تجنيد

خطة ليبية لضم 50 ألف مقاتل إلى الجيش

كشف وزير الداخلية الليبي، فوزي عبد العالي، أمس، عن خطة قصيرة الأجل، تقضي بدمج 50 ألف مقاتل من الثوار في صفوف القوات المسلحة وقوات وزارة الداخلية.

وقال عبدالعالي إن «خطة أولى ستهدف إلى دمج 50 ألف مقاتل ستقوم وزارتا الدفاع والداخلية بتجنيدهم، وهذه الخطة لن تستثني أي مقاتل وأي فصيل» مسلح، وأوضح وزير الداخلية الليبي أن الألوية المتمردة السابقة التي كانت في عداد قوات وزارته، سيعاد تدريبها وتنظيمها.

وشكل المجلس الوطني الانتقالي «لجنة مقاتلين» لتنفيذ عملية دمج المتمردين السابقين في صفوف القوات الأمنية، وأضاف عبدالعالي أن خطة شاملة ترمي إلى إعادة تأهيل 200 ألف مقاتل، ستعلن الأسبوع المقبل.

وكان وزير الداخلية الليبي يتحدث على هامش حفل توزيع شهادات على مجموعة من ثلاثين حارساً شخصياً ليبياً دربتهم وحدة فرنسية، وقد حمل عشرات الآلاف من الليبيين السلاح لقتال قوات النظام السابق، ويندرج نزع سلاح السكان ودمج المقاتلين في صفوف قوات الأمن على لائحة أولويات الحكومة الانتقالية الجديدة التي تشكلت أواخر نوفمبر الماضي.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات