وأبوظبى خلال الموسم الحالى حوالى 4 الاف طن من أنواع الخلاص والدباس واللولو واليوانى وخددى وبرحى وخنيزى وعيون البقر وخضراوى وجبرى وفرض وأبومعان وتم استلامها من مناطق حصان وغياثى ومزيرعة ومدينة زايد والثروانية ووصلت أعداد أشجار النخيل في مناطق ليوا والختم وغياثى وأبوظبى والمرفأ ومدينة زايد وبعيا والرحبه والباهية الى أكثر من 18 مليون نخلة على مساحة 93 الف هكتار. وأكد القائمون على مصنع المرفأ لتعليب الخضروات وتغليف التمور اكتمال الاستعدادات لاستقبال الانتاج من التمور منذ لحظة استلامه بواسطة لجنة متخصصة لتحديد أنواع التمورالتى يتم ترحيلها بعد ذلك بأسطول المصنع المكون من 15 شاحنة كبيره مبردة. وتأتى زيادة الانتاج من التمور بفضل اهتمام وحرص صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة بشجرة النخيل وتوجيهاته دوما بالاكثار من زراعته وتوفير جميع الامكانيات لهذه الشجرة المباركة. وكان صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة يشجع الاهالى والمزارعين على زراعة النخيل وعند زيارات سموه الميدانية المتكررة للمنطقة الغربية وليوا خاصة كان يأمر بتوزيع الاراضى الزراعية مجانا على المواطنين وتقديم الدعم وكل المستلزمات الزراعية لهم ويشدد سموه في توجيهاته على ضرورة وجود أشجار النخيل كشرط أساسى في كل مزرعة كما يوجه بالاهتمام بالنخلة والمحافظة عليها وذلك ضمانا لاستمرار بقائها في المنطقة بأسرها. ــ وام

تعليقات

تعليقات