صفقة أميركية سعودية لتحديث صواريخ «باتريوت باك 3» بــ1.7 مليار دولار

أعلنت شركة رايثون الأميركية أنها حصلت على موافقة الكونغرس ووزارة الخارجية لإتمام صفقة مع السعودية لتحديث نظام صواريخ «باتريوت باك 3» الدفاعية بقيمة 1.7 مليار دولار.

وبحســب موقع شركة رايثــون فــإن «باك 3» هو أحدث نسخة من النظام الدفاعي وشهد تغييرات من جميع الجوانب عن النسختين السابقتين، خاصة في مجال البحــث والمطــاردة، كمــا أنه يستطيع التعــرف على الصواريخ التي تحمل شحنات كيميائية أو رؤوساً غير تقليدية، وتدميرها في ارتفاع آمن.

وتعد الصفقة الأولى عقب تعيين الأمير سلمان بن عبدالعزيز وزيراً للدفاع، حيث تسلم مهامه قبل 25 يوماً من إعلان الموافقة على الصفقة. وتوصف «باتريوت باك 3» بأنها أفضل نظام دفاعي صاروخي في الوقت الحالي، حيث يستطيع التعامل مع أهداف عدة، أو تهديدات محتملة في وقت واحد، بما في ذلك الطائرات الحربية والصواريخ الباليستية التكتيكية وصواريخ كروز، والطائرات التي تعمل من دون طيار، وتستخدمه 12 دولة حول العالم.

من جانب آخر، أكد وزير الدفاع السعودي أن منجزات قاعدة الأمير سلطان الجوية تمثل شاهداً على الجاهزية القتالية والتدريبية المستمرة لدعم المنظومة الدفاعية عن المملكة العربية السعودية. جاء ذلك خلال زيارة الوزير السعودي لعدد من الوحدات العسكرية بمنطقة الخرج جنوبي الرياض، بدأها بزيارة لقيادة المنطقة العسكرية، وتضمنت قاعدة الأمير سلطان الجوية ومؤسسة الصناعات الحربية، رافقه نائب وزير الدفاع الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات