موافقة مشروطة لثوار سوريا على «جنيف 2»

أعلن مدير مكتب الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية في القاهرة قاسم الخطيب، أمس، عن موافقة «مشروطة» للجيش الحر على المشاركة في مؤتمر «جنيف 2».

وصرح الخطيب أن اجتماعاً عقد أمس في اسطنبول ضم كلاً من رئيس الائتلاف الوطني أحمد الجربا، ورئيس هيئة أركان الجيش الحر اللواء سليم إدريس، ورئيس الحكومة المؤقتة أحمد طعمة، وأنه «تم خلال الاجتماع الحصول على موافقة هيئة الأركان بالذهاب إلى المؤتمر الدولي، ضمن الآلية والشروط التي أعلن عنها، وتتمثل في فتح ممرات آمنة، وعفو النظام عن المعتقلين السياسيين، وبالأخص جميع النساء المعتقلات».

كما أعلن عن التحضير لمؤتمر تشاوري للمعارضة يرجح أن يقام في القاهرة تحت رعاية الجامعة العربية.

 

لمتابعة التفاصيل رجاء الضغط هنا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات