تأكيد أهميتها الصحية والاقتصادية: بدء احتفالات الدولة باسبوع الرضاعة الطبيعية

اكدت الدكتورة هاجر الحوسني مديرة ادارتي رعاية الامومة والطفولة بوزارة الصحة والرعاية الصحية الاولية بأبوظبي حرص الوزارة على تشجيع الرضاعة الطبيعية واجراء الدراسات العلمية حول اتجاهات الرضاعة بالدولة لتشجيع الاعتماد عليها وفقا للاسس العلمية المدروسة . وقالت في كلمة بمناسبة بدء احتفالات الدولة باسبوع الرضاعة الطبيعية امس تحت شعار (الرضاعة الطبيعية الاستثمار الامثل) , ان الدراسات التي اجرتها الادارة طيلة السنوات الخمس الماضية اظهرت زيادة الاعتماد على الرضاعة الطبيعية الامر الذي يشير الى نجاح جهود الامومة والطفولة الرامية الى تعزيز هذا السلوك الصحي خاصة في ظل النتائج التي اثبتتها الدراسات العالمية والتي تؤكد على الاهمية الاقتصادية للرضاعة الطبيعية. واضافت ان الادارة المركزية لرعاية الامومة والطفولة بصدد اجراء دراسة لتقييم النتائج الاقتصادية الناجمة عن ازدياد الاعتماد على الرضاعة الطبيعية في الاسرة المواطنة وذلك لاستخلاص نتائج هذه الدراسات واعداد خطط العمل المستقبلية. خطط احتفالية وذكرت ان الادارة قامت بمخاطبة جميع المناطق الطبية لوضع خطط عمل للاحتفال وللمشاركة في هذه المناسبة الهامة موضحة ان اهم النشاطات تشمل تكثيف التوعية الاعلامية عبر الصحف والاذاعات والتلفزيونات المحلية واعداد ملصقات جدارية وتوزيعها على مستشفيات الدولة ومراكز الامومة والطفولة لالقاء الضوء على اهمية هذه المناسبة وكذلك طباعة رزمانة للعام المقبل تحتوي على عبارات حول فوائد الرضاعة الطبيعية, والقاء عدة محاضرات صحية في الجمعيات والهيئات النسائية في الدولة تتضمن معلومات حول مزايا الرضاعة الطبيعية. وقالت الدكتورة هاجر الحوسني ان العالم شهد خلال السنوات القليلة الماضية تزايدا ملحوظا في الاهتمام بالرضاعة الطبيعية وابراز اثارها الايجابية على كافة الجوانب الحياتية للاسرة والمجتمع خاصة الآثار الصحية التي تحمي حديثي الولادة من التهابات الجهاز الهضمي والجهاز التنفسي وامراض الحساسية فيما يخلو الحليب الصناعي من الكريات البيضاء الحية والاجسام المضادة الضرورية للوقاية من الامراض لذلك تكثر لدى المواليد الذين يعتمدون عليه في تغذيتهم, الاصابة بالاسهال والحساسية وسكري الاطفال. استثمار أمثل وذكرت ان احتفال العالم بيوم الرضاعة الطبيعية تحت شعار الرضاعة الطبيعية الاستثمار الامثل يستهدف رفع مستوى الوعي بالمنافع الاقتصادية لاعتماد اسلوب الرضاعة الطبيعية واتخاذ كافة الاجراءات التي تعمل على حماية ودعم الرضاعة الطبيعية كأفضل الاستثمارات الصحية مؤكدة ان الدراسات الدولية اظهرت ان هناك عائدا اقتصاديا يعتبر مرتفعا للاسر ومؤسسات الرعاية الصحية من خلال دعم الرضاعة الطبيعية. وجاء في نشرة تثقيفية اعدتها الادارة المركزية للامومة والطفولة وعممتها على المنشآت الصحية امس ان الرضاعة الطبيعية هي أفضل واسلم طريقة لتغذية حديثي الولادة حيث تزودهم بالغذاء المثالي وتحميهم من العدوى والتلوث وتؤدي الى زيادة الارتباط العاطفي بين الوليد وامه. فوائد حليب الام وحول فوائد حليب الام للرضيع اشارت النشرة الى ان الثديين يفرزان خلال الايام الاولى بعد الولادة مادة اللباء, وهي مادة صفراء اكثف من الحليب وتحتوي على اجسام مضادة وكرويات الدم البيضاء التي تساعد على حماية الطفل من الامراض. كما يحتوي حليب الام على كافة المواد الغذائية التي يحتاجها الرضيع خلال الاشهر الستة الاولى من حياته وهو يساعده على النمو بمعدل مناسب بدون التعرض للسمنة فضلا عن اهمية الحليب الطبيعي لعمليات النمو العقلي. كما تؤدي الرضاعة الطبيعية لفوائد متعددة للامهات حيث تساعد على ايقاف النزيف بعد الولادة وتحمي من سرطان الثدي والمبيض وتساعد على استعادة الوزن السابق قبل الحمل. هدايا وزهور ومن جهة اخرى.. تقوم لجنة دعم الرضاعة الطبيعية بمنطقة دبي الطبية صباح غد الاثنين بزيارة مستشفى البراحة, حيث ستقدم اللجنة الهدايا والزهور للامهات في قسم النساء والولادة. كما بدأت المنطقة الغربية الطبية صباح امس فعاليات الاحتفال باسبوع الرضاعة الطبيعية وشملت القاء كلمات حول اهمية الرضاعة الطبيعية من خلال طابور الصباح بمدارس البنات وجمعيات المرأة, كما قامت المنطقة الطبية بالغربية بتوزيع ملصقات وشعارات الاحتفال على مختلف مدن المنطقة والتي تدعو الى الرضاعة الطبيعية كما سيتم خلال فعاليات الاحتفال تنظيم محاضرات للامهات والدارسات بجمعيات نهضة المرأة الظبيانية بالمنطقة للتأكيد على اهمية الرضاعة الطبيعية ودور الامهات في انجاحها كما سيتم تنظيم زيارات ميدانية لاقسام الولادة بالمستشفيات والمراكز الطبية لدعوة الامهات وتشجيعهن على الرضاعة الطبيعية واهميتها في بناء صحة ابنائهن. أبوظبي ــ مكتب البيان

تعليقات

تعليقات