محمد بن راشد يلتقي بشباب الوطن وأعيانه ووزرائه ونخبه الثقافية

تحدث صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله صباح اليوم وعلى مدى أكثر من ساعتين عن تاريخ الامارات قبل وبعد قيام الاتحاد وتأسيس دولة الامارات العربية المتحدة وتجربة سموه الشخصية ومعاصرته للاحداث ورؤيته حول هذا الموضوع .

 وفي قاعة راشد بمركز دبي التجاري العالمي كان اللقاء الذي جمع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم بشباب الوطن وأعيانه ووزرائه ونخبه الثقافية والفكرية والعلمية والاعلامية وحضره سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي ومعالي محمد أحمد المر رئيس المجلس الوطني الاتحادي وسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية  وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات وسمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس هيئة الثقافة والفنون بدبي وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي ومعالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير الأشغال العامة رئيس المجلس الوطني للاعلام ومعالي محمد ابراهيم الشيباني مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي ومعالي الفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي وسعادة الفريق مصبح راشد الفتان مدير مكتب صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.. الى جانب كبار المسؤولين في الدولة وممثلي وسائل الاعلام المحلية والعربية والعالمية ومئات الشباب من طلبة وطالبات الجامعات والكليات في الدولة .

صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم استهل اللقاء التاريخي بهذه النخب بقصيدة ترحيبية مختصرة عكست مشاعر سموه الوطنية في هذا اليوم المجيد الذكرى الاربعون ليوم دولتنا الوطني واعتزازه بتاريخ الثاني من ديسمبر الذي شكل نقطة تحول ومصير بالنسبة لشعب الامارات وقيادتها .

 وقال سموه مخاطبا الحضور خاصة شباب وبنات الوطن الذين ولدوا بعد قيام الاتحاد بسنوات طويلة " إن الانسان يبلغ رشده ويشتد عضده عند سن الاربعين ومافوق ولهذا فان الله سبحانه وتعالى أنزل الوحي والرسالة على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وهو في عمر الاربعين إذ ارسله مبشرا ونذيرا ورسولا للعالمين ".

  واعتبر سموه احتفالات شعبنا بيوم دولته الوطني الاربعين بانه ناضج كون دولتنا والحمد لله حققت الكثير من الانجازات الوطنية والحضارية والانسانية وباتت لا تنافس الاخرين بلا ملاحقة من الدول الاخرى كي يقتدوا بها ويتعلموا من دروسها وتجربتها الطويلة التى لم تكن يوما طريقها مفروشة بالورود كما يتصور بعض الشباب الذين ينعمون اليوم بخيرات ومكتسبات دولتهم وحضارتها وتقدمها على غير صعيد بل كانت تجربة شاقة ومحفوفة الارهاصات والعقبات المادية والمعنوية والتأثيرات الخارجية التى لولا الشيخ زايد والشيخ راشد طيب الله ثراهما واصرارهما ووطنيتهما لما قام الاتحاد ولا تعيشون الان فى ظل دولة قوية وعصرية منفتحة على العالم بكل ثقافاته وانتماءاته .


  واشار صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الى أهم وأعظم الانجازات التى تحققت لدولتنا فى عهد زايد وراشد والان فى عهد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان رئيس الدولة حفظه الله ..هو الانسان وخاصة شريحة الشباب من ابناء وبنات الوطن الذين يشكلون النسبة الاكبر من مواطني دولتنا ذات الاربعين ربيعا .واردف سموه  ان شريحة الشباب هم المستقبل ونحن كقيادة نعول عليهم كثيرا لان المستقبل لهم وعليهم تقع مسؤولية اخذ زمام المبادرة لصنع مستقبلهم ومستقبل الاجيال اللاحقة والوصول الى الاهداف الوطنية وتحقيق امال شعبنا وطموحاته.
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات