00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«الصناعات العسكرية الإماراتية».. دعامة صرح الوطن

ت + ت - الحجم الطبيعي

لمشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

مع مرور 39 عاماً على توحيد قواتنا المسلحة الذي شكل دعامة رئيسة للنهضة الشاملة التي تشهدها دولة الإمارات، وبعداً استراتيجياً مهماً لحاضر ومستقبل وطننا الغالي، ازدان صرح الاتحاد الشامخ بمكتسبات وإنجازات عديدة تضاف إلى رصيدها الوطني على مستوى التسليح والتدريب والتكنولوجيا العسكرية.


وبزغ خلال السنوات الأخيرة نجم عملاق في سماء دولتنا الفتية «الصناعات العسكرية الإماراتية»، وهو يزداد سطوعاً عاماً بعد عام في رسالة إلى العالم بأن هذه الصناعات حلقت عالياً ولايزال ينتظرها مزيد من النجاحات والإنجازات التي لا تقتصر أهميتها على كونها مؤشراً للتقدم الصناعي والتقني فقط بل تعد قاعدة استراتيجية وطنية لتوفير الاحتياجات المطلوبة للقوات المسلحة.


وتمثل الصناعات العسكرية إضافة نوعية لاقتصادات الدول من خلال توسيع قاعدة التصدير وبناء شبكات التعاون مع الدول، حيث باتت الإمارات محط أنظار الشركات الصناعية العالمية بما توفره من أفضل الحوافز للشركاء والمستثمرين في مجالات التجارة والصناعة وبفضل السياسات المرنة والمشجعة التي وضعتها الحكومة وتهيئتها للمناخ الاستثماري، مما جعلها مركزاً إقليمياً وعالمياً للمنتجات التصنيعية الاستراتيجية.

طباعة Email