الملتقى الهندسي الخليجي اختتم أعماله: تحديد اختصاص هندسي لكل دولة

قرر الملتقى الهندسي الخليجي الثاني في ختام اجتماعاته امس تحديد اختصاص محدد في المجال الهندسي لكل دولة, تقوم باجراء المزيد من الدراسات والابحاث التخصصية حوله بهدف اتقانه واجادته اجادة تامة وتبرع فيه بشكل كبير اضافة إلى التخصصات الاخرى لتكون هامشية . وقال المهندس احمد حسن الرستماني ان هذا الاجراء يساعد على تقوية اواصر التعاون المشترك بين دول المجلس, واعطاء المزيد من الاهتمام لتخصص واحد نستطيع التركيز عليه والابتكار والتميز في هذا التخصص مما يتيح الفرص امام دول المجلس بدراسة كل فرع من فروع الهندسة والالمام بكل جوانبه. واشار إلى ان اللجان ستجتمع قريبا لتوزيع هذه الاختصاصات بما يتوافق مع كل دولة. واوضح انه مثلا سيتم اعطاء السعودية والامارات تخصص هندسة النفط, وعمان أو البحرين الهندسة المدنية, وقطر أو البحرين الهندسة الميكانيكية, وهكذا.. وان ما تقره اللجنة من توزيع الاختصاصات سيكون على الاسس العلمية والامكانات المتوفرة لدى كل دولة. قال الرستماني ان الملتقى الذي عقد امس لمدة يوم واحد بعد ان كان مقررا له يومين في مقر بيت الشعر على شكل مائدة مستديرة تم استعراض تقارير الوفود المشاركة في نشاطه, وكذلك التوصيات. واتفق الاجتماع على رفع التوصيات إلى جميع الجهات المعنية بالامر داخل وخارج الدولة, وجميع دول المجلس اضافة إلى اقتراح بتوجيه الدعوة إلى الامانة العامة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية لحضور الملتقى والاطلاع على المناقشات والدراسات والتوصيات والقرارات التي يتم اتخاذها داخل اعمال الملتقى. واشار الاجتماع إلى ان الملتقى يعمل على تعزيز الروابط العلمية والاجتماعية بين المهندسين الخليجيين وتبادل المعلومات والخبرات فيما بينهم وتنظيم الدورات التدريبية والندوات والمحاضرات المشتركة لتعميم الفائدة. واضاف الرستماني انه تم التأكيد على الملتقيات الهندسية لتنفيذ التوصيات كلما امكن ذلك. كما تم بحث الاعداد للمنتدى الهندسي الخليجي الثالث والذي يعقد بالبحرين 1999 تحت عنوان (المهندس الخليجي, وتحديات القرن المقبل من حيث التعامل مع تكنولوجيا العصر ونقل المعلومات والخبرات ودوره في التحديات التي تواجهه على المستويين المحلي والاقليمي اضافة إلى الدولي والعالمي. واتفق الاجتماع على عقد الملتقى الرابع في السعودية عام 2000, كما تعقد ندوة مماثلة على هامش الملتقى يتم تحديد موضوعها فيما بعد. ويقوم التمثيل الهندسي بقطر وعمان بدراسة انشاء جمعيات مماثلة لما هو موجود في الامارات والكويت والبحرين حتى يكون الاعتبار الرسمي بقوة القانون. وان ملتقى المهندسين القطريين وبلدية مسقط يسعيان خلال هذا العام للتحول إلى جمعية للمهندسين, اما السعودية فلم تدرس هذا الموضوع بعد. وقال الرستماني ان جمعية المهندسين الاماراتية عضو في اتحاد المهندسين العرب, والاتحاد العالمي للمنظمات الهندسية, والمنظمة الهندسية للعالم الاسلامي. وعلى الصعيد نفسه فقد تم حجز موقع على شبكة الانترنت للملتقى الهندسي الخليجي يقدم جميع المعلومات والبيانات عن المهندس الخليجي. وتم الاتفاق على تبادل اوراق العمل للدورات والندوات التدريبية التي تعقد في اي دولة من الدول الاعضاء. كتب - رضا هلال

تعليقات

تعليقات