بدء التطعيم بالربع الأخير من العام الحالي: ادخال لقاح (هيموفيلس انفلونزا) بالبرنامج الوطني

قررت وزارة الصحة ادخال اللقاح الواقي من مرض هيموفيلس انفلونزا ضمن البرنامج الوطني للتحصينات للوقاية من المرض الذي يستبب فيه هذا النوع من الميكروبات ويصيب الاطفال في الفترة السنية ما بين ستة شهور الى 12 شهرا, كما قررت بدء اعطاء هذا اللقاح للأطفال اعتبارا من الربع الأخير من العام الحالي . وأكد الدكتور محمود فكري وكيل وزارة الصحة المساعد لشؤون الطب الوقائي بالوكالة ان اللجنة العليا للتحصينات سبق وأن وافقت على تداول اللقاح على أن يعطى للفئات الاكثر عرضة للاصابة وهي الاطفال الذين يعانون من ضعف في المناعة والأطفال الذين ينصح الأطباء بتطعيمهم بهذا اللقاح الواقي, مشيرا الى أنه سيتم تطعيم جميع المواليد باللقاح وفق برنامج محدد. وقال ان بكتيريا هيموفيلس انفلونزا لا تسبب مرض الانفلونزا وانما تسبب أمراضا اخرى, حيث أن هذا المرض البكتيري ينقسم الى ستة انواع أخطرها النوع (بي) الذي يصيب الاطفال الذين تقل أعمارهم عن خمس سنوات وتزداد نسبة الاصابة بين الاطفال من عمر ستة شهور الى 12 شهرا. وأوضح ان خطورة هذا النوع من المرض أن البكتيريا المسببة له مسؤولة عن 50% من حالات التهابات السحايا بين الاطفال الذين تقل أعمارهم عن خمس سنوات, كما تؤدي الاصابة بهذه البكتيريا الى مضاعفات خطيرة منها التهاب المفاصل والتهاب الغشاء المبطن للقلب والتهاب اللهاة في الحلق وغيرها. وأضاف ان هذا المرض ليس من الأمراض المنتشرة في الامارات, على الرغم من ذلك فان وزارة الصحة تولي الجوانب الوقائية أهمية خاصة حيث تحرص على ادخال اللقاحات التي تحمي الاطفال من الاصابة بمثل هذه الأمراض. وأكد وكيل الوزارة المساعد لشؤون الطب الوقائي ان دراسة عالمية أشارت الى أن التهاب السحايا الناتج عن بكتيريا هيموفيلس انفلونزا يتسبب في وفاة نسبة تتراوح ما بين 5 الى 10% من الأطفال المصابين و40% منهم تحدث لهم مضاعفات خطيرة مثل فقدان السمع وتأخر النطق وتخلف عقلي وفقدان البصر. وأوضح ان اللجنة العليا للتحصينات بحثت كافة الجوانب المتصلة باللقاح من حيث الدول الخليجية التي وافقت على ادخاله ضمن برامجها الوطنية للتحصين, وهي الكويت وسلطنة عمان, والدول التي لم توافق عليه الى الان لحين انتهاء الدراسات والتقارير العالمية بشأن هذا اللقاح ومعدلات الاصابة به على المستوى المحلي والاقليمي. يذكر أن هذا البكتيريا تنتقل عن طريق الهواء وتنتشر بين الاطفال في دور الحضانة ورياض الاطفال في حال وجود طفل مصاب ببكتيريا هيموفيلس انفلونزا. وأشار الدكتور محمود فكري الى أنه ثبت في العديد من الدول ان اللقاح الواقي ضد المرض يعطي مناعة وهو لقاح آمن, وعادة ما يعطي اللقاح على ثلاث جرعات اعتبارا من الشهر الثاني, وبين كل جرعة شهران ثم تعطى جرعة منشطة. كتب بسام فهمي

تعليقات

تعليقات