د. مغازي البدراوي

00
إكسبو 2020 دبي اليوم

د. مغازي البدراوي

د. مغازي البدراوي

كاتب صحفي مصري

- حاصل على درجة الدكتوراه في القانون الدولي والعلاقات الدولية من جامعة موسكو عام 1993.
- متخصص في شئون روسيا وجمهوريات الاتحاد السوفييتي السابق ، ووسط أسيا.
- العمل الحالي : قسم الدراسات – جريدة البيان .
 

أرشيف الكاتب

  • تمارس واشنطن ضغوطاً قوية على دول أوروبا، بهدف منعها من التقارب مع موسكو، ولهذا، أجبرت عدة دول أوروبية على فرض عقوبات على روسيا.
  • صراع العمالقة 22 يناير 2016
    آخر حديثين للرئيسين الأميركي أوباما والروسي بوتين، عكسا بوضوح علامات الحرب الباردة الجديدة ومرحلة خطيرة من استعراض القوة وصراع العمالقة. لقد تحدث الرئيس أوباما في خطاب الاتحاد الأسبوع الماضي بشكل وصفه الكثيرون بالغرور البعيد عن الواقع، حيث
  • مازالت أوروبا هي قلب العالم المتقدم، ومازالت هي بوصلة موازين القوى العالمية، وذلك على الرغم من تشكل وصعود قوى جديدة كبيرة مثل الصين والهند في آسيا، وبدون أوروبا ما كانت لتكون القوة العظمى الأميركية التي فرضت هيمنتها على القارة بعد الحرب
  • يحلو للبعض أن يصف الوجود العسكري الروسي في سوريا بـ«الاحتلال»، وهو وصف أبعد ما يكون، ليس فقط عن المهمة التي تقوم بها العسكرية الروسية هناك، بل أبعد ما يكون عن روسيا كدولة وثقافة وأيديولوجية، وأيضاً كتاريخ عرف الكثير من الغزاة الذين حاولوا
  • تتبلور في الأفق معالم نظام عالمي جديد قائم على قواعد وأسس جديدة تختلف كثيرا عن القواعد التي قامت عليها الأنظمة العالمية التي سادت في القرون الماضية، والتي سيطرت عليها ثنائية القوة، وبعد أكثر من عقدين من الفشل الذريع لمنظومة "الأحادية
  • كتاب عن بوتين 25 ديسمبر 2015
    يحيرني كثيراً ما أقرأه عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الإعلام الروسي، وما يُكتب عنه في الغرب، الذي من المفترض أنه عدو لروسيا. فرغم شعبية بوتين الكبيرة داخل روسيا، إلا أن الإعلام الروسي لا يتحدث عن شخصه كثيراً، وبحكم علاقاتي بإعلاميين
  • لا يصدق عاقل أن تركيا كانت مضطرة لإسقاط الطائرة الروسية وقتل قائدها عمداً، ولا توجد أي مقدمات بين البلدين لهذا العداء المفاجئ والتصريحات الحادة من الرئيس أردوغان بعد الحادث، وهو يهدد ويتوعد بضرب أي طائرة تخترق مجال بلاده، فقد كان أردوغان
  • في خطابه السنوي للجمعية الفيدرالية الروسية في الثالث من ديسمبر، تحدث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، حول إسقاط الأتراك للطائرة المقاتلة الروسية، وتعمدهم قتل أحد طياريها، وقال «الله وحده يعلم لماذا فعلوا ذلك، وعلى ما يبدو أن الله قرر معاقبة
  • أحداث باريس الأخيرة تطرح سؤالاً يجب التفكير فيه جيداً ومحاولة إيجاد إجابة موضوعية عليه، هذا السؤال هو «لماذا يهاجم الإرهاب
  • مصر والنووي الروسي 27 نوفمبر 2015
    أخيراً، وبعد طول انتظار، وقعت مصر مع روسيا يوم الخميس 19 نوفمبر اتفاقاً لإنشاء أول محطة نووية لإنتاج الكهرباء، وسبب الانتظار
  • روسيا وغضب مصر 20 نوفمبر 2015
    قرار الجهات الروسية بوقف الرحلات الجوية للطيران الروسي والمصري بين البلدين، شكل صدمة في الشارع المصري، الذي يتغنى بالعلاقات
  • للسنة الثالثة على التوالي تختار مجلة فوربس الأميركية الرئيس الروسي بوتين الشخصية الأقوى نفوذاً في العالم، علما بأن اختيار
  • البعض يتساءل، لماذا تصمت واشنطن عما تفعله روسيا، ولا ترد عليها بالقوة، عندما تستخدم روسيا القوة، هل هي خائفة منها، أم أنها
  • لا فائدة أن تكون من الحمائم في عالم تحكمه الصقور، ولا يجب أن تكون صقراً مثلهم، بهذا المعنى أجاب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
  • أميركا تكشف ضعفها 23 أكتوبر 2015
    تبذل روسيا كل جهدها حتى تثبت للآخرين أنها صادقة في محاربة الإرهاب في سوريا، وأنه ليس لديها أهداف أخرى من وراء حملتها الجوية هناك، وتطلب موسكو من واشنطن التعاون معها في هذه الحملة وتبادل المعلومات، لكن واشنطن ترفض تماماً أي تعاون، وعرضت
  • رغم كل ما يدور من لغط وجدل وهجوم ونقد للعملية العسكرية الروسية ضد مواقع الإرهاب في سوريا، فإنه من المؤكد أن روسيا أبهرت العالم، خصومها قبل حلفائها وأصدقائها، بقدراتها العسكرية الفائقة، والتي كانت باعتراف الجميع «مفاجأة» كبرى لم يتوقعها أحد
  • أعطوا روسيا الفرصة 09 أكتوبر 2015
    لم تمضِ ساعات قليلة على إعلان روسيا، على لسان رئيسها بوتين، عن قرارها بشن حملة جوية على تنظيم «داعش» في سوريا، حتى انهالت الانتقادات من كل حدب وصوب، لهذه الهجمات التي لم تبدأ بعد، وذهب البعض للقول بأن الضربات الجوية الروسية تقصف المدن
  • يبدو وكأن واشنطن تتراجع وتترك زمام الأمور في سوريا لروسيا، والأمر في مجمله ليس قوة في روسيا، بقدر ما هو ضعف وتراجع في قوة الولايات المتحدة وتأثيرها العالمي، على الرغم من أن قوة روسيا العسكرية والسياسية نمت وتطورت كثيراً خلال السنوات
  • اللاجئون الهاربون من الشرق الأوسط إلى أوروبا، قضية غاية في الخطورة، وتثير أسئلة كثيرة، أخطر هذه الأسئلة وأهمها هو «لماذا إلى أوروبا؟» وليس إلى دول مجاورة أقرب وأسهل في الاستقبال وفي الظروف المشتركة مثل الدين واللغة والعادات والتقاليد
  • موسم الهجرة لروسيا 18 سبتمبر 2015
    صدق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، حين قال إنه «لن ينجح أحد في عزل روسيا.. مهما فعل»، وكان يقصد بالطبع الولايات المتحدة الأميركية، التي دأبت على مدى الأعوام القليلة الماضية، على إظهار العداء لروسيا، والسعي لتصوير السياسة الروسية على أنها
  • عودة للعدو السابق 11 سبتمبر 2015
    بمناسبة ذكرى أحداث 11 سبتمبر 2001، سُئلت في لقاء تلفزيوني، من أكثر المتضررين من انهيار الاتحاد السوفييتي؟، واندهش مضيفي عندما أجبته بأن الولايات المتحدة هي أكثر المتضررين، فشرحت له كيف بنت أميركا دولتها العظمى وتوسعت ونشرت أكثر من ألفي
  • شهدت الساحة الدولية خلال الأيام والشهور القليلة الماضية حراكاً عربياً – روسياً لم تشهده العلاقات بين موسكو والعرب من قبل، بدءاً من زيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لموسكو في يونيو، ثم لقاءات وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع نظرائه
  • ربما لم تشهد العلاقات بين موسكو والقاهرة زخماً في اللقاءات مثلما شهدت على مدى العامين الماضيين، ومنذ يومين كان اللقاء الخامس بين الرئيسين السيسي وبوتين في رابع زيارة للرئيس المصري لموسكو وثاني زيارة في خلال خمسة أشهر، هذا التكثيف في
  • المتتبع لمجريات الأحداث على الساحة الدولية على مدى العقدين الماضيين يلاحظ بوضوح أن واشنطن وحلف الناتو، منذ أحداث 11 سبتمبر 2001، يسعيان لإشعال الحرائق في مختلف أنحاء العالم..
  • يدور الحديث في الأوساط السياسية الإقليمية والدولية، منذ أيام، حول مبادرة روسية لتكوين تحالف إقليمي للتصدي لتنظيم داعش، الذي زادت قوته ونفوذه مع انفراد الولايات المتحدة بالتصدي له..
