محمد خلفان الصوافي

محمد خلفان الصوافي

محمد خلفان الصوافي

أرشيف الكاتب

  • لم تفاجئنا المعلومات التي حملتها تغريدة عزمي بشارة، أحد مستشاري أمير دولة قطر تميم بن حمد آل ثاني، التي انتقد فيها محاولة بعض الدول الصغيرة.
  • كان للسياسة الأمريكية هيبتها المختلفة مقارنة بغيرها من سياسات القوى الدولية الأخرى، بل كان للرئيس الأمريكي وضع سياسي وإعلامي بين الرؤساء الآخرين مختلف، على الأقل أن أغلب المراقبين والسياسيين يتابعون ما يصرح به ولا يمكن أن يتجاهلوه ويقومون
  • من ضمن الأفكار التي طرحت في منتدى الإعلام الإماراتي، خلال مايو الماضي، تطوير المحتوى الإعلامي وضرورة التخلي عن الأفكار النمطية وكسر القيود القديمة لإثراء المشهد الإعلامي، ومن عندي أزيد، ومواجهة الإعلام المعادي أو المنافس. تشهد الساحة
  • المتابع لما يحدث في المشهد السياسي الدولي، فيما يخص إدارة الأزمة النووية بين الولايات المتحدة، والنظام الإيراني يتبين له أن إدارة الرئيس دونالد ترامب بما فيهم مستشاره للأمن القومي جون بلتون الذي يعتبر أشد «صقور الإدارة الحالية» بدأوا
  • بالنسبة لعدد كبير من دول العالم-بعضها عربية-إدارة الرئيس دونالد ترامب على حق في الضغط على النظام الإيراني من أجل تغيير سلوكه السياسي ليكون دولة طبيعية لكن المؤسف أن قادة إيران يكابرون في لحظة تاريخية
  • إحدى أهم النقاط - من بين العديد منها - التي خرجت بها انتخابات البرلمان الأوروبي التي انتهت أخيراً والتي نريد التوقف عليها في مقالنا، هي: الحاجة إلى عودة العمل الأوروبي المشترك بعدما شعرت بوطأة الأزمات الداخلية والخارجية
  • الشعوب العربية وهي تنتظر عقد قمتي مكة (الخليجية والعربية) يوم غد الخميس، نجد أن هناك جدلاً إعلامياً في وسائل التواصل الاجتماعي ناتجاً من حالة الاختلاف السياسي العربي حول مكانة النظام الإيراني من الوعي والفهم العربي، وهو جدل جدير بالوقوف
  • تلفت مسيرة التطورات السياسية والإعلامية المتبادلة والمتصاعدة بين الإدارة الأمريكية ونظام الملالي في إيران، اهتمام العديد من الرأي العام أكثر من المراقبين رغبة في معرفة مستقبل ما يمكن أن يحصل بين ترامب والمرشد، باعتبارهما أصحاب القرار
  • توتر لغة التخاطب الدبلوماسي بين السياسيين والعسكريين في طريقة إدارة الأزمات بين الدول، التي كثرت هذه الأيام بسبب اختلاف المصالح وأحياناً التصعيد في تلك أو استخدام منحى تصاعدي من دون أن يعمل أحد الطرفين على التهدئة والتخفيف من حدة لغة
  • ما توحي به زوايا جغرافية المشهد الإقليمي من تصاعد لغة التهديد والوعيد الإيرانية مع إرسال الولايات المتحدة لحاملة طائرات إلى منطقة الشرق الأوسط هو عودة «النعرة الفارسية» لنظام الملالي التي ستكون سبباً في القضاء على كل مشاريع هذا النظام
  • اليوم، تبدأ الإدارة الأمريكية تطبيق سياسة عقوبات «صفر» صادرات نفط إيران، حيث انتهت مهلة إعفاء بعض دول في العالم منها، ما يشير إلى أن تكتيكات نظام الملالي في التعامل مع العقوبات الأمريكية،
  • استبدل المرشد الأعلى للثورة الإيرانية آية الله علي خامنئي، قبل يومين، قائد الحرس الثوري اللواء محمد علي جعفري وحل محله نائبه العقيد حسين سلامي، بصورة مفاجئة كما توضحه وسائل الإعلام العالمية،
  • أبرزت العديد من وسائل الإعلام العربية، خبر رفض عدد من الفصائل السياسية العراقية قرار الولايات المتحدة تصنيف الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية،
  • على كثرة ما كتب وحكي في موضوع حراك الدبلوماسيين الروس في المنطقة، آخرها زيارة سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا الاتحادية إلى الأردن ومصر، والتي انتهت منذ يومين،
  • حين يحذر الرئيس الفلسطيني محمود عباس في القمة العربية الثلاثين التي عقدت في تونس، من القادم من الإدارة الأمريكية حول الوضع في المنطقة،
  • باعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالسيادة الإسرائيلية على هضبة الجولان السورية، التي تحتلها منذ أكثر من أربعة عقود، تكون بذلك إدارته قد بدأت مرحلة تطبيق نظرية جديدة في أسلوب إدارة النظام العالمي،
  • بدأت الأصوات العربية ذات النغمة المتفائلة ترتفع حول التوقعات المنتظرة من مخرجات القمة العربية المرتقب عقدها في تونس نهاية الشهر الحالي،
  • الكل يعرف أن مارتن غريفيث الذي يقوم بتكليف دولي من أجل التقريب في وجهات النظر بين الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً وبين ميليشيا الحوثيين الانقلابيين المدعومين من النظام الإيراني
  • الكثير من الأزمات الدولية فيها بعض مساعي ومحاولات السياسيين لإيجاد حل أو مخارج لتحقيق تفاهم بينهم، أحدث تلك الأزمات وكانت تبدو مستعصية على التطرق فيها الأزمة الهندية - الباكستانية والتي تمتد لأكثر من نصف قرن..
  • مجيء قادة أوروبيون ورؤساء حكومات إلى منطقة الشرق الأوسط وحضورهم قمة شرم الشيخ في مصر التي انتهت أعمالها منذ يومين، والجلوس مع العرب يمكن اعتبارها استفاقة أوروبية متأخرة لنصائح عربية منذ زمن على أهمية التحاور بينهما لأن القضايا والأزمات
  • مسألة حسم التمدد للنظام الإيراني في الدول العربية وإثارة الفوضى فيها مع زعزعة التعنت الفارسي والمحاولات الدولية لتعديل سلوكه السياسي لا يحتاج أكثر من: قصقصة أذرع إيران السياسية في المنطقة، ميليشيات حزب الله اللبناني وأفرعه المنتشرة في بعض
  • قمة تمكين الحكومات 13 فبراير 2019
    الخطوات الأولى في «العملية التشاركية» بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص في العالم بدأت أمس في ختام فعاليات القمة الحكومية التي عقدت في إمارة دبي «الملهمة» للعالم على مدى 3 أيام. هذه هي خلاصة النقاشات والحوارات التي زفتها لنا تصريحات
  • طبيعي أن يطرح التساؤل التالي من كل المراقبين، لماذا اختار قداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية دولة الإمارات تحديداً ليس فقط من أجل توجيه رسالة السلام المسيحية إلى المسلمين، وإنما في إقامة أول قداس مسيحي في المنطقة التي تعتبر
  • حادثة الانقلاب السياسي في فنزويلا التي قسمت البلاد بين رئيس الجمعية الوطنية (البرلمان)، خوان غوايدو، والرئيس نيكولاس مادورو، تنبهنا إلى أهمية العنصر الاقتصادي والوضع المعيشي الداخلي..
  • انطلقت أمس أعمال الدورة التاسعة والأربعين للمنتدى الاقتصادي العالمي في مدينة دافوس السويسرية وتستمر أعماله إلى يوم الجمعة المقبل، وتحمل هذه الدورة مسمى: «العولمة في عصر الثورة الصناعية الرابعة:
  • تصاب كل محاولة من الدول الأوروبية في إقناع الولايات المتحدة بأن نظام الملالي في إيران يمكنه أن يكون دولة طبيعية لو أعطيت له فرصة لإثبات نفسه تصاب تلك المحاولة، بصدمة سياسية كبيرة. وتقل معها كل الآمال الأوروبية في تخفيف حدة التوتر بينهما
  • هناك دور جديد وغير تقليدي للبرلمانات في العالم ما زال غائباً عن أذهان الكثير من الناس، أو على الأقل في مجتمعاتنا الشرقية، يتمثل هذا الدور في دعم السياسات الخارجية لدولها، أو تغيير الصورة النمطية المشوشة لدى رأي عام لدى دولة أخرى، وتصحيح
  • لم يكن غريباً أن يرد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، على تحية وشكر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الذي شكره على خدمته للوطن
  • أعادت استقالة جيمس ماتيس وزير الدفاع الأميركي، آخر المدافعين لمبدأ الرئيس الأميركي جيمس مونرو الذي سار عليه كل الرؤساء الجمهوريين تقريباً، القائم على أن قوة الولايات المتحدة في التعاضد مع حلفائها وليس في الاعتماد على قوتها المنفردة خاصة في
  • «عام التسامح» الذي أعلنه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، باعتباره استراتيجية دولة الإمارات خلال العام المقبل، هي واحدة من أهم المبادرات الإنسانية في العالم كله وليس في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الجزء
  • إذا نوى أحدنا، هنا في الإمارات، أن يضع عنواناً لما يحدث في دولة الإمارات خلال الفترة القليلة الماضية، بلا شك لن يخرج عن أن الإمارات مصرة على أن تبهر الرأي العام العالمي بإنجازاتها. لأن، حقيقة، ما يحدث في هذه الدولة يلقى صدى كبيراً من وسائل
  • مكالمة من رقم 1971 05 ديسمبر 2018
    أحاول أن أتخيل الشعور الذي يمكن أن يسيطر على المواطن العادي في أي دولة في العالم عندما يتلقى اتصالاً من نائب رئيس دولته كي يهنئه بالعيد الوطني لبلاده، كيف يمكن أن يصف ذلك الشعور، خاصة وأنه في حالة عدم الرد على المكالمة الأولى يعاود نائب
  • يوم إماراتي خالد 28 نوفمبر 2018
    «يوم الشهيد الإماراتي»- الذي يوافق 30 من شهر نوفمبر من كل عام- بات أحد الأيام الخالدة في دولة الإمارات العربية المتحدة التي نحتفل بها على عكس ما جرت عليه العادة والعرف السائد في ذاكرة شعوب العالم،
  • دولة الإمارات، كعادتها، تقدمت بخطوة حضارية وعملية تظهر فيها القيم الإنسانية الرفيعة التي تتعامل بها في التعبير عن رغبتها في حماية الطفل وبالتالي فإنها تخدم مستقبل الإنسانية في العالم .
  • كانت «الأولويات الأربع» التي طرحها معالي محمد القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل الرئيس المشارك لمجالس المستقبل العالمية في كلمته الافتتاحية
  • ذكرتنا الحادثة الإرهابية التي وقعت في منطقة المنيا بجمهورية مصر العربية يوم الجمعة الماضي والتي ذهب ضحيتها عدد من المواطنين المصريين الأقباط وأصيب تسعة عشر آخرون بجروح.
  • يمكننا - بسهولة - ملاحظة اهتمام القيادة في دولة الإمارات وحرصها على افتتاح كل الأدوار التشريعية للمجلس الوطني الاتحادي ووفق البرنامج المحدد زمنياً له، حيث تتم من قبل رئيس الدولة أو نائبه من تأسيس «المجلس» في 1972 إلى يوم الأحد الماضي الذي
  • يتابع الرأي العام العالمي ما تنقله وسائل الإعلام من تفاصيل حول قضية المواطن السعودي جمال خاشقجي الذي مات إثر شجار في القنصلية السعودية في إسطنبول بتركيا لمدة تصل إلى ثلاثة أسابيع بشغف ودون ملل، مع أن القضية يفترض أنها لا تخص كل شرائح
  • لم يعد يكفي استخدام الأسلحة التقليدية فائقة التدمير في الحروب الجديدة، فالذي أظهرته الأيام الماضية لاختفاء المواطن السعودي جمال خاشقجي، من اشتباكات بين دوائر إعلامية وسياسية تؤكد أن السلاح الإعلامي في حروب العصر أهم وأخطر من الناحية
  • بمجرد نشر مركز «بيو» الأميركي للأبحاث أن حوالي 70% في 25 دولة في العالم باتوا لا يثقون في الرئيس الأميركي الحالي دونالد ترامب، قفز إلى ذهني سؤال ينبغي التفكير والإجابة عنه وهو: هل مكانة الولايات المتحدة الدولية بدأت تسجل تراجعاً؟! خاصة بعد
  • ازدياد وتيرة الانتقادات التي تطال آلية عمل الأمم المتحدة، وبخاصة من الدول الكبرى ذات النفوذ السياسي في العالم، يبشّر بقرب إصلاح الخلل في هذه المنظمة، التي تعاني «الشيخوخة» وعدم القدرة على الحد من تفاقم الأزمات والقضايا المتفجرة في العالم.
  • يفترض أن الرسالة الخليجية من خلال تغريدات معالي الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية وصلت لمن يهمه الأمر في البيت الأبيض أو طهران..
  • لا يمكن لشخص يمتلك منطقاً أن يجادل في أن الحرب التي تخوضها قوات التحالف العربي في اليمن فرضتها «الضرورة»، فلم يكن من أي بديل عنها لإيقاف التمدد الإيراني في الخاصرة الاستراتيجية الخليجية في اليمن ..
  • قبل أسبوع تقريباً، وتحديداً يوم الخميس الماضي، استبشر الرأي العام العالمي خيراً بأن ميليشيات الحوثية سوف تجري مفاوضات مع الحكومة الشرعية في اليمن بالعاصمة السويسرية، جنيف..
  • التعليم، بشكل عام، قضية ذات بعد وطني مهم لكل دول العالم مهما اختلفت عقيدتها السياسية، وبات هماً استراتيجياً يقلق مراكز صناعة القرار لمن يريد أن يكون في مصاف الدول المتقدمة..
  • الإرهاب باعتباره ظاهرة عالمية بات يعاني منه الجميع حتى وإن كانت عملياته الإجرامية ترتفع في مدن ودول معينة، إلا أن تأثيراتها السلبية ليست مقصورة عليها دون غيرها، الأمر الذي يترتب عليه مراجعة طريقة مكافحتها ومقاومتها كي لا يستقر في أذهان
  • كثيرة هي تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى السلطة في نهاية عام 2016 إلى الآن التي يظهر منها عدم رضاه للتعاملات السياسية القائمة سواء بين الولايات المتحدة الأميركية وحلفائها الأوروبيين مثل بريطانيا وألمانيا وفرنسا أو بين
  • من أكبر المصائب في السياسة الدولية أن تعتقد دولة ما مهما امتلكت من تأثير سياسي أو اقتصادي أنها مكلفة بمهمة تسيير الدول الأخرى والسماح لنفسها بالتدخل في شؤونها الداخلية، خاصة إذا كان التدخل يمس أحد السلطات السيادية في تلك الدولة، مثل السلطة
  • العرب والسياسة 08 أغسطس 2018
    شخص صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في «تغريدته» يوم السبت الماضي، حالة الأمة العربية عندما قال: «إن الحياة علمته بأن الخوض الكثير في السياسة في عالمنا العربي هي مضيعة للوقت
  • الاعتداء، أخيراً، على ناقلتي النفط التابعتين للمملكة العربية السعودية في البحر الأحمر من قبل ميليشيا الحوثي ينبه المجتمع الدولي بأكمله بأن عاصفة الحزم لم تكن حملة عسكرية تستهدف الدولة اليمنية بقدر ما أنها مواجهة الطموحات الإيرانية القائمة..
  • قرأت - مثل غيري - تقريراً نشرته صحيفة «الغارديان» البريطانية يوم الجمعة الماضية يتهم فيه الإعلام الأميركي بالانحياز وعدم المهنية في التغطية الإعلامية تجاه الأعمال الإرهابية التي تحدث في الولايات المتحدة الأميركية.