إجراءات صارمة لمكاتب السياحة المخالفة: حملة واسعة على مخالفي الاقامة بدبي

صرح العميد حاضر خلف المهيري مدير عام الادارة العامة للجنسية والاقامة بأن ادارته بصدد تنفيذ حملة مركزية جديدة في امارة دبي لضبط مخالفي قانون الاقامة . وقال: ان النجاح الذي شهدته الحملة الاولى التي استهدفت المخالفين في أبوظبي حفز على المضي قدما في اخضاع جميع امارات الدولة لحملات مركزية مشابهة ومباغتة تنظمها الادارة العامة للجنسية والاقامة وتشرف على تنفيذها. وذكر العميد المهيري ان الحملة المركزية في أبوظبي كانت مثيرة في نتائجها وتبين ان البنايات المحكوم عليها بالهدم تتحول الى سكن للعمال, وخاصة المخالفين لقانون الاقامة, مشيرا في هذا الصدد الى انه تم ضبط 90 مخالفة في بناية واحدة. واضاف: ان بلدية أبوظبي قامت بناء على نتائج الحملة المركزية بمعالجة الوضع غير السليم للبنايات قابلة للهدم بأن منعت استئجارها حتى لا تتحول الى وكر لمخالفي قانون الاقامة. وانتقد العميد المهيري سلوك المكاتب السياحية التي تمارس نشاطها في منأى عن الالتزام بالنظم التي تحكم النشاط السياحي في الدولة, بل يصل الى الفوضى واللامبالاة. وقال: ان الادارة العامة للجنسية والاقامة لجأت الى اجراءات عقابية صارمة لمواجهة مخالفات المكاتب السياحية سيتم الاعلان عنها قريبا, فيما تم مؤخرا تجميد نشاط 60 مكتبا سياحيا موزعة على كل امارات الدولة, وذلك بسبب مخالفاتها الواسعة مثل عدم القيام بتسفير أعضاء الأفواج السياحية في الوقت المحدد لانتهاء الزيارة, وأشار الى ان الاشخاص الذين يدخلون الدولة بدعوى انهم من السياح هم في الحقيقة يقصدون التسول أو ممارسة جرائم أخرى. وحول الجهود التي تقوم بها الادارة العامة للجنسية والاقامة لتطوير العمل في الادارات التابعة لها, قال العميد المهيري: ان العمل يجري على قدم وساق في تحديث أنشطة إدارات الجنسية والإقامة من خلال ادخال أساليب التقنية الحديثة, اذ تم ادخال أجهزة الحاسوب في كل الأقسام كما تجري الاستعدادات لربط جميع الادارات مع بعضها البعض قريبا حتى يتسنى تسهيل مهام المراجعين. وقال: ان الخطوة المهمة المرتقبة بعد اكتمال ربط الادارات بشبكة الحاسوب هي تطبيق نظام الجواز المقروء والذي سيتم تطبيقه كذلك مع دول مجلس التعاون الخليجي قريبا. وكان العميد حاضر خلف المهيري مدير عام الادارة العامة للجنسية والاقامة قد قام امس بزيارة الى ادارة رأس الخيمة حيث كان العقيد الشيخ فاهم بن عبدالله القاسمي في استقباله مع عدد من الضباط. وبعد جولة تفقد خلاله سير العمل في تنفيذ العمل في الاقسام بنظام الحاسوب, قال: ان الجولة تهدف الى اعداد تقرير فني الى معالي وزير الداخلية حول ايجابيات وسلبيات تجربة العمل استنادا الى أجهزة الحاسوب حتى يتم تفادي السلبيات. وقال: ان الادارة العامة وفرت الكوادر المواطنة التي يمكنها تشغيل خطة العمل القائمة على الحاسوب بنجاح تام. رأس الخيمة ـ سليمان الماحي

تعليقات

تعليقات