  • مخرج الأفلام الوثائقية الأميركي الشهير مايكل مور، الحائز على الأوسكار، وعلى جائزة مهرجان كان، والمعروف بانتقاده الحاد للسياسة الأميركية، صرح في مؤتمر صحافي منذ أيام قائلاً:
  • بات واضحاً للجميع أن واشنطن هي الجهة الوحيدة في العالم التي ترفض الحل السلمي للأزمة الأوكرانية، وهذا ليس غريباً على الدولة داعية وصانعة الحروب الحديثة كلها في العالم على مدى نصف قرن مضى.
  • روسيا على حق 24 يوليو 2015
    منذ اندلاع أزمة النووي الإيراني منذ أكثر من عشر سنوات وتهديدات الحرب مستمرة، بل أحياناً كانت تتصاعد بدرجة خطيرة توحي بأن الحرب على وشك الاندلاع..
  • التصريحات العدائية التي تصدر من واشنطن ضد روسيا زادت حدتها في الأيام الماضية، ومنها تصريح قائد سلاح المارينز الجنرال جوزف دانفورد المعين لتولى منصب قائد الجيوش الأميركية..
  • يرى البعض في الغرب أن روسيا تنتظر تفاقم الخلافات بين اليونان والاتحاد الأوروبي كما ينتظر الأسد فريسته المستسلمة، ولا تخشى واشنطن من تفاقم الأزمة اليونانية سوى أن تذهب اليونان، العضو في حلف الناتو، إلى روسيا، خاصة وأن المزاج العام في الشارع
  • تسعى واشنطن إلى إثارة الشارع الروسي ضد الرئيس بوتين، بالقول إن الكرملين يورط روسيا في سباق تسلح جديد لا يقل ضراوة عن السباق الذي دمر اقتصاد الاتحاد السوفييتي، ويقولون إن نسبة الإنفاق العسكري الروسي تتزايد على مدى الأعوام الماضية، والغريب
  • صدق من سماها «القارة العجوز»، فقد شاخت أوروبا وباتت مسلوبة الإرادة، وهذا ما أثبته القرار الذي اتخذه مجلس الاتحاد الأوروبي في اجتماعه الاثنين 22 يونيو، بتمديد عقوباته الاقتصادية على روسيا لمدة 6 أشهر أخرى. ما يبعث على الدهشة والسخرية أن سبب
  • ماذا بعد بوتين؟ 19 يونيو 2015
    يملأ الحديث عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الأوساط السياسية والإعلامية في مشارق الأرض ومغاربها، وربما لم يحظَ رئيس دولة في التاريخ الحديث بمثل ما حظي به بوتين من صيت وشهرة، وما حظيت به شخصيته القوية من جدل كبير، لدرجة أن وسائل إعلام أكبر
  • انعقدت قمة السبعة الكبار في ألمانيا الأحد الماضي، وللمرة الثانية بدون روسيا، بعد قمة بروكسل في يونيو العام الماضي، حيث قررت واشنطن استبعاد روسيا من مجموعة الثمانية الكبار، بسبب موقفها في الأزمة الأوكرانية. من المؤكد أن روسيا لا تحلم
  • كشفت تطورات الأزمة الأوكرانية عن أشياء مثيرة للدهشة والتساؤلات، فبعد الانقلاب على السلطة الشرعية في فبراير من العام الماضي وصل للسلطة في كييف في الحكومة والبرلمان مجموعات يجمعها عاملان مشتركان هما الولاء الكامل للغرب، وخاصة لواشنطن،
  • في زمن الصراع بين القطبين، كان واضحا أن واشنطن هي التي تفرض حصارا دوليا على الاتحاد السوفييتي، وكان واضحا محاولات موسكو الخروج من هذا الحصار، حتى في الجهة الشرقية الشيوعية استطاعت واشنطن أن تحد من التقارب بين الصين والاتحاد السوفييتي بعد
  • فشل عزل روسيا 22 مايو 2015
    منذ اندلاع الأزمة في أوكرانيا، وواشنطن تسعى بشدة لعزل روسيا ومحاصرتها اقتصادياً وسياسياً وعسكرياً، وبشكل لم تشهده العلاقات
  • 9 مايو احتفلت روسيا والعالم بالذكرى السبعين للانتصار على النازية، وأقيم في موسكو عرض عسكري كبير، غير مسبوق في العالم، حضره
  • غدا التاسع من مايو الذكرى الـ70 للانتصار على النازية في الحرب العالمية الثانية، وبهذه المناسبة تقيم روسيا احتفالات كبيرة وعرضا عسكريا غير مسبوق على الساحة الحمراء في موسكو، ويحضر الاحتفالات نحو 30 زعيم دولة ورئيس حكومة، وممثلون لمعظم دول
  • في الذكرى 15 لتوليه رئاسة روسيا، قال الرئيس بوتين، إنه يواجه صعوبة في التعامل مع مَن يريد أن تكون روسيا ضعيفة. ويقول بوتين: «يتكوّن لدي أحياناً الانطباع بأنهم يحبوننا عندما يرون أننا نحتاج إلى المساعدة الإنسانية». ربما لا يعلم أحد، أكثر من
  • ظاهرة جديدة تزعج رجال السياسة وصناع القرار في الولايات المتحدة، إنها ظاهرة تنامي مشاعر الكراهية لدى الروس تجاه أميركا، وهي ظاهرة جديدة لأن الشعب الروسي كان في الحقبة السوفييتية يعتبر أميركا جزيرة الحرية والديمقراطية، وكان السفر لأميركا
  • جيش لتلميع بوتين 17 أبريل 2015
    على ما يبدو أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أصبح يشكل، في حد ذاته مشكلة بالنسبة للغرب، لدرجة أنهم في واشنطن ولندن بالتحديد يضعون برنامجاً دعائياً خاصاً لتشويه سمعة بوتين، ويسخرون كبرى وسائل الإعلام في البلدين لتنفيذ هذا البرنامج. وآخر
  • منذ زمن الصراع بين القطبين السوفييتي والأميركي في القرن الماضي، وحتى الآن، والحرب الباردة قائمة بين موسكو وواشنطن، لم تغب عن الساحة، لكن هذه الحرب الباردة لم تحول دون اشتعال العديد من الحروب الساخنة بين أطراف أخرى في أنحاء مختلفة في العالم
  • عاد الحديث في روسيا حول «الاستثنائية الأميركية»، وذلك أثناء اجتماع مجلس الأمن الروسي بقيادة الرئيس بوتين يوم الأربعاء 25 مارس، وهو الاجتماع الذي خصص للحديث حول الاستراتيجية القومية الأميركية التي أعلن عنها أخيراً في واشنطن، والتي تعكس عداء
  • أتم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في 21 مارس 65 عاماً، وربما يكون عيد ميلاد وزير خارجية روسيا أو غيرها من الدول أمراً لا يهم أحداً، وليس من العادة في روسيا تهنئة الوزراء بأعياد ميلادهم، لكن الرئيس بوتين حرص على تهنئة لافروف في هذا
  • منذ انهيار الاتحاد السوفييتي وواشنطن تعبث في داخل الجمهوريات السوفيتية السابقة، وعلى رأسها أوكرانيا، التي كتب عنها سكرتير الأمن القومي الأميركي بريجنسكي عام 1997 في كتابه الشهير «قطعة الشطرنج العظمى»، يقول «لا نعتبر أن الاتحاد السوفييتي قد
  • في ظل التطورات الإرهابية الأخيرة على الساحة الليبية، والجرائم البشعة التي ارتكبها تنظيم داعش هناك، سادت حالة من القلق والخوف لدى الدول المجاورة والقريبة، سواء في شمال إفريقيا، مثل مصر وتونس وغيرهما، أو في جنوب أوروبا، مثل إيطاليا التي تبعد
  • لم يحدث في تاريخ العلاقات الغربية أن كان هناك اختلاف وتباين في الآراء والمواقف بين واشنطن والأوروبيين مثلما هو الآن بينهما بسبب الأزمة في أوكرانيا، حيث يبذل الأوروبيون كل جهدهم لتفادي تصعيد الأزمة واندلاع حرب تهدد أمن قارتهم، بينما
  • بصعوبة بالغة، وبعد مباحثات ماراثونية استمرت 16 ساعة متواصلة الخميس 12 فبراير في العاصمة البيلاروسية مينسك، استطاعت «مجموعة نورماندي» الرباعية المكونة من روسيا وأوكرانيا وألمانيا وفرنسا، التوصل لاتفاق لوقف القتال في أوكرانيا، وبالفعل التزمت
  • على هامش زيارة الرئيس بوتين لمصر نرى أن العلاقات بين القاهرة وموسكو تحتاج في ظل الظروف الراهنة إلى ما يشبه التطبيع، والمقصود هنا هو إعادة مناخ الثقة بين الطرفين، هذا المناخ الذي تغيب كثيراً منذ طرد الرئيس الأسبق السادات للخبراء السوفييت من
  • أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأسبوع الماضي، أنه لن يسمح بالتفوق العسكري على روسيا من أي بلد كان، وأنه سيعمل على الحفاظ على التفوق العسكري، بما في ذلك القدرات النووية. وفي التوقيت نفسه، أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن روسيا
  • الرئيس الأميركي باراك أوباما قال في خطابه السنوي أمام الكونغرس الأميركي الأربعاء 21 يناير: «إنه بفضل الولايات المتحدة تم عزل روسيا وتدمير اقتصادها»، هذه الكلمات من الرئيس أوباما لم يعرها أحد أي اهتمام، ولا حتى داخل أميركا نفسها، ذلك أن
  • سر حب روسيا للأسد 23 يناير 2015
    قرأت مقالاً للكاتب عبد الرحمن الراشد تحت عنوان «ما سر حب روسيا للأسد؟»، وطرح الكاتب في بداية مقاله نقاطاً أساسية موضوعية وصحيحة تساعد على الإجابة على التساؤلات حول الموقف الروسي من الأزمة السورية، هذا الموقف الذي يفسره الكثيرون خطأ بأنه
  • الهدف من تصعيد الأزمة الأوكرانية ووضع العراقيل أمام كافة حلولها هو روسيا وليس أوكرانيا، ولأن واشنطن وحلف الناتو لا يقدران على المواجهة مع روسيا لأنهما يدركان أكثر من غيرهما مدى قوتها، فقد حاولا جرها لحرب داخلية في أوكرانيا تستنزف قوتها
  • أثار إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين«الصيغة الجديدة للعقيدة العسكرية الروسية» ردود فعل قوية، خاصة في واشنطن، وأجمعت الآراء على أن هذه العقيدة الروسية الجديدة سترفع حدة التوتر والاضطراب على الساحة الدولية لدرجة أعلى مما كانت عليه في زمن
  • هناك رموز أساسية يعتبر الولاء لها على رأس المعايير التي تحدد مدى وطنية الفرد ومدى استحقاقه لصفة المواطن في الدولة، هذه الرموز هي «الوطن والعلم والقيادة والجيش»، ولا يمكن لمن ليس لديه ولاء لهذه الرموز أن يوصف بالوطنية، حتى لو كان صاحب فكر
  • هذه الكلمات قالها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بمنتهى الثقة يوم السبت الماضي في الوقت الذي تُكرّس فيه واشنطن كل جهودها للضغط على روسيا ومحاصرتها بالعقوبات، مستخدمة في ذلك حلفاءها من صغار الدول معدومي الوزن على الساحتين الإقليمية والدولية
  • لم يكد الغرب يفيق من صدمة زيارة بوتين لأنقرة في مطلع ديسمبر الجاري وصفقة الغاز الروسي لتركيا، التي أطلقوا عليها «صفعة لواشنطن وحلف الناتو»، حتى جاءت زيارته للهند في 11 ديسمبر لتشكل صفعة أكبر، وعشية الزيارة مورست ضغوط قوية من واشنطن التي
  • زيارة بوتين الأسبوع الماضي لتركيا كانت أهم حدث على الساحة الدولية، ومن المعروف أن البلدين كانا ومازالا على خلاف كبير في القضايا السياسية الدولية، وهذا أمر تاريخي منذ الحقبة العثمانية وحروب القرم التركية ضد القيصرية الروسية، مروراً بالحقبة
  • بوتين هو المشكلة 05 ديسمبر 2014
    صرح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الأسبوع الماضي بأن الدول الغربية تقر علناً بأن الهدف من عقوباتها المفروضة على روسيا يتمثل في «تغيير النظام» فيها.. وفي واشنطن يقولون إنه كلما زادت العقوبات على روسيا سوف يتأثر الاقتصاد وسوف تندلع
  • جدل كبير يدور بين خبراء السياسة الأميركيين، حول السياسة الخارجية التي تتبعها إدارة الرئيس أوباما، ويجمع الكثيرون منهم على أن قرارات أوباما وتصرفاته ستأخذ بالولايات المتحدة إلى طريق لا تحمد عقباه. وتحتل الأزمة في أوكرانيا الحيز الأكبر من
  • شغلت الأزمة الأوكرانية الحيز الأكبر من المحادثات الثنائية على هامش قمة العشرين، التي انعقدت في أستراليا الجمعة الماضية، وكان الطرف الرئيسي والمشترك في هذه المحادثات هو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي التقى بقادة الدول، ربما جميعهم، ماعدا
