بأوامر محمد بن راشد: البدء في تشييد مبنى مرور بر دبي بتكلفة 25 مليونا

بناء على توجيهات الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع رئيس الشرطة والامن العام بدبي, تخطو شرطة دبي خطوات التطور بنجاح بهدف السير قدما نحو التقدم والازدهار للتتماشى مع النهضة العمرانية التي تشهدها الدولة في جميع مرافقها وامارة دبي بصفة خاصة, حيث امر سمو ولي عهد دبي بإنشاء المبنى الجديد لمرور بر دبي للارتقاء بمستوى الخدمات وطرح مشروع المبنى للمناقصة تمهيدا للشروع بالبدء فيه. اعلن ذلك اللواء ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي حيث اشاد بالدعم المادي والمعنوي الذي يوليه سمو ولي عهد دبي للقيادة العامة للشرطة وقال ان سموه لم يأل جهدا في الاخذ بيد التطور في هذه الفترة نحو التقدم والرقي وتقديم خدمات افضل, فلولا ذلك الدعم وتلك الرعاية لما حققت شرطة دبي تلك السمعة الطيبة التي تعد انجازا وهي من اهم المكتسبات. وقال اللواء ضاحي ان مشروع مبنى مرور بر دبي يتكلف 25 مليون درهم واشاد بالرعاية الكريمة والمستمرة التي توليها الجهات المسؤولة العليا لجهاز الامن, وأشار إلى ان حكومة دبي وفرت كل ما يهيىء لجهاز الامن اسباب التقدم والخدمات الامنية الراقية تمشيا مع الطفرة العمرانية والسكانية التي تنمو وتتسع. واشار قائد عام شرطة دبي بأن القيادة قد كلفت الادارة العامة للخدمات والتجهيزات بمتابعة التنفيذ مع الجهات المسؤولة لوضع اوامر سموه موضع التنفيذ, كما اشار إلى ان المشروع سيستوعب الحاجيات السكانية وجمهور المتعاملين مع ادارة المرور بالمنطقة لمدة 25 سنة مقبلة. 14 شهرا للتنفيذ من جهته اشاد العميد ناصر السيد عبدالرزاق, مدير الادارة العامة للخدمات والتجهيزات بتعليمات اللواء ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي بانشاء مرور دبي على شارع الشيخ زايد مقابل الادارة العامة للكليات والمعاهد لتوفير خدمة افضل للمراجعين ويعتبر هذا المشروع من المشاريع الحيوية للارتقاء بمستوى الخدمات تمشيا مع سياسة القيادة العامة لشرطة دبي بتبسيط وتسهيل الاجراءات وتوفير الجهد والوقت للمراجعين. وقال ان بداية المشروع كانت عبارة عن اجراء دراسة لاحتياجات مررر بر دبي, وبعدها بدأت الاجتماعات مع مدير الادارة العامة للمرور ومديري الادارات الفرعية لوضع تصور كامل عن احتياجات المشروع ودراستها ميدانيا, حتى جاءت الخطوة الثالثة بطرح المشروع على شكل مسابقة لافضل تصميم هندسي إلى ان تم اختيار احد التصاميم الذي روعى فيه العمارة الحديثة ولتتماشى مع التطور العمراني والجمالي لامارة دبي, وتلبية كافة الاحتياجات الحالية والنظرة المستقبلية للمشروع بتوفير خدمة راقية للجماهير مع مراعاة تسهيل وتبسيط عملية تجديد المركبات واصدار رخص القيادة بأقل وقت وجهد بحيث يستوعب المبنى كافة الاقسام الادارية, والمرافق الخدمية, وصالات الاستقبال والانتظار, حتى تستوعب العدد الحالي والمستقبلي في عدد المراجعين, وبعدها تم استكمال كافة التصاميم الهندسية والبحوث الميدانية لمبنى مرور بر دبي وعرضت مخططات المشروع في اجتماع لجنة المشاريع التي يرأسها اللواء ضاحي خلفان تميم, القائد العام لشرطة دبي وتمت الموافقة على المشروع وشرع باعداد خطته, واستكمال كافة الاجراءات والبيانات والتنسيق مع بلدية دبي لتخصيص ارض للمشروع, ولكن النظرة والخطة المستقبلية للقيادة العامة لشرطة دبي استدعت اضافة مساحات جديدة للمشروع لتقديم صورة افضل للخدمات والنهوض باداء اقسام ادارات المرور بكل يسر وسلاسة, وخلال الايام المقبلة سيتم ادخال كافة المخططات الهندسية إلى بلدية دبي وطرح المشروع في مناقصة إلى ان ترسو على احدى الشركات ليتم انشاء مرور بر دبي الذي سيستغرق 14 شهرا. وتطرق العميد ناصر السيد عبدالرزاق إلى ان الموقع الحالي غير ملائم ولا يستوعب الزيادة المطردة في عدد المراجعين وصعوبة وصول بعض السيارات الثقيلة إلى موقع الفحص الفني الحالي كما ان الموقع الحالي لا يتسع للكم الهائل من السيارات