مشاركة ناجحة لبلدية دبي في مؤتمر المدن بسنغافورة - البيان

مشاركة ناجحة لبلدية دبي في مؤتمر المدن بسنغافورة

شاركت بلدية دبي في المؤتمر العالمي الاول للحياة النوعية في المدن والذي نظمته جامعة سنغافورة الوطنية والذي عقد خلال الفترة من 4 الى 6 مارس الحالي وقد مثل البلدية كل من خالد علي بن زايد رئيس العلاقات العامة وعبدالله عبدالرحيم رئيس قسم الدراسات التخطيطية ومنذر جمعة رئيس مكتب العلاقات الخارجية. واشار اوشين هوك وزير الدولة السنغافوري للشؤون الخارجية وعمدة مدينة تان يونج في كلمته الافتتاحية للمؤتمر الى تجربة سنغافورة في مجال ادارة وتطوير المدينة وقيامها بانشاء مركز جديد للمدينة ليحل محل المركز القديم وللبعد عن التبعات السلبية كما تطرق الى مجهودات الدولة في مجال الاسكان لتوفير الحياة الكريمة للمواطن هناك, وادار جلسات العمل شخصيات عالمية من البنك الدولي وجامعة سنغافورة واكاديمية العلوم الروسية وجامعة نيو انجلند باستراليا وكان من بين الاوراق المقدمة ورقة عمل عن البنية التحتية والمواصلات وتقنية المعلومات وورقة عمل عن البيئة والتعليم والتوظيف وقدمت ورقة عمل من مصر حول التصميم الحضري كمفتاح رئيسي للتطوير. وفي الجلسة الختامية العامة للمؤتمر, قدم منذر جمعة امام وفود الدول شرحا وافيا عن جائزة دبي الدولية لافضل الممارسات في مجال تحسين ظروف المعيشة واحتفال مدينة دبي بيوم الموئل العالمي الذي يصادف 5 اكتوبر ثم قام بالرد على اسئلة واستفسارات الوفود موجها الدعوة لهم لتقديم افضل ممارستهم المقدمة للمؤتمر في فعاليات جائزة دبي في الدورة الثانية التي توزع جوائزها في الخامس من اكتوبر المقبل كما تم توزيع خبر صحفي للصحف المحلية السنغافورية للتعريف بجائزة دبي الدولية لافضل الممارسات وقد اقيم معرض مصغر في مقر انعقاد المؤتمر حيث وزعت المطبوعات والنشرات والبوسترات للتعريف بدبي والترويج لجائزتها الدولية المخصصة لافضل الممارسات وتصدر المعرض مجسم للجائزة, وقام وفد البلدية بالرد على اسئلة الوفود التي ابدت اعجابها بالجائزة وبالرغبة بالمشاركة فيها وتوقع منذر جمعة ان تتسلم سكرتارية الجائزة عددا لا يقل عن خمسة تقديمات لافضل الممارسات للمشاركة بها في الدورة الثانية للجائزة والتي تقدم للانجازات المتميزة في مجال تحسين ظروف المعيشة بموجب المعايير التي اوصى بها مؤتمر الامم المتحدة للمستوطنات البشرية (الموئل 2) الذي عقد في اسطنبول في يونيو عام 1996.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات