وصل بعضها لمنطقة الزوراء: بلدية عجمان تحرق وتدفن جثث الابقار المصابة بالطاعون

دفعت الامواج بعضا من جثث الابقار المصابة بالطاعون الى سواحل عجمان بمنطقة الزوراء حيث قامت سلطات الصحة ببلدية عجمان بانتشالها على الفور وتم حرق هذه الجثث ودفنها في اماكن آمنة لاتشكل خطورة على الصحة. صرح بذلك الدكتور عماد علي احمد رئيس قسم مختبر عجمان لرقابة الاغذية وقال: منذ ظهور مشكلة الابقار المصابة وجه مدير عام بلدية عجمان بوضع الجهات المختصة بالبلدية في حالة تأهب واستعداد لمجابهة الموقف عجمان والتي تم التعامل معها وحرقها ودفنها واضاف ان الجهات الصحية المختلفة بالبلدية في حالة اجتماع متواصل لمتابعة المقف علما بان الجثث الطافية لاتنقل المرض الى الانسان او الحيوان وان العملية التي تم احراق الجثث بها ودفنها تعتبر آمنة ومستوفية لكل الشروط. واشار الدكتور عماد الى ان مرض الطاعون البقري لا يصيب الا الابقار فقط وتكون نسبة الوفيات عادة بين الابقار المصابة عالية جدا تصل الى 95 % ولكنه لا ينتقل الى الحيوانات ولا الى الاسماك والاحياء البحرية الاخرى ولا يسبب اي خطورة او تلوث للمياه لذلك نطمئن الجمهور بأن لاخطورة نهائيا حاليا وان السلطات تقوم بالتخلص الامن من جثث الابقار الطافية ويمكن استهلاك الاسماك والمياه دون خوف, واشاد د.عماد علي احمد بتعاون الجهات المختصة وذات العلاقة خاصة ادارة حرس الحدود والسواحل التي تابعت الموقف منذ البداية وظلت تخطر البلديات بتطورات هذه القضية. الجدير بالذكر ان ادارة حرس الحدود هي التي كشفت الجثث الطافية وابلغت السلطات المختصة للتعامل معها واتخاذ الاحتياطات اللازمة. كتب - صلاح عمر الشيخ

تعليقات

تعليقات