تنفيذا لتوجيهات محمد بن راشد: طرح مشاريع مرور بر دبي وادارة الموانئ

تنفيذا لتوجهيات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع رئيس الشرطة والامن العام بدبي تطرح القيادة العامة لشرطة دبي خلال الايام المقبلة مناقصات انشاء وتشييد عدد من المشاريع الهامة التابعة للقيادة وهي مبنى المرور الجديد ببر دبي ومبنى المعاهد الثلاثة وهي معهد المرور ومعهد البحث الجنائي ومعهد التنمية الادارية والشرطة ويشتمل هذا المبنى على قاعات لبرنامج الدراسات العليا التي تعتزم الادارة العامة للكليات والمعاهد تنفيذها بناء على اوامر سمو ولي عهد دبي, كما ستطرح شرطة دبي مناقصة مشروع ادارة الموانئ في منطقة ميناء راشد والذي سبق وان انفردت (البيان) بنشر تصميمه وكافة تفاصيل المرافق التي يتضمنها. صرح بذلك العميد ناصر السيد عبدالرزاق مدير الادارة العامة للخدمات والتجهيزات بشرطة دبي, وقال انه بالنسبة لمبنى الدراسات العليا والمعاهد الثلاثة فقد تم وضع التصميم المناسب بالتنسيق مع الادارة العامة للكليات والمعاهد, وطرحنا كل الاحتياجات ووضعنا التصميم الخارجي وتم عرضه على القائد العام الذي أبدى موافقته على التصميم وجاء العمل على التصاميم الداخلية التي ستنتهي في القريب العاجل ليتم طرحها في المناقصة. وقال العميد ناصر ان شرطة دبي تسعى دائما لمواكبة كل جديد مشيرا الى انها كانت قد بدأت في انشاء مراكز حديثة وكبيرة تشتمل على كافة الاقسام والمرافق ومنها مركز الرفاعة ونايف, وجار العمل الان على تشييد وانشاء مركز شرطة القصيص حيث بدأت منذ أشهر الشركة في التنفيذ ووصلت نسبة الانجاز الى 45%. واضاف ان الاستلام حسب العقد المبرم سيتم نهاية العام الحالي, مشيرا الى ان التكلفة الاجمالية بلغت 18 مليون درهم, ويشتمل المبنى المؤلف من دورين على مكاتب للادارة في الدور العلوي وقاعة للاجتماعات لمرتب الادارة واستراحة وسكن لحالات الطوارئ للضباط. كما يحتوي الدور الارضي على اقسام التحقيق الجنائي والارشيف الخاصة وقسم لتحقيق المرور وقسم خاص للمباحث وتوقيف للرجال والنساء والاحداث, ومواقف للسيارات ومستودعات والاقسام الخدمية كالحلاق والحزاز ومكتب للصيانة و غيرها من المرافق. وبالنسبة لمراكز الراشدية, قال العميد ناصر انه تم الانتقال منه الى ثكنات المطار بالراشدية, كما تم نقل الساكنين في المركز الى الثكنات, وهو مشابه في تصميمه لمركز القصيص, وقد تم اخذ موافقات الجهات المعنية كالبلدية والاتصالات والكهرباء والماء لكي يتم هدم المبنى القديم, واضاف انه تم ترسية المشروع على احدى شركات المقاولات بتكلفة 18 مليون درهم. وبناء على تعليمات اللواء ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي, فقد تمت زيادة خدمات الاسعاف في شرطة دبي لتغطية كافة نواحي دبي سواء في الطرق الداخلية او الخارجية, حيث تم طلب خمس سيارات, وسوف يتم استلامها في شهر اكتوبر المقبل. واشار العميد ناصر الى انه وفي الايام المقبلة وضمن ميزانية هذا العام سيتم طلب ست سيارات اسعاف وذلك حرصا من القيادة العامة لشرطة دبي على تقديم الخدمات بشكل جيد وسرعة مناسبة وكذلك لان شرطة دبي تساهم في تقديم خدمات اسعاف عديدة وبالسرعة المناسبة وخاصة في الحالات الانسانية التي يتم الاتصال فيها بالشرطة رغم انها تخص الجهات الصحية في الامارة. واضاف مدير الادارة العامة للخدمات والتجهيزات بشرطة دبي اننا سعينا في ادارة الاسعاف لعمل دورات لبعض المؤسسات والقطاعات الخاصة لتمكينهم من تدريب بعض العاملين لديهم على معرفتهم بالاسعاف الاولي. وقال العميد ناصر ان هذا البرنامج لقى ارتياحا كبيرا لدى العديد من المؤسسات وبالاخص الفنادق وهناك دورات تعقد حاليا لان الناس في هذه المواقع سيقدمون اسعافا مبدئيا لحين وصول مسعف الشرطة وبالتالي انقاذ حياة المصاب, واشار الى انه يتم ذلك مقابل رسم مادي بسيط يفي ببعض تكاليف التدريب. كتب - صالح الجسمي

تعليقات

تعليقات