يسكنها 3000 نسمة:(الليسيلي)تتطلع لمزيد من الخدمات الأساسية

الليسيلي من المناطق النائية في إمارة دبي, ويبلغ عدد سكانها حوالي 3000 نسمة ثلثاهم من المواطنين وتتميز المنطقة بهدوئها وبطبيعتها. وتضم المنطقة عدداً من البيوت والمنازل الشعبية التي يبلغ عددها 120 منزلاً, اضافة الى خمسة مساجد ومدرستين احداهما للبنين واخرى للبنات ومدرسة ثالثة قيد الانشاء . كما تضم القرية عيادتين طبيتين, احداهما بيطرية ومركز صحي للبلدية. المواطنون في الليسيلي يشيدون بالخدمات التي قدمتها الامارة في مختلف المجالات, ويتطلعون في الوقت نفسه الى مزيد من العناية. وقامت (البيان) بجولة في القرية للوقوف على أهم احتياجات المواطنين ونقل وجهة نظرهم حول الخدمات المقدمة الى المهتمين والمسؤولين. فترات عمل العيادة يقول الحاج محمد بن فرج ان حكومة الامارات لم تدخر جهداً في تطوير منطقة الليسيلي ضمن حركة التطوير العامة التي تشهدها الدولة على صعيدي تطوير وسائل الحياة وتطوير المواطن, ولكن نحتاج الى زيادة فترة العمل في العيادة الطبية الخاصة بالليسيلي, حيث ان الخدمات الطبية تعتبر غير كافية بعد انتهاء الدوام الرسمي للعيادة, أي بعد الثانية ظهرا. انارة الشارع ويرى فارس بن محمد خطورة دائمة تتمثل في عدم انارة الشارع الذي يصل بين القرية والشارع الرئيسي, وكذلك نقص الاضاءة في بعض الشوارع الداخلية, اضافة الى وجود الجمال وغيرها من الحيوانات السائبة, وهاتان الظاهرتان كافيتان للتسبب في الحوادث الخطرة والمميتة. ويضيف فارس ان هناك ضرورة ملحة للاسراع في حل هذه المشكلة والتي سبق وان أدت الى تسجيل العديد من الحوادث والاصابات المميتة. سوق للخضار أما عمر حميدة فيقول ان المسافة التي يقطعها الأهالي للحصول على الخضروات والفواكه والسمك تعتبر طويلة نوعا ما, حيث تفتقر المنطقة الى سوق لبيع هذه المواد. وأشار عمر حميدة الى انتشار الحظائر بشكل عشوائي في المنطقة. ودعا الى تنظيم هذه الحظائر وتجميعها في مكان واحد. مركز للبريد والاتصالات وتحدث مصطفى حمزة عن المرافق العامة في المنطقة, مؤكدا ان المنطقة تفتقر الى بعض هذه المرافق مثل الحدائق التي تعتبر مركزا طبيعيا للترويج عن النفس ومتنزها اجتماعيا هاما ومكانا مثاليا للعب الأطفال ولهوهم بعيدا عن المنازل والطرقات, اضافة الى عدم وجود رياض للأطفال, حيث يضطر الأهالي اللجوء الى بعض رياض الأطفال البعيدة. كما تفتقد منطقة الليسلي الى مركز للبريد. ويضطر الشخص للحصول على رسالة الى الاستعانة بغيره من المواطنين الذين يملكون صناديق بريد في إمارة دبي أو في مكان عمله. مركز للدفاع المدني ويتحدث سعيد مسري بالعرطي عن ضرورة توفير السلامة والأمن للمواطن والمنطقة من خلال تأمين مركز للدفاع المدني والشرطة موضحا ان أقرب مركز يقع على بعد نصف ساعة بالسيارة في منطقة الفقع. ويضيف سالم سعيد المنصوري ان المنطقة تحتاج ايضا الى مكتب للاتصالات حيث يضطر المقيمون في منطقة الليسيلي الى قطع مسافات طويلة قبل تأمين خدمات الاتصالات مثل فتح أو تركيب خط أو دفع للفواتير. ويتساءل دائما أهالي منطقة الليسيلي: هل تعتبر منطقتهم ضمن المناطق النائية التي لا تصلها الخدمات على الوجه الأكمل أم أنهم سيدخلون ضمن دائرة الاهتمام والتطوير والنهضة التي شملت معظم أرجاء دولتنا المعطاءة. تحقيق - جمال الملا

تعليقات

تعليقات