  • اختارت مجلة «فوربس» الأميركية الأسبوع الماضي في تقييمها السنوي، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الشخصية الأقوى تأثيراً في العالم لعام 2014، وجاء الرئيس أوباما في الترتيب الثاني، وهي المرة الثانية على التوالي، حيث كانت نفس النتيجة في العام
  • أوكرانيا المنقسمة الآن قسمين، غربي موال لأوروبا وواشنطن، وشرقي موال لروسيا، جرت في قسمها الغربي الأسبوع الماضي انتخابات برلمانية تنافست فيها الأحزاب على رفع شعارات الولاء للغرب والهرولة نحو أوروبا بعيداً عن روسيا، ومنها الحزبان اللذان
  • دُعيت لحضور مؤتمر في النمسا الأسبوع الماضي، وأثناء جولة في فيينا قالت لنا المرشدة السياحية، وهي تشير إلى محطة باصات، أنه يمكننا أن نركب أي باص من هنا إلى أية مدينة في أوروبا، وقررت أنا وأصدقائي خوض التجربة لأقرب مدينة، واخترنا براتيسلافا
  • من الواضح أن هناك إصراراً من واشنطن وحلف الناتو على تصنيف روسيا كعدو ومصدر تهديد للأمن والسلام، وهذا الإصرار لم ينعكس فقط على تصريحات الرئيس أوباما التي وضع فيها روسيا في الترتيب الثاني ضمن مصادر تهديد السلم والأمن الدولي، بعد وباء إيبولا،
  • يجري حالياً التنسيق بين موسكو والقاهرة لتحديد موعد زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى مصر، وذلك بناء على الدعوة التي وجهها له الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أثناء زيارته الأخيرة لروسيا، ومن المقرر أن تتم الزيارة الشهر القادم. لا يمكن
  • بعد انهيار الاتحاد السوفييتي وانفراد الولايات المتحدة على الساحة الدولية، باتت وظيفة المنظمات الدولية وموظفيها الدوليين صعبة للغاية، إذ بات عليهم أن يخدموا مصالح القطب الأوحد لينعموا برضاه عنهم، ومنصب الأمين العام للأمم المتحدة ليس استثناء
  • في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة صدم الرئيس الأميركي أوباما الحضور من ممثلي دول العالم بتصنيفه لروسيا أنها أكبر تهديد دولي بعد وباء إيبولا وقبل التنظيمات الإرهابية مثل داعش والقاعدة وغيرهما، كلام غريب للغاية يصدر من أوباما الذي
  • بعد غد 28 سبتمبر الذكرى 44 لرحيل جمال عبد الناصر، هذه الذكرى التي لم تمر مرة واحدة على مدى أكثر من أربعة عقود إلا وكانت معها أحوال الأمة العربية تؤكد بأن هذا القائد كان على حق في دعوته لوحدة هذه الأمة التي مات من أجل تضميد جراح الفرقة
  • من المؤكد أن شبه جزيرة القرم قد عادت إلى وطنها الأم روسيا، ولن تخرج منها بعد ذلك أبداً، وهذا ما صرح به الرئيس الأميركي أوباما حرفياً في أبريل الماضي. إذاً، ما الدافع وراء استمرار واشنطن وحلف الناتو في حملتهما الشرسة ضد روسيا، والضغوط
  • يقولون في واشنطن إن حظ أوباما السيئ أنه جاء رئيساً لأميركا في عهد بوتين في روسيا، ويؤكدون أن صعود نجم بوتين وشعبيته داخلياً وعالمياً، لعب دوراً كبيراً في تراجع شعبية أوباما الحاد داخلياً وخارجياً. في الوقت الذي أطلق فيه الرئيس أوباما
  • العقوبات التي فرضتها واشنطن والاتحاد الأوروبي ضد روسيا بسبب الأزمة في أوكرانيا، لا أجد لها وصفاً مناسباً ومهذباً أكثر من أنها عقوبات «غبية»، بينما وصفها السيناتور الأميركي اليميني المحافظ جون ماكين، الذي لا يخفي كراهيته الشديدة لروسيا
  • تصادف وجودي في روسيا أثناء زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي لها ولقائه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وبمتابعتي للإعلام الروسي وجلساتي مع الأصدقاء الإعلاميين العرب في موسكو، لاحظت أن الحديث حول هذه الزيارة لم يكن حول نتائجها وما دار فيها من
  • التجربة الروسية 15 أغسطس 2014
