السلفيون في مصر: نعم للدستور

أعلن حزب النور، أمس، عزمه المشاركة في الاستفتاء على مشروع الدستور، داعياً الشعب إلى التصويت بـ«نعم».

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية، عن رئيس الحزب الذي يعد الذراع السياسية للدعوة السلفية، يونس مخيون، قوله إن الحزب قرَّر المشاركة في الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد، ويدعو الناخبين إلى التصويت بنعم عليه، «إيماناً بأن هذا المشروع يحقق القدر الكافي والمتاح من طموحات الشعب المصري، في ظل هذه الظروف الصعبة».

وأضاف أن الدستور يعتبر الخطوة الأولى على طريق الاستقرار الذي يطمح إليه المصريون جميعاً، والحيلولة دون الوقوع في دوامة الفوضى، و«حتى ينعم الشعب المصري بثمرات جهاده ومقاومته الظلم والطغيان، بدلاً من أن يجني المر والعلقم والفوضى والخراب».

 

لمتابعة التفاصيل رجاء الضغط هنا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات