السيطرة على بقعة وقود محدودة ، جنوح باخرة (فارغة) قرب ميناء الحمرية

جنحت صباح أمس باخرة نفطية فارغة من حمولتها بالقرب من ميناء الحمرية, واصطدمت باحجار الشاطىء وتسبب ذلك في تسرب كمية محدودة من وقود المحرك . وتحركت على الفور فرق من ادارة الصحة العامة ببلدية دبي الى الموقع. وقامت بالكشف على الباخرة والتأكد من عدم وجود اية حمولة نفطية عليها. وذكر المهندس حسين لوتاه مساعد مدير عام بلدية دبي لشؤون البيئة والصحة العامة, ان البلدية اتخذت الاجراءات اللازمة للتعامل مع الموقف وتم تكليف احدى الشركات بسحب الباخرة الى منطقة جداف دبي لاجراء عمليات الصيانة اللازمة لها. واضاف انه تم التعامل مع الكمية البسيطة التي تسربت من وقود المحرك والناجمة عن اصطدام الباخرة بأحجار الشاطىء مؤكدا خلو المنطقة من اي تلوث وعودة الامور الى مجراها الطبيعي. يذكر ان بلدية دبي تقوم من خلال قسم حماية البيئة والسلامة بمراقبة مستمرة لشواطىء الامارة وخور دبي والممزر وميناء الحمرية عن طريق اخذ عينات دورية للمياه والتربة من هذه المواقع لقياس التغيرات الفصلية ومدى مطابقتها للمعايير المحددة باجراء التحاليل الكيميائية والبيولوجية والفيزيائية عليها. كما يتم اخذ عينات اخرى من رمال شواطىء الحدائق العامة والاماكن العامة كالفنادق والاندية لاجراء التحاليل البكتيرية. وتقوم البلدية بجهود اخرى لحماية البيئة البحرية من خلال تنظيف الممرات المائية في خور دبي وميناء الحمرية بشكل يومي بواسطة قوارب مخصصة لهذا الغرض, بالاضافة الى رقابة المنشآت الساحلية ذات التأثير المباشر او غير المباشر على البيئة البحرية ودراسة وتقييم التأثير البيئي, ورصد بقع الزيت في حالة وجودها بالتنسيق مع الجهات المعنية لمكافحتها واتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة ضد الجهة المتسببة في التلوث, والتنسيق مع الاجهزة المعنية من اجل حماية الثروات البحرية من اساءة الاستغلال.

تعليقات

تعليقات