    هناك تشابه إلى حد ما بين الحالة في عدة دول عربية حالياً وحالة روسيا عام 2000 بعد عشر سنوات من حكم الرئيس الراحل بوريس يلتسين، حيث ورث بوتين تركة ثقيلة واقتصاد شبه منهار، بعد أن استولت جماعات على ثروات البلاد وتركوا الروس يعانون الفقر
  • أعترف بأنني كنت من المتابعين لقناة الجزيرة القطرية، وخاصة بعد أحداث 11 سبتمبر عام 2001 في نيويورك، ولم تكن متابعتي لها إعجابا
  • ما حدث عند ضريح الزعيم الخالد جمال عبدالناصر الأسبوع الماضي، أثناء الاحتفال بذكرى ثورة يوليو، يعد مأساة وإهانة لتاريخ ناصر
  • مرت بالأمس الذكرى 62 لثورة 23 يوليو عام 1952، والمتتبع لتاريخ هذه الثورة وكيف تولدت في فكر ووجدان قائدها جمال عبد الناصر، سيجد أن لغزة دوراً في هذه الثورة، وبالتحديد في الفلوجة التي كانت تتبع قطاع غزة عام 1948 وحصار الفلوجة الشهير، عندما
  • القرارات التي اتخذها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي برفع أسعار الكهرباء، والمواد البترولية يمكن، بلا مبالغة، وصفها بأنها قرارات «انتحارية»، أو على أقل تقدير مجازفة كبيرة، لا يقدم عليها أي حاكم في العالم، خاصة في ظروف استثنائية، وغير عادية
  •   تشكل الانتخابات البرلمانية القادمة في مصر، خطوة تاريخية واختباراً لكافة القوى السياسية الموجودة على الساحة، ولا يخفى على أحد مدى ضعف التيارات السياسية من أحزاب وغيرها، وافتقادها للقواعد الشعبية، وهذا واقع نعلمه جميعاً ونعيشه منذ أن ظهرت
  • التصريحات التي أدلى بها وزير الخارجية الأميركية أثناء زيارته لمصر الأسبوع الماضي، يبدو لمن يستمع إليها وكأن واشنطن نادمة على السياسة التي اتخذتها تجاه مصر بعد ثورة 30 يونيو العام الماضي، التي أزاحت حكم جماعة الإخوان المدعومة علناً من
  • لا يختلف اثنان على أن الظروف التي تمر بها أمتنا العربية الآن من أصعب وأسوأ الظروف التي مرت عليها في تاريخها، حيث تواجه الأمة من المحيط إلى الخليج أخطاراً جسيمة يصعب على أي دولة فيها التصدي لها وحدها، فجحافل الإرهاب المرتزقة والمأجورة تهدد
  • تنظيم «داعش» نموذج مطور للإرهاب الدولي، الذي ترعاه جهات محددة في الغرب، ويهدف إلى مزيد من الفوضى والفتنة والتقسيم والهدم في الدول العربية كونها وسيلة لفرض الهيمنة والنفوذ.. ولا فرق بين القاعدة وطالبان، وداعش، والإخوان المسلمين، وغيرهم من
  • اجتازت مصر مرحلة الاستحقاق الرئاسي بسهولة وامتياز، ولم تكن هناك تخوفات أو شكوك، فقد كان الأمر محسوما بإرادة الشعب، والآن تستعد مصر للمرحلة المقبلة الهامة والأخطر في نظرنا، وهي الاستحقاق البرلماني. وخطورة هذه المرحلة أن البرلمان المقبل،
  • بعد انتهاء الاستحقاق الرئاسي تبدأ مصر مرحلة جديدة في تاريخها، مرحلة صعبة على كل الصعد، أمنياً واقتصادياً وسياسياً واجتماعياً،
  • اجتازت مصر استحقاق انتخابات الرئاسة بجدارة وتفوق مبهر للجميع، واختار الشعب المصري بإرادته المستقلة رجل المرحلة الحاسمة في تاريخ مصر، وكان عرساً حقيقياً للديمقراطية بجميع المقاييس. وإذا كان الشكر واجباً للشعب المصري، الذي لبى النداء كعادته
  • مقالي التالي يوم الجمعة المقبل إن شاء الله، سيكون وقد عرف العالم من هو رئيس مصر في هذه الفترة التحولية الحاسمة من تاريخ هذا البلد العظيم، الذي عاش آلاف السنين في قلب العالم مشاركاً في صناعة أحداثه وبناء حضاراته، ولم تستطع أعتى
  • دعوة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات، حفظه الله، لقداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية، لزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة، تحمل من المعاني الكثير، وربما أهم ما تحمله، في رأينا
