برعاية وحضور سيف بن زايد: تخريج ثلاث دورات تخصصية بالقوة الخاصة

شهد العميد سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان, وكيل وزارة الداخلية يوم امس الاول حفل تخريج ثلاث دورات ميدانية خاصة وهي الدورة التأسيسية السادسة لعناصر قوة الامن الخاصة ودورة المداهمات الانعاشية الاولى ودورة حماية الشخصيات المتقدمة الأولى, وذلك في مقر قوة الامن الخاصة بحضور كبار الضباط . بدأ الحفل بوصول سمو راعي الحفل, وعزفت موسيقى الشرطة سلام القائد تلاها آيات عطرة من القرآن الكريم وشملت فقرات العرض الميداني تنفيذ بيانات ميدانية لفريق الاسناد والحماية الذي قام الفريق بتخليص الشخصية الهامة بمهارة فائقة دون اية خسائر والقاء القبض على الارهابيين وبسرعة كبيرة. وتضمن العرض بيانا آخر حول حماية الشخصيات الهامة خلال حضورهم تجمعات وتعرضهم لاعتداء خلال اقترابهم من الجمهور حيث اظهر فريق الحماية مهارات عالية في الاداء والتحفظ على منفذ الاعتداء مؤسرا وتخليص الشخصية الهامة ونقله من موقع الحادث. كما قامت فرق الاستعراضات بتنفيذ آليات تحرير رهائن محتجزين في مبني, وذلك بواسطة فريق المداهمة والاسناد والانزال بواسطة طائرة الهليوكوبتر, ومن ثم تخليص الرهائن بأسرع وقت وبأقل الخسائر الممكنة. كما اشتملت فقرات الاستعراض فنون الرماية السريعة. وألقى المقدم سالم صالح الجنيبي رئيس قسم قوة الامن الخاصة كلمة توجه فيها بالشكر والتقدير لسمو الشيخ سيف بن زايد على رعايته هذا الحفل واهتمامه بتطوير أجهزة الأمن ومتابعته المستمرة لتوفير كافة الامكانيات الكفيلة بمواكبة التطوير. وأشار الى ان تخريج هذه الدورات هو ثمرة لتلك الجهود, وبالتالي اداء رجل الامن لمهامه بالشكل المطلوب وبما يتناسب مع الغاية المنشودة في الحفاظ على مقدرات الدولة وما تحقق من منجزات في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله) . وقال ان الدورة التأسيسية استمرت تسعة اشهر وهي ثمرة لتوجيهات سمو وكيل وزارة الداخلية في تعيين الشباب المواطنين المدنيين بقوة الامن الخاصة حيث استمرت فترة اعدادهم ثلاثة شهور تلقوا خلالها مواد التدريب المختلفة التي شملت مواد تدريب المشاة ومواد تدريب الاسلحة والرماية والموضوعات القانونية, والواجبات العسكرية, والاسعافات الأولية ومواد خاصة بمهام القوة الخاصة. وأشرف على بعض هذه المواد متخصصون من كلية الشرطة ومدرسة تدريب الشرطة بالعوهة والخدمات الطبية, والتحقوا بعدها بفترة التدريب التأسيسية لستة اشهر, اما الدورتين الثانية والثالثة فتولى تدريبهما خبراء عالميون. وأضاف ان العنصر المواطن قد اثبت كفاءة في استيعاب التدريبات المقررة والتحلي بالصبر في سبيل حرصه على وطنه, وحماية مكتسباته معاهداً الله, ان يكون مخلصا تحت قيادة راعي المسيرة صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله) ونائبه صاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم واخوانهما اعضاء المجلس الاعلى حكام الامارات وولي عهده الامين. وتوجه المقدم سالم صالح الجنيبي في كلمته بأطيب التهاني والتبريكات لصاحب السمو رئيس الدولة بمناسبة عيد الاضحى المبار داعيا الله ان يمد في عمره, ويوفر له اسباب الصحة والعافية كما هنأ اصحاب السمو اعضاء المجلس الاعلى حكام الامارات, وصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. وتوجه بالشكر والتقدير لكل من ساهم في انجاح الدورات وخاصة القوات المسلحة من خلال تعاونهم الدائم واتاحة الفرصة للاستفادة من التسهيلات المتاحة لديهم. وبعد ذلك ألقى المساعد عامر محمد الكثيري من مرتب القوة الخاصة قصيدة شعرية موجهة لسمو راعي الحفل. ثم قام سمو راعي الحفل بتكريم المظليين وتسليم الجوائز للفائزين بالدورات الثلاث حيث فاز بالدورة الأولى المساعد علي غدير الكتبي بالترتيب الاول في المجموع العام, والثاني في المجموع العام شرطي أول أحمد محمد أحمد, والثالث في المجموع العام المساعد طالب محمد العامري, والأول في الرماية المساعد سيف السودي محمد الخيلي, وفاز بجائزة رئيس القسم للسلوك والانضباط المساعد جابر خميس الخيلي, وفاز بالترتيب الاول في الدورة الثانية العريف حسن عبدالرحمن المرزوقي والثاني يوسف عبدالله الحمادي, والثالث حمد ابراهيم الحمادي. أما في الدورة الثالثة فاز بالترتب الأول العريف حسن عبدالرحمن المرزوقي والثاني رقيب أول ناصر راشد العلوي وفاز بالمركز الثالث المساعد سيف السودي الخيلي. وانتهت مراسم الاحتفال بعزف سلام القائد وتوديع سمو راعي الحفل. أبوظبي ــ مكتب البيان

تعليقات

تعليقات