مبادرات لدعم الطلبة والأيتام والمرضى والمحتاجين

«الهلال الأحمر» تصدر دليل «عام الخير»

أصدرت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، دليل «عام الخير»، الذي يتضمن عدداً من المبادرات التي ستنفذها الهيئة خلال عام الخير 2017، ودعت المؤسسات والهيئات الوطنية والأفراد، للمساهمة في دعم عام الخير، الذي أعلن بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، لدعم الفئات المحتاجة والضعيفة، والمساهمة في تفعيل المسؤولية المجتمعية.

برامج وفرص

ويوضح الدليل عدداً من المبادرات والبرامج التي تتيح للمؤسسات، سهولة اختيار المبادرة التي يرغبون بالمشاركة فيها، والتي تنال من خلالها فرصة المشاركة في عام الخير.

وأولى هذه المبادرات، مبادرة «لون حياتهم» لدعم الأسر المتعففة وحاضنات الأيتام، عن طريق وصول فريق الهلال الأحمر إلى منازلهم لمعرفة احتياجاتهم وتوفيرها، حيث تم تحديد مبلغ 2500 درهم شهري لكفالة أسرة واحدة تتكون من 5 أشخاص، ومبلغ 3000 درهم شهرياً لكفالة حاضنة لعدد من الأيتام، ومبلغ 500 درهم لتوفير سلة غذائية لأسرة مكونة من 5 أشخاص و1500 درهم، تذكرة سفر نزيل في المنشآت الإصلاحية والعقابية.

وثاني المبادرات هي، مبادرة «فرحة يتيم»، وهي مبادرة مجتمعية لفئة الأيتام، من أجل توفير احتياجاتهم، ودعم برامجهم التعليمية والتثقيفية والترفيهية، علماً بأن أقل فترة للكفالة تبلغ ستة أشهر، حيث تم تحديد قيمة كفالة يتيم بـ 300 درهم شهرياً، كلفة توفير هدية للأيتام 1000 درهم، و300 درهم رحلة ترفيهية ليتيم واحد، و50 ألف درهم تكلفة حفلة لتكريم الأيتام المتفوقين.

أما المبادرة الثالثة، فهي موسمية «إفطار صائم»، وهي مبادرة مجتمعية، تستهدف المحتاجين، من خلال توفير وجبات إفطار، وبصورة يومية، طوال شهر رمضان المبارك، في بيئة مناسبة، وتعكس أهمية واحترام هذه الفئة من المجتمع، وحددت الهيئة مبلغ 45 ألف درهم للمساهمة بكلفة خيمة إفطار في المناطق الشمالية طوال شهر رمضان المبارك، ومبلغ 60 ألف درهم لتوفير خيمة إفطار طوال شهر رمضان المبارك في أبوظبي، ومبلغ 150 ألف درهم قيمة كسر صيام خلال شهر رمضان، لتوزيع نحو 30 ألف وجبة كسر صيام، إضافة إلى توفير عيديات للمحتاجين، تتراوح تكلفتها ما بين 100 إلى 300 درهم، ومن المبادرات أيضاً «مير رمضان»، الذي يهدف إلى توفير مواد غذائية أساسية للمحتاجين طول شهر رمضان.

كما تتضمن المبادرات «دعم طلاب العلم»، من خلال سداد الرسوم الدراسية للمحتاجين من الطلاب، واحتياجاتهم الدراسية.

وتتضمن البرامج مبادرة «إسعاد المرضى»، وهي مبادرة مجتمعية، تهدف للوقوف على احتياجات المرضى من الأدوية غير المشمولة بالتأمين الصحي، وتنفيذ العمليات الجراحية وغيرها، وتقديم الدعم النفسي.

30

تتراوح كلفة العلاجات والأدوية في «إسعاد المرضى»، بين ألف إلى 30 ألف درهم، في حين كلفة العمليات الجراحية داخل الدولة 30 ألفاً، و50 ألفاً للعمليات خارج الدولة.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon