ضمن خمس عمليات أجراها د. غنيم: استبدال المثانة باخرى من الامعاء لاول مرة بالامارات - البيان

ضمن خمس عمليات أجراها د. غنيم: استبدال المثانة باخرى من الامعاء لاول مرة بالامارات

اجرى الدكتور محمد غنيم مدير مركز المنصورة لامراض الكلى والمسالك البولية بمصر امس بمستشفى القاسمي بالشارقة خمس عمليات جراحية مستعصية, تعتبر واحدة من هذه العمليات الاولى من نوعها التي تجرى في دولة الامارات . ويعتبر الدكتور غنيم اول من اجراها على مستوى العالم في مركز امراض الكلى والمسالك البولية بالمنصورة. وقال الدكتور رجائي مهران استشاري ورئيس قسم المسالك البولية بمستشفى القاسمي والكويتي بالشارقة واحد مساعدي الدكتور محمد غنيم ان العملية الاولى استغرقت سبع ساعات ونصف الساعة وتم خلالها استئصال جذري للمثانة واستبدالها بمثانة معوية من الامعاء كما تم توصيلها بمجرى البول الطبيعي, وبهذا يتمكن المريض من التبول بشكل طبيعي ودون اية مشاكل نهائيا. واعتبر الدكتور ثروت عبدالغفار استشاري جراحة المسالك البولية بمستشفى القاسمي والكويتي هذه العملية انتصارا للطب واحدى العلامات البارزة في تاريخ الطب الحديث وخاصة انها مسجلة باسم احد العلماء العرب وهو الدكتور محمد احمد غنيم. واضاف ان هذه العملية حضرها العديد من الاطباء المختصين على مستوى الدولة, باعتبارها فرصة ودرسا من الدروس العملية التي لا تتكرر كثيرا. كما تم اجراء اربع عمليات اخرى عبارة عن تصليح عيب خلقي لمجرى البول لطفل مواطن في الثامنة من عمره, وتصليح ضيق مرتجع بمجرى البول بسبب حادث لشاب, وتحت العملية بواسطة المنظار الجراحي. كما تم استئصال بروستاتا لمواطن بواسطة المنظار. كما تم اجراء عملية منظار لسيدة تعاني من التهابات متكررة وحادة بالمثانة البولية وتم اخذ عينة لاجراء العملية الجراحية. واوضح الدكتور ثروت عبدالغفار ان الاطباء الذين يعملون بمستشفى القاسمي والكويتي من ابناء مركز المنصورة لامراض الكلى ويقومون باجراء هذه الجراحات المماثلة. وأشار الدكتور رجائي مهران الى ان الدكتور غنيم الذي استضافته وزارة الصحة واجرى عددا من العمليات الجراحية وقام بفحص العديد من المرضى على مدى يومين القى محاضرتين مساء امس الاول بحضور عدد من المسؤولين والاطباء المختصين من جميع مستشفيات الدولة وعلى رأسهم الشيخ محمد بن صقر القاسمي مدير المنطقة الطبية. وركزت المحاضرة الاولى على البروستاتا وطرق علاجها, واستبدال المثانة المصابة بالسرطان بعد استئصالها جذريا بمثانة معوية ينتج عنها تحكم كامل في التبول الارادي وعن طريق مجرى البول الطبيعي. تجدر الاشارة الى انه سيتم الاسبوع المقبل ارجاء عمليتين مماثلتين بمستشفى القاسمي. الشارقة ـ البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات