شملت مختلف المواد الغذائية الرئيسة

الإمارات تغيث شبوة وتعيد الحياة إلى المخا

وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مساعدات إنسانية إغاثية عاجلة ــ شملت مختلف المواد الغذائية الرئيسة ــ على أهالي محافظة شبوة الذين يعانون ظروفا إنسانية واقتصادية صعبة نتيجة الأحداث التي تشهدها البلاد.

وتوجهت قافلة الهيئة أول من أمس إلى مديريتي رضوم وميفعة ــ التابعتين لمديريات محافظة شبوة ــ والتي يعاني قاطنوها أوضاعا معيشية صعبة استدعت استمرار الحملة الإنسانية التي تنفذها الهيئة مع بداية شهر رمضان المبارك.. فيما حرص فريق ميداني على تلمس احتياجات السكان.. وذلك في إطار الجهود التي تبذلها دولة الإمارات ودورها الإنساني في مساعدة الشعب اليمني.

برنامج مستمر

وقال رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي عبدالله المسافري..إن توزيع الطرود الغذائية يأتي استمرارا لبرنامج المساعدات الإنسانية الذي تنفذه الهيئة خلال شهر رمضان المبارك وضمن سلسلة الحملات التي تطلقها في مختلف مناطق محافظة شبوة.

وأضاف إن هيئة الهلال الأحمر مستمرة في تحسين الحياة المعيشية للسكان وتوفير متطلبات المرحلة من خدمات ومشروعات حيوية.. مؤكدا حرص الهيئة على أن تغطي المساعدات الإغاثية الحالات المستحقة في مختلف المناطق.

من جانبه، ثمن أمين عام المجلس المحلي في مديرية رضوم هادي الخرماء.. جهود الهلال الأحمر الإماراتي وفريق عمله المتواجد على الأرض والذي يبذل جهودا كبيرة في تقديم العون والمساعدة إلى الفئات المحتاجة في مختلف مناطق اليمن.

وأعرب المستفيدون من المساعدات عن سعادتهم بوصول القافلة الغذائية الإماراتية التي من شأنها تخفيف معاناتهم بعد أن فقدوا كثيرا من مقومات الحياة نتيجة سوء الوضع الاقتصادي وتعطل مصادر الدخل التي تؤمن لهم أساسيات الحياة.. مثمنين دور الهلال الإماراتي في مد يد العون والمساعدة للشعب اليمني في مختلف أنحاء البلاد.

جهود كبيرة

وفي سياق متصل، قدم الهلال الاحمر الاماراتي جهودا كبيرة في تقديم الخدمات الاساسية لسكان مدينة وقرى مديرية المخا الساحلية غربي تعز ويعتبر مستشفى المخا العام احد اهم هذه الخدمات التي اعاد الهلال الاحمر الاماراتي تشغيلها وتأهيلها.

وذكر مدير مكتب الصحة بالمخا د.أمين الشاذلي لـ"البيان" إ أن المستشفى يستقبل 300 حالة مرضية كل يوم من بينها حالات اسهال مائية يشتبه في اصابتها بالكوليرا فيما يُتوقع ان يتم تشغيل محطة المخا الكهربائية خلال الايام المقبلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات