فيكتور ديفز هانسون

00
إكسبو 2020 دبي اليوم

فيكتور ديفز هانسون

أرشيف الكاتب

  • فكر في شبه الجزيرة الكورية مقلوبة رأساً على عقب. تخيل لو وجدت ديكتاتورية كورية جنوبية قابعة في السلطة، عميلة لأميركا منذ العام 1953.
  • قبل 75 عاماً مضت، أي بين (4-7 يونيو عام 1942) غير الانتصار الأميركي في معركة «ميدواي» من مسار الحرب في المحيط الهادئ.
  • بين، 4-7 يونيو عام 1942، غيّر الانتصار الأميركي في معركة ميدواي، من مسار الحرب في المحيط الهادئ. عقب مرور ستة أشهر من الهجوم الياباني الكارثي على بيرل هاربر، حطمت الولايات المتحدة، البحرية اليابانية، قبالة جزيرة ميدواي - تبعد نحو 1.300 ميل
  • لاتزال مظاهر حرم جامعة بوتمكين الأميركية هادئة، ولايزال زائروها يتوجهون إليها هاربين من صخب الحياة إلى أماكن مليئة بالمناظر الطبيعية.
  • قبل نحو 49 عاماً من الآن كان نائب الرئيس هيوبرت همفري المرشح الديموقراطي للرئاسة، وكان عام 1968 مضطرباً جداً، وشهد اغتيال..
  • تحول الحفل الأكاديمي للجوائز السينمائية، أخيراً، إلى رتابة وكراهية، والكثير من هؤلاء النجوم الذين صعدوا إلى المنصة، تحدثوا بصخب عن شرور الرئيس دونالد ترامب. وتعتبر مثل هذه الخطابات الرخيصة سهلة. ولكن أولاً، يجب على المتشككين ضمان أن حفلتهم
  • تحول الحفل الأكاديمي للجوائز السينمائية، أخيراً، إلى رتابة وكراهية، والكثير من هؤلاء النجوم الذين صعدوا إلى المنصة، تحدثوا بصخب عن شرور الرئيس دونالد ترامب.
  • يصور النشطاء الهجرة غير الشرعية، كقصة إنسانية ليائسين من الفقر المدقع والفارين من الحدود الجنوبية بسبب البؤس، وصولاً إلى استهلال حياة جديدة ومنتجة في الولايات المتحدة.لطالما سعى أرباب العمل منذ فترة طويلة إلى تقويض أجور الأميركيين، من خلال
  • قد يستفيد من النهج غير التقليدي للرئيس الأميركي دونالد ترامب كل من الاقتصاد والمجمع الأكاديمي وقضيتي الهجرة والبيئة.
  • هناك أغنية شعبية إنجليزية قديمة تقول كلماتها: «إذا الصيف كان شتاء أو العكس، فإن العالم سينقلب رأساً على عقب». لقد غنى البريطانيون قائلين: «العالم انقلب رأساً على عقب»، وذلك بعد هزيمتهم غير المتوقعة والكارثية في معركة يورك تاون. الاضطرابات
  • من المحتمل أن لا يتواصل الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب مع الشعب الأميركي من خلال المؤتمرات الصحافية التقليدية في معظم الأحيان. ومن غير المرجّح أيضاً أنه سيرد على العديد من الأسئلة الواردة من صحافيي نيويورك وواشنطن. ما نعرفه هو أن «
  • لخص الرئيس باراك أوباما إنجازاته في خطاب «حالة الاتحاد»، الذي ألقاه عام 2016. وفي الليلة ذاتها، أصدر البيت الأبيض بياناً صحافياً يروج لإنجازات أوباما.
  • قدّم لنا الإغريق فكرة مأساوية، تتمثل بأن الحياة ليست عادلة بتاتاً. وقالوا إن الأمور السيئة تصيب، وبلا سبب، الناس الأخيار. وعادة ما تكون خيارات الحياة مقسمة بين السيئ والأسوأ. وفي المسرحيات القديمة لليونانيين إسخيلوس وسوفوكليس، تبرز كل من
  • غالباً ما يقارن المتشائمون أميركا التي تحيط بها المتاعب بروما المترنحة في عهودها المتأخرة أو الإمبراطورية البريطانية المفلسة والمنحدرة.
  • أتاح الحزب الديمقراطي لدونالد ترامب فرصة نادرة لإدخال تغييرات كبيرة على الخريطة الانتخابية يمكن أن تستمر لسنوات مقبلة. أولاً، قدم الديمقراطيون لترامب هدية عظيمة من خلال استكمالهم التطرف المستمر لحزبهم في عهد الرئيس باراك أوباما. وعقب عام
  • دروس من طريق الموت 26 نوفمبر 2016
    طريق ولاية كاليفورنيا 99 هو الطريق السريع بين الشمال والجنوب، الذي يمر عبر الوادي الوسيط الكبير. ولم يتغير كثيراً منذ منتصف ستينيات القرن العشرين. ومنذ نصف قرن مضى، عندما وصل عدد سكان الولاية إلى نحو 18 مليون شخص، وليس إلى نحو 40 مليوناً،
  • جرى تداول الكثير من الأخبار القديمة والمتكررة عن ولاية كاليفورنيا أخيراً. إذ تم تقييم نحو 62% من طرقاتها على أنها ضعيفة أو ضئيلة الجودة.
  • هناك الكثير من الخاسرين في هذه الانتخابات أكثر من هيلاري كلينتون نفسها، ويتجاوزون استطلاعات الرأي المتعجرفة وغير الكفؤة، والنقاد من ذوي التفكير الجمعي.
  • يطلق على الحملة الرئاسية، رمزياً، اسم «سباق»، حيث يتوجه فيه مرشحان نحو الخط النهائي، اليوم الانتخابي، للفوز بجائزة الرئاسة..
  • يرى مؤيدو المرشح الجمهوري دونالد ترامب أن انتصار هيلاري كلينتون المحتمل في شهر نوفمبر يشكل نهاية لأي فرصة تتصل بالمحافظين لاستعادة الضمانات الدستورية، والسلامة المالية، والحرية الشخصية. بينما يقسم التقدميون التابعون لكلينتون على أن انتصار
  • دأب الرئيس الأميركي باراك أوباما هذا الصيف على لعب الغولف، وكان كل من هيلاري كلينتون ودونالد ترامب يغدقان العالم بوعودهما.
  • وصف الرئيس الأميركي باراك أوباما، في آخر رحلاته الآسيوية، الأميركيين ( الذين يعدون أكثر العمال إنتاجية في العالم)، بأنهم..
  • نفترض في عالم اليوم المتطور تقنياً، والمتصل عالمياً، أنه قد تمت إعادة ابتكار الحياة، بشكل تام. لكن الحياة، وفي الحقيقة، لم..
  • عبء قاتل 09 سبتمبر 2016
    كان التشديد على التنوع مأزق الأمم، وليس قوتها، على مر التاريخ. وتوجت الامبراطورية الرومانية بالنجاح طالما أن الأيبيريين واليونانيين والإغريق.
  • خيارات كارثية 03 سبتمبر 2016
    بدأت الحرب العالمية الثانية، ظاهرياً، عند غزو ألمانيا لبولندا، وبعد ذلك بستة أشهر، وتحديداً قبل خمسة وسبعين عاماً، تفجرت الأحداث في العالم. في الحقيقية.
  • تعتبر هيلاري كلينتون، سياسية ليبرالية مخضرمة، ولكن بمعتقدات أساسية قليلة، إذ يبدو أن مواقفها من موضوعات، كاتفاقيات التجارة الحرة، وخط أنابيب كيستون.
  • «ليقفز القرش» هو تعبير تابع لثقافة البوب الشعبية الأميركية، وقد استُمِد من المسلسل الهزلي بعنوان «الأيام السعيدة»، الذي يعود لعام 1977، وهو تعبير يصف لحظة التراجع.
  • تعيد الكثير من الانتخابات تحديد الأحزاب السياسية، وقد دفع بروز أجندة جورج ماكغفرن اليسارية المتشددة عام 1972، التي أعقبتها في وقت لاحق من القرن ليبرالية جيمي كارتر، الديمقراطيين الوسطيين إلى أحضان ريتشارد نيكسون ورونالد ريغان لاحقاً.
  • في أوائل القرن العشرين، تجاهلت الحداثة القوانين التقليدية للتعبير. ولكن في أواخر القرن العشرين فجرت نزعة ما بعد الحداثة هذه..
  • يأتي السجال عقب محاضرة الرئيس أوباما حول مستقبل العلاقة الأنجلو أميركية، بعد أن غادرت بريطانيا الاتحاد الأوروبي. حول حديثه أنه دون وجود الاتحاد الأوروبي،
  • نسرد مثالاً على بعض الأخبار في الخارج، فقد هاجم حارس أمن روسي مسؤولًا دبلوماسياً أميركياً خارج بوابة السفارة الأميركية في موسكو.
  • يصادف العام الجاري الذكرى الخامسة والسبعين التي تمر على هجوم اليابان المفاجئ على مرفأ «بيرل هاربور» في السابع من ديسمبر عام 1941.
  • في موضوع الغلاف في أحدث عدد لمجلة «أتلانتك» الأميركية، طرح الرئيس الأميركي باراك أوباما كبش فداء مذهلاً للكوارث السياسية..
  • عندما يقف المرء اليوم عند سور هادريان في شمال إنجلترا، فإن كل شيء يبدو هادئاً وجميلاً على الجانبين. لم يكن الهدوء ذاته سائداً..
  • يبدو أن سنة 2016، وللوهلة الأولى، لا تشبه أي سنة انتخابية أخرى في تاريخ أميركا. فلأكثر من ثلاثين عاما، ظل كل من هيلاري كلينتون، ودونالد ترامب، مشاهير بارزين ومثيرين للجدل.
  • يتشكل تاريخ الدول، غالباً، من خلال التجانس العرقي والعنصري، لا التنوع العرقي. وتعكس معظم الحدود الوطنية التجانس اللغوي والعرقي والطائفي والديني.
  • لقد حذر مسؤولون روس، أخيرا، إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما من تثبيت نظام جديد مضاد للصواريخ البالستية في رومانيا، متحدثين عن احتمال وقوع مواجهة نووية.
  • سواء كان الأمر دعماً أو معارضة فإن الهجرة الجماعية تعتبر قضية طبقة بعينها، وليس مسألة عرقية أو عنصرية. وعادة ما يدعم النخب سياسات الهجرة وغالباً ما تعارضهم.
  • إسقاط قنبلتين ذريتين على مدينتي هيروشيما وناجازاكي اليابانيتين في أغسطس عام 1945 لا يزالان الاستخدامين الوحيدين للأسلحة النووية..
  • انغمس طلاب الجامعات على امتداد أميركا، في جامعات أمهرست وجورج تاون وهارفرد وبرينستون وييل وكاليفورنيا في بيركلي وعشرات الجامعات..
  • التقى الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند بالرئيس الأميركي بارك أوباما في واشنطن، أخيراً، لمناقشة الاستراتيجيات المشتركة لوقف نوعية الهجمات الإرهابية.
  • مكاشفات أوباما 26 أبريل 2016
    في موضوع الغلاف في أحدث عدد لمجلة «أتلانتك» الأميركية، طرح الرئيس الأميركي باراك أوباما كبش فداء مذهل للكوارث السياسية المتعلقة بسياسته الخارجية.
  • أثار المرشح الجمهوري للرئاسة دونالد ترامب، أخيراً، جدلاً جديداً عندما تساءل عما إذا كانت اتفاقية منظمة شمال الأطلسي »ناتو« قد عفا عليها الزمن.
  • أي مرشح للرئاسة كان الأكثر فقراً في طفولته، وأي أصول ميلاد المرشحين كانت الأكثر تداعياً؟ تزيد ثروة كل من هيلاري وبيل..
  • وصفة أميركية 10 مارس 2016
    نما الاقتصاد الأميركي بمعدل ضعيف أي أقل من 1% في الربع الأخير من عام 2015. في حين انخفض معدل البطالة لأقل من 5%..
  • استهدفت الولايات المتحدة الكثير من المستبدين وأنظمتهم خلال العقود الأخيرة، معمر القذافي وصدام حسين وسلوبودان ميلوسوفيتش ومحمد..
  • ماهي علاقة الاعتداءات المحدودة في الحرم الجامعي، والأماكن الآمنة، وتحذيرات الزناد، والرموز الكلامية والرقابة بالتعليم العالي؟
  • ساهم الرومان القدماء في تنقية التاريخ من كل ذكر لأي بطل أو شخص مشهور سابق. وأطلقوا على مثل عمليات المحو تلك «إدانة الذاكرة».
  • تغيير الإدارات الأميركية يشير عادة إلى الأوقات المتقلبة في السياسة الخارجية الأميركية، غير أن مخاطر الفترات الانتقالية لن تكون أكبر.
  • قالت هيلاري كلينتون، أخيراً، إنها ستلاحق مشاريع فرض الضرائب في الكاريبي. وهذا جهد يستحق الثناء بالنظر إلى خسارة مليارات الدولارات من إيرادات الضرائب لمصلحة الولايات المتحدة.
  • هناك ثلاث حقائق تدعم دونالد ترامب. أولاً، الرئيس الأميركي باراك أوباما يعتبر الدكتور فرانكشتاين الوحش المفترض لترامب. وإذا كان رئيس كاريزماتي تلقى تعليم النخبة وشكل ظاهرة، والذي وصل إلى سدة الرئاسة بنية حسنة غير مسبوقة، وحظي بتأييد مجلسي
  • تفجر الحملة الرئاسية الأميركية الحالية الكثير من المواقف السياسية. ولسنوات كثيرة تمثل الرثاء التقليدي في أن بوش «الخطأ» ترشح للرئاسة عام 2000. جورج بوش الابن كان مقيد اللسان على الأغلب. وتدور الأسطورة عن ما يلي: فقط لو أن جيب بوش، الأخ
  • استقرار ألمانيا السياسي ونفوذها الاقتصادي منحا المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل حتى وقت قريب سلطة وتأثيراً عالمياً غير مسبوقين. ألمانيا ما بعد الحرب أصبحت قوة مالية كبيرة جداً بالنسبة إلى أوروبا ودولة مثالية. وتنسب إلى عملها الشاق والكفاءة
  • لا يفلح البرابرة عند البوابات في إسقاط الحضارات التي توجت بالنجاح يوماً، ولا يفلح التغير المناخي في ذلك، وحتى الأوبئة الجماعية مثل الطاعون الذي أهلك بيزنطة في القرن السادس لا يدمر الثقافة بالضرورة..
  • قال دوق ولينغتون عن انتصاره بفارق بسيط على نابليون في معركة واترلو إن الفرنسيين «جاءوا بالطريقة القديمة نفسها، ودحرناهم بالطريقة القديمة نفسها». وشيء من هذا القبيل حصل للديمقراطيين في الانتخابات النصفية العام الماضي، حيث خسروا مجلس الشيوخ،
  • في نهاية القرن الثامن عشر، كانت هناك ثورتان كبيرتان في الغرب، إحداهما الثورة الأميركية والأخرى الفرنسية. اختار الأميركيون
  • هناك طريقة إنسانية وشفافة وصادقة ودستورية لمعالجة الهجرة غير الشرعية. وللأسف، فإن خطة الرئيس الأميركي باراك أوباما آحادية الجانب لإعفاء ملايين المقيمين في أميركا من قانون الهجرة الفيدرالي ليست من بينها. قال أوباما إنه اضطر إلى التحرك الآن
  • عادة ما تنتهي الحروب عندما يدرك المعتدي المهزوم أنه لا طائل من استئناف الصراع مجدداً، ويتبع السلام الدائم الصراع في حال اضطر الخاسر لتغيير نظامه السياسي إلى شيء آخر مغاير لما كان عليه. روما الجمهورية تعلمت ذلك الدرس المرير عبر ثلاث صراعات
  • حلت في إبريل الماضي الذكرى الخامسة والستون لإنشاء حلف شمال الأطلسي «ناتو»، الذي تأسس في ذروة الحرب الباردة، لوقف اجتياح الجيش الأحمر الكبير لأوروبا الغربية. وضم الحلف عام 1949 اثني عشر عضوا فقط، بما في ذلك أوروبا الغربية وكندا والولايات
  • ترك تنظيم »داعش« وراءه الدمار والخراب في كل مكان، واستطاع أن يحقق سيطرته على الأرض. لكن كما في حالة قبائل الجرمان والهان
  • يبدو العالم الآن في حالة من التداعي، والمجانين من دول مثل كوريا الشمالية هم وحدهم الذين يتحدثون عن استخدام الأسلحة النووية ضد أعدائهم المفترضين، أما الآن فإن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بعد أن انتزع القرم، يشير إلى ترسانته النووية، ويحذر
  • لنحاول تصور متاهة من الأعداء والحلفاء والمحايدين في الشرق الأوسط. في عام 2012، كانت إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما على وشك قصف القوات التابعة للرئيس السوري بشار الأسد، الذي كان العدو العلني رقم واحد على مدى بضعة أسابيع، لأنه استخدم
  • منذ نحو 70 عاما، تولى الجنرال جورج باتون قيادة الجيش الثالث الأميركي في فرنسا، وذلك في الاول من أغسطس 1944، وعلى مدى الأيام الثلاثين التالية زحف جيشه مباشرة نحو الحدود الألمانية. ولم يسنح لباتون الوقت في أوج صيف مجده، فبعد خدمة لامعة في
  • كاد الرئيس الأميركي باراك أوباما، في فترة ولايته الأولى، أن يعلن عن انتصار في صراعات أميركا الشرق أوسطية. وفيما كان يسحب
  • كل قضية تقريبا، تتعلق باليسار واليمين تقسم الديمقراطيين والجمهوريين، كما تقسم الجمهوريين أنفسهم، والنتيجة هي أن يتم تصوير تلك السياسات الشعبوية، إلى حد كبير، بتطرف «حزب الشاي»، ويكاد يغيب صوت الطبقة الوسطى. ومشكلة خطة الرعاية الصحية (
  •  ماذا سيفعل الرئيس إذا أغضبته الانتقادات، أو شعر بأن غاياته النبيلة تبرر معظم الوسائل المستخدمة لتحقيقها؟ لنجب عن هذا السؤال من خلال مقارنة سلوك الرئيس الأميركي الأسبق ريتشارد نيكسون، بالسلوك الذي يشبهه على نحو متزايد للرئيس الأميركي باراك
  • بالنسبة إلى الهستيريا التي أثيرت حول المذكرات الجديدة لوزير الدفاع الأميركي السابق روبرت غيتس، المطلع على بواطن الأمور، عن فترة توليه لمنصبه خلال إدارتي كل من الرئيس الأميركي السابق جورج بوش ونظيره الحالي باراك أوباما، فإن كل ما كشف عنه
  • امتطت الولايات المتحدة الأميركيةوروضت النمر البري العالمي، وما يُمثّله من مخاطر تهدد العالم، منذ نهاية الحرب العالمية الثانية.
  • الطبقة المتوسطة الأميركية، شأن الاقتصاد الأميركي عامة، تعاني من المرض، وقد وصلت مساهمة قوة العمل إلى أدنى مستوى لها منذ 35 عاماً، ومتوسط دخل الأسرة هو الآن في مستوى أقل مما كان عليه قبل 5 سنوات، والـ 5%  الأعلى في السلم الاجتماعي فقط هي
  • كانت النتيجة قوة عمل أكثر مهارة، ومواطنين ديمقراطيين يتسمون بالكفاءة، وربما لا يزال هذا النموذجي صحيحا في الجامعات الأميركية الرائدة، غير أنه في معظم الجامعات الأميركية الأخرى، حدث شيء مزعج لذلك النموذج، فكل النظم المتعلقة بالحرم الجامعي
  • هل الإشادات الأخيرة بنهضة جديدة في كاليفورنيا حقيقية وفي موضعها؟ لقد ذكرت مجلة "رولينغ ستون" مؤخرا أن حاكم ولاية كاليفورنيا
  • يلف الغموض الكثير من الأمور المتعلقة بالهجرة غير الشرعية في أميركا، ولا يزال أصحاب الأعمال المحافظون يؤيدون فكرة العمالة الرخيصة المستوردة وغير النقابية، في تحالف غريب مع الناشطين الليبراليين الذين يريدون أعدادا كبيرة من الناخبين ذوي
  • هنالك العديد من العناصر الغريبة في النقاش الدائر حول الهجرة غير الشرعية، ولكن لا شيء أغرب من دور المكسيك الذي يتم تجاهله
  • قد نكون في عصر "الفيسبوك" واستخراج النفط عن طريق التكسير الهيدروليكي، لكن عام 2013 ما زال يبدو شبيها، بدرجة كبيرة، بالقرن
  • في القصة القديمة عن الدكتور فاوست، يقوم هذا العالم الشاب ببيع روحه إلى الشيطان في مقابل وعود بالحصول على كل ما يريد تقريبا. ولقد حذت وسائل الإعلام الأميركية حذوه إلى حد بعيد في علاقتها مع إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما. ففي مقابل تمكين
  • يمكنك من قمة جبل طارق أن ترى إفريقيا وهي تمتد على بعد 9 أميال إلى الجنوب، وأن تحدق شرقا إلى البحر المتوسط، الذي يبدو ممتدا
  • تعرض الرئيس الأميركي باراك أوباما، خلال فترته الرئاسية الأولى، للذين انتقدوا مهاجمته أفراد طبقة الـ "1 %" الثرية من الشعب الأميركي، في الوقت الذي كان يتمتع بأرستقراطية منتجع "مارثا فينيارد" وأكثر ملاعب الغولف حصرية في البلاد. ولم يحدث أن
  • رغم كل ما يشهده عهد الرئيس الأميركي باراك أوباما من حديث عن الانهيار، فإن هناك سبباً واحداً على الأقل للاعتقاد بأن أميركا
  • يمكننا أن نتصور ما ينتظرنا في عام 2017، وذلك بغض النظر عن نتيجة انتخابات التجديد النصفي لعام 2014، أو نتيجة الانتخابات الرئاسية
  • يحمّل الجمهوريون والديمقراطيون بعضهم البعض مسؤولية الخفض الوشيك لميزانية الدفاع، نتيجة للمصادرة. ولكن الولايات المتحدة، شأن
  • لماذا تتحجر المجتمعات التي كانت ناجحة في مرحلة من المراحل وتنحدر؟ لقد قُدمت مئات الأسباب لسقوط روما، ولنهاية النظام القديم في فرنسا القرن الثامن عشر. وتراوحت تلك الأسباب من التضخم والإنفاق المفرط، إلى نضوب الموارد وغزو الأعداء، فيما حاول
  • تبدو الحرب وكأنها تأتي من العدم، شأن الصدأ الذي يظهر فجأة على سطح الحديد بعد هبوب عاصفة. وعلى امتداد التاريخ رأينا أن الحرب
  • قبل ما يقرب من عقد من الزمن، كان الأوروبيون والعديد من الأميركيين التقدميين، يتحسرون على حقيقة أن الولايات المتحدة كانت ستحرم من نموذج القرن الحادي والعشرين الذي رمز له الاتحاد الأوروبي القوي. وكان الأميركيون البدائيون يستوردون كمية من
  • أثارت حادثة إطلاق النار المروعة التي شهدتها مدينة نيوتاون في ولاية كونيتيكت، موجة نشاط من أجل تمرير تشريعات جديدة للسيطرة على السلاح، غير أن الحرب بشأن تقييد استخدام الأسلحة النارية ليست بين الليبراليين والمحافظين فحسب، ولكنها تحرض أيضا أول تعديلين للدستور الأميركي أحدهما على الآخر.
  • قال الرئيس الأميركي باراك أوباما بينما كان لا يزال عضوا في مجلس الشيوخ ومرشحا للرئاسة إنه قد ضاق ذرعا بعجوزات الميزانية الأميركية، وفي عام 2006، عندما وصل إجمالي الدين الوطني إلى أقل بمقدار 8 تريليونات دولار مما عليه اليوم، هاجم أوباما
  • شهد العام 2012 انتصاراً للواقع المرير على الأحلام الوردية. ففي عام 2008، فاز الرئيس الأميركي باراك أوباما في الانتخابات بسبب
  • من هم على وجه الدقة الأثرياء الذين قال عنهم الرئيس الأميركي باراك أوباما إنهم "لا يدفعون نصيبهم العادل"؟ هل منهم مغني الراب
  • بعد النكسة المدمرة التي مني بها حزبه في انتخابات 2010 النصفية، تمت إعادة انتخاب الرئيس الأميركي باراك أوباما، عن طريق تصوير خصومه الجمهوريين بوصفهم قساة القلوب فيما يتعلق بتفضيلهم خفض الضرائب لصالح الأغنياء. وتم تصويرهم على أنهم منحازون
  • لعنة الفترة الثانية من ولاية الرئاسة الأميركية، تسير على هذا النحو: رئيس (على سبيل المثال رؤساء أميركا السابقون: ريتشارد
  • حقق الرئيس الأميركي باراك أوباما نصراً محدوداً بشكل معتدل، على منافسه المرشح الجمهوري للرئاسة ميت رومني. ولكن الغريب، أنه
  • اعتاد اليسار الأميركي تصدر جهود الدفاع عن حرية التعبير. وكان يقال لنا عن حق - إن ثمن الشعور بالاشمئزاز من الأحاديث والفنون
  • في عام 2008، كان باراك أوباما "اللا دراما" أكثر مرشح رئاسي روعة شهدته أميركا في تاريخها، حيث جمع بين سمات الشباب وكونه ينتمي
  • اختار الرئيس الأميركي باراك أوباما في المناظرة الرئاسية الأخيرة الاستمرار في الهجوم على منافسه في سجال ميت رومني، ومرة أخرى
  • إن معظم ما أبلغنا عنه بشأن ليبيا في السنتين الأخيرتين غير صحيح. فليبيا الحرة كان حرياً بأن تكون دليلاً إعادة تشكيل سياسة أوباما التنويرية في الشرق الأوسط، ولكن ما أن انهار التمرد الليبي ما لبثت الولايات المتحدة إلا أن انضمت إلى فرنسا
  • شهد عام 1980 مناظرة رئاسية واحدة بين الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر ومنافسه رونالد ريغان. وقبل يومين فقط من تلك المناظرة،
  • خرج المتشددون، مؤخرا، إلى الشوارع، فقتلوا السفير الأميركي في ليبيا وثلاثة من العاملين معه، وهوجمت السفارات الأميركية من مصر إلى اليمن. وشدد كل من المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني والسفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة سوزان رايس، اللذين
  • الموضوع الذي تدور حوله حملة الرئيس الأميركي باراك أوباما لإعادة انتخابه هذا العام، هو أن الرئيس الأميركي السابق جورج بوش
  • تحول السباق الرئاسي الأميركي لعام 2012، إلى ما يشبه حكاية السلحفاة والأرنب البري في "أساطير إيسوب" الكلاسيكية. فبعد كل هجوم
  • تبتعد الولايات المتحدة عن الشرق الأوسط، فيما يبتعد الشرق الأوسط عنها. وتشهد أميركا أعظم ثورة غاز ونفط محلية منذ أوائل القرن
  • يشبه الانطلاق بالسيارة عبر ولاية كاليفورنيا، السفر من ماساشوستس إلى ميسيسيبي دون عبور حدود أية ولاية. وألقوا نظرة على التناقضات