بمشاركة بلديتي أبوظبي ودبي والأمانة العامة: افتتاح المقر الجديد للمعهد العربي لانماء المدن بالرياض

بدأت في الرياض صباح امس أعمال الدورة الثامنة والثلاثون للمكتب الدائم لمنظمة المدن العربية تحت رعاية الامير سلمان بن عبدالعزيز امير منطقة الرياض . تستمر أعمال الدورة ثلاثة أيام ويشارك فيها اعضاء المكتب الدائم لمنظمة المدن العربية الذي يمثل الدول الاعضاء حيث يمثل بلدية ابوظبي محمد بن فاضل الهاملي الوكيل المساعد لدائرة البلدية وتخطيط المدن ويمثل بلدية دبي قاسم سلطان البنا مدير عام بلدية دبي اضافة الى وفد من الامانة العامة لبلديات الدولة برئاسة جاسم محمد درويش الامين العام. وفي بداية الدورة افتتح الامير سلمان بن عبدالعزيز امير منطقة الرياض المقر الجديد للمعهد العربي لانماء المدن الذي تم انشاؤه بحي السفارات في مدينة الرياض كما استقبل سموه مرحبا برؤساء الوفود المشاركة متمنيا لهم طيب الاقامة والتوفيق في نجاح أعمال الدورة بما يعود بالصالح والمنفعة لجميع المدن العربية. كما اشاد بانجازات منظمة المدن العربية وما حققته خلال مسيرتها الخيرة, وفي بداية الجلسة الافتتاحية توجه محمد بوليمان رئيس بلدية تونس شيخ المدينة رئيس الدورة السابقة بالشكر على حفاوة الاستقبال التي قوبلت بها الوفود المشاركة وقال انه لمن حسن الطالع ان يلتئم لقاؤنا اليوم في الشقيقة الرياض رمز العروبة الاصيلة ومنظمتنا تدخل على بركة الله العقد الرابع من مسيرتها التي تكللت بتحقيق العديد من المكاسب والانجازات الرائدة. وفي ختام كلمته قال بوليمان انه عملا باحكام البند الثامن من المادة 19 من النظام الاساسي للمنظمة يشرفني ان احيل رئاسة الدورة الثامنة والثلاثين للمكتب الدائم الى الدكتور عبدالعزيز بن محمد بن عياف آل مقرن امين مدينة الرياض واتمنى له كل النجاح والتوفيق. ورحب الدكتور عبدالعزيز بن محمد بن عياف امين الرياض رئيس الدورة الحالية بالحضور واشاد بافتتاح المعهد العربي لانماء المدن كأول مؤسسة علمية لمنظمة المدن العربية وهي المنظمة التي تهدف الى رفع مستوى الخدمات والمرافق البلدية في المدن المنضمة لعضويتها ومعاونتها في توجيه نشاطاتها في التنمية والتحديث والتطوير, واشاد امين الرياض بالجهد المبذول على مدى ثمانية عشر عاما في مختلف مجالات نشاط المعهد سواء من قيادة المنظمة او ادارة المعهد. كما رحب عبدالله بن علي النعيم رئيس مجلس امناء المعهد العربي لانماء المدن رئىس المعهد العربي في كلمته امام الجلسة بالمشاركين في حفل افتتاح المعهد الذي يعتبر احد انجازات منظمة المدن العربية التي انخرط في عضويتها اكثر من اربعمائة مدينة عربية, وقدم شرحا موجزا عن المعهد واهدافه وانجازاته وانشطته وطموحاته المستقبلية في مجال التحضر وتطوير المدن وعلاج مشاكلها. وقال عبدالعزيز يوسف العدساني في كلمته امام الجلسة الافتتاحية ان تزامن افتتاح المقر الدائم للمعهد العربي لانماء المدن في اجتماعات الدورة الثامنة والثلاثين للمكتب الدائم لمنظمة المدن العربية يدعو للاعتزاز والفخر لهذاالمعهد الذي يعد من الانجازات الكبيرة في تاريخ المنظمة بعد افتتاح المقر الدائم للمنظمة من الكويت عام 1994. واشار العدساني الى ان المنظمة واجهزتها شهدت انطلاقة كبيرة في السنوات الاخيرة واستطاعت ان تثبت وجودها الدائم وتدعم شخصيتها. واشاد محمد بن ابراهيم الجار الله وزير الشؤون البلدية والقروية في المملكة العربية السعودية بجهود منظمة المدن العربية في دعم التعاون والتآلف بين المدن العربية وتحقيق ما تصبو اليه من تآخ يخدم مواطنيها. وفي ختام الجلسة قدمت الوفود المشاركة دروعا تذكارية للامير سلمان بن عبدالعزيز امير منطقة الرياض حيث قدم محمد محمد بن فاضل الهاملي نيابة عن معالي الشيخ محمد بن بطي آل حامد ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس دائرة بلدية ابوظبي وتخطيط المدن درعا للامير سلمان بن عبدالعزيز ودرعا لامين مدينة الرياض كما قدم جاسم محمد درويش درعين مماثلين لامير منطقة الرياض وامين المدينة. بعد ذلك تفقدت الوفود المشاركة مبنى المعهد العربي لانماء المدن ومن ثم بدأت اعمال الجلسة الاولى لاجتماع المكتب الدائم وتم فيها اقرار جدول اعمال الدورة الثامنة والثلاثين وانتخاب رئيس بلدية القدس نائبا لرئيس الدورة وتعيين مدير عام للمنظمة وفي الجلسة الثانية تم مناقشة جدول اعمال المكتب الدائم والشؤون المالية والادارية والعلاقات الخارجية وتتواصل صباح اليوم فعاليات الدورة لمناقشة ما تبقى من جدول الأعمال. ــ وام

تعليقات

تعليقات