  •  رغم أن استخدام المرتزقة قديم قدم التاريخ، إلا أنه انتشر بشكل كبير وبات ظاهرة عامة بعد أحداث 11 سبتمبر عام 2001، حتى أصبح ظاهرة يتم التعامل معها بشكل شبه رسمي، حيث توجد شركات عالمية متعددة الجنسية منتجها هو جيوش من المرتزقة تجمعهم من كل
  • «تمخض الجبل فولد فأراً»، هذا المثل ينطبق تماماً على حزمة العقوبات التي فرضتها واشنطن الاثنين الماضي ضد روسيا، وهي الحزمة الثانية التي جاءت بعد صيحات تهديد ووعيد، تصور البعض أنها ستجعل الرئيس الروسي بوتين يتراجع عن سياساته في أوكرانيا، وذلك
  • تنافس في انتخابات الرئاسة المصرية عام 2012 ثلاثة عشر مرشحا من مختلف التيارات السياسية، وفي الانتخابات القادمة في يونيو، لم يتقدم سوى مرشحين اثنين فقط، متشابهين في الانتماء السياسي، ورغم هذا طرحت الساحة تصنيفات كثيرة للمرشحين الاثنين. بعض
  • قريباً تخوض مصر انتخابات الرئاسة، وهناك العديد من الذين أعلنوا عن نيتهم الترشح، وإن كان من الواضح أن المنافسة ستكون بين اثنين فقط، أحدهما الأكثر شعبية عبد الفتاح السيسي، والآخر صديقي العزيز الذي أعرفه منذ أكثر من ثلاثين عاماً ويربطنا
  • لا يختلف كثيرون على أن العام الذي قضته جماعة الإخوان في الحكم كان من أسوأ الأعوام التي مرت في تاريخ مصر حتى الآن، بما تسبب من الأضرار من ضحايا وخسائر مادية ومعنوية وخلايا إرهابية تم زرعها ونشرها في أطراف البلاد، وتحتاج مصر لوقت طويل لمحو
  • ما إن أعلن المشير السيسي عن قراره بالترشح للرئاسة في مصر، حتى جن جنون جماعة الإخوان فانطلق مجرموها مسعورين، يطلقون النار ويشعلون الحرائق ويخربون المنشآت، ولا يتوانون عن توجيه رصاصاتهم الغادرة للأبرياء في الشوارع، ويقتلون الفتيات، ليكشفوا
  • في الخمسينات والستينات من القرن الماضي، اندحرت جماعة الإخوان المسلمين في مصر وفر أعضاؤها هاربين للخارج، لأنه لم يكن هناك من يدعمهم ويؤيدهم داخل مصر أو خارجها، على الرغم من أن الشعب المصري آنذاك لم يعانِ منهم بشكل مباشر مثلما حدث أخيراً، بل
  • تطورات الأحداث في الأزمة الأوكرانية تعطي مؤشرات واضحة على أن النظام العالمي يتغير بشكل واضح، بعد أكثر من عقدين طغى فيهما القطب الأوحد الأميركي على الساحة الدولية، وعربد ومارس كل أشكال البلطجة والفوضى ونشر الإرهاب والتطرف، وصنع جيوشاً من
  • تصاعد تداعيات الانقلاب الذي دبرته واشنطن في أوكرانيا، يشير إلى اهتزاز واضح في صورة الولايات المتحدة عالميا، وتحاول الإدارة الأميركية إخفاء ذلك بتصريحات وتهديدات جوفاء، تعلم هي والآخرون أنها لا قيمة لها، ومنها فرض عقوبات على روسيا ومحاصرتها
  • مشكلة كبيرة يعانيها العرب بشكل عام، وهي عدم الاهتمام بالأحداث الدولية الواقعة خارج بلادهم، وعدم استيعابهم للمتغيرات، التي تحدث على الساحة الدولية في موازين القوى العالمية، وهو الأمر الذي يؤدي في النهاية إلى عدم استيعابهم لمشكلاتهم وقضاياهم
  • رغم أن نظام حكم الرئيس الأوكراني "المعزول" فيكتور يانكوفتش عليه تحفظات كثيرة، وكان محل انتقادات حتى من موسكو التي كانت تدعمه، إلا أنه نظام منتخب بشكل ديمقراطي نزيه، بشهادة خصومه في الانتخابات، كما أن أوكرانيا دولة ديمقراطية يتداول فيها
  • على ما يبدو، فإن مصر على وشك الدخول، أو دخلت بالفعل، في منعطف خطير، نتمنى أن تخرج منه بسلام، وهو انتخابات الرئاسة القادمة. وأكاد أشم رائحة سيناريوهات سيئة تم إعدادها على مستوى عالٍ في الخارج والداخل، ولا أستبعد أن تكون هناك سيناريوهات لشق