ولا يتناسب مع انسيابية حركة المرور, واشار إلى اننا بصدد انشاء مركز للفحص الفني للسيارات الثقيلة بمنطقة العوير بالقرب من محطة المجاري, والغرض من انشائه هو الا تسبب السيارات الثقيلة ازدحاما على طرق المدينة, كما ان الموقع الحالي للفحص الفني بديرة سينتقل إلى موقع جديد بعد التنسيق مع ادارة التخطيط ببلدية دبي لتوفير الموقع المناسب الذي يتناسب مع المتطلبات الحديثة للقيادة العامة لشرطة دبي لتوفير ارقى وافضل الخدمات للمراجعين. وتقدم بالشكر إلى الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم, ولي عهد دبي, وزير الدفاع, رئيس الشرطة والامن العام بدبي, الذي يولي القيادة العامة لشرطة دبي كل الاهتمام والرعاية والمتابعة الدائمة لتحسين مرافق القيادة العامة لشرطة دبي سواء المرورية أو الامنية, وإلى اللواء ضاحي خلفان تميم, القائد العام لشرطة دبي لمتابعته الدائمة للمشاريع الحديثة أو المشاريع التي تحت التنفيذ مثل: مركز شرطة القصيص المزمع استلامه في نهاية العام الحالي ومركز شرطة الراشدية, ومشاريع طرحت للمناقصة مثل ادارة المواني وتوسعة الادارة العامة للمؤسسات العقابية ومشاريع اخرى قيد التخطيط مثل: كلية الدراسات العليا ومعاهد للمرور, والتحقيق الجنائي, والتنمية الادارية والشرطية بالادارة العامة للكليات والمعاهد. وذكر ان هناك خطة طموحة للقيادة العامة لشرطة دبي لا تتوقف عند حد وكثيرا من الخطط قيد الدراسة لتتمشى مع التطور السكاني والعمراني وملاحقة التقدم ومسايرة ركب الحضارة. تفاصيل المبنى وتحدث النقيب المهندس عبدالله حميد بن دلموك, مدير ادارة الهندسة والمباني بالادارة العامة للخدمات والتجهيزات عن بعض الجوانب الهندسية المتعلقة بمرور بد دبي, وقال: ان الشكل المعماري لمشروع مرور بر دبي فريد يتماشى مع تطور مدينة دبي حيث تم اعتماد الواجهات الزجاجية, واستعمال التشطيبات المعدنية التي تعطي للمبنى بعدا متطورا وتبلغ المساحة الكلية للارض 28143 مترا مربعا والمساحة الكلية للبناء 7103 أمتار مربعة يراعى فيه عملية دخول وخروج المراجعين دون أية عرقلة أو تأخير, كما يوفر المبنى المواقف العامة للموظفين والمراجعين بصورة تتسم بسلاسة الحركة للدخول للمبنى الذي يتكون من ثلاثة عناصر رئيسية: المبنى الرئيسي لادارة مرور بر دبي, ومبنى الفحص الفني للمركبات الخفيفة, ومنطقة فحص قيادة المركبات للرجال والنساء, حيث يتكون المبنى الرئيسي الذي يحتوي على قاعة رئيسية للاستقبال متصلة بأربعة اجنحة تحتوي على اقسام المرور وهي قسم ترخيص السائقين ومواعيد الفحص للرجال قسم ترخيص المركبات, قسم الغرامات, قسم مواعيد الفحص, قسم تراخيص السائقات ومواعيد الفحص للنساء, قسم الكمبيوتر ودورات مياه وكافتريا, ومدخل خاص بالمعاقين متصل بالمواقف المخصصة لهم, بالاضافة إلى مكاتب ادارية ومداخل خاصة بالموظفين مرتبطة مع المواقف الخاصة بهم ومكاتب للطباعة وقاعة محاضرات تتسع لعدد 127 شخصا. اما الطابق العلوي للمبنى الرئيسي فخصص مكتبا للمدير ونائبه وغرفة اجتماعات ومكتب للشؤون الادارية بالاضافة إلى الارشيف كما تم تخصيص مساحات مستقبلية لاستحداث أو توسيع في بعض الاقسام في الطابق العلوي. اما بالنسبة لمبنى الفحص الفني للمركبات الخفيفة فخصص ثمانية مداخل للفحص بالاضافة إلى المبنى الذي تكون من قاعة انتظار وكافتريا ودورات مياه, كما تم تخصيص قسم خاص بالسيدات شاملا جميع الخدمات التي توفرها ادارة المرور للمراجعين ومكتب خاص للطباعة ومكاتب ادارة ومجمع لمكاتب التأمين يتسع لعدد 21 مكتبا بالاضافة إلى مصنع لاصدار لوحات المركبات, اما بالنسبة لمنطقة فحص السائقين فقد قسمت إلى قسمين قسم للرجال وقسم للسيدات يتوفر بهما جميع المرافق الخاصة بفحص السائقين والسائقات في ساحة الفحص كفحص المواقف والجراج والتل واماكن للانتظار وساحات لفحص سائقي الدراجات النارية. واشار النقيب المهندس عبدالله حميد بن دلموك ان التصميم روعي فيه خصوصية المرأة بتوفير اقسام خاصة بها. كتب- صالح الجسمي

تعليقات

